رئيس التحرير: عادل صبري 02:49 مساءً | الأربعاء 22 نوفمبر 2017 م | 03 ربيع الأول 1439 هـ | الـقـاهـره 28° غائم جزئياً غائم جزئياً

إيطاليا vs السويد.. من يخطف بطاقة التأهل لكأس العالم؟

إيطاليا vs السويد.. من يخطف بطاقة التأهل لكأس العالم؟

تحقيقات وحوارات

إيطاليا والسويد

يلتقيان اليوم في إياب الملحق

إيطاليا vs السويد.. من يخطف بطاقة التأهل لكأس العالم؟

محمد عبد الغني - وكالات 13 نوفمبر 2017 15:37

هل يمكنك أن تتخيل كأس العالم دون "الآتزوري" الإيطالي بنجومه وجماهيره؟ كذلك هو صعب عدم رؤية ذلك المدرج الأصفر من السويديين ضمن فعاليات الحدث الأبرز، لكن القرعة ستكون سببًا في غياب واحد من هذا الثنائي عن نهائيات كأس العالم المقبلة في روسيا، بعدما أوقعتهم في المواجهة من أجل آخر بطاقات التأهل.

 

ويحتضن ملعب "سان سيرو" في ميلانو، فى تمام العاشرة إلا ربع مساء اليوم، المباراة المرتقبة التى تجمع بين إيطاليا والسويد فى إياب الملحق الأوروبى المؤهل لمونديال روسيا.

 

ويحتاج منتخب إيطاليا لتحقيق الفوز بهدفين دون مقابل لخطف بطاقة العبور إلى مونديال روسيا، بعدما خسر فى مباراة الذهاب التى جمعتهما الأسبوع الماضى بهدف نظيف.

 

 

تاريخ الموجهات

 

المنتخبان الإيطالي والسويدي يجمعهم تاريخ طويل من اللقاءات، حيث تقابلا في 22 مناسبة، فاز الإيطاليون في 10 منها، وستة منها كانت لمصلحة "أحفاد الفايكينج"، وحسم التعادل الثمانية لقاءات المتبقية.

 

ويعود اللقاء الأول لأكثر من مائة عام، حيث كانت البداية في عام 1912 في "ستوكهولم" ضمن فعاليات الألعاب الأولمبية، وقتها حقق المنتخب الإيطالي فوزه الأول والوحيد على الأراضي السويدية بهدف نظيف عبر فيتوريو بوتزو.

 

أول لقاء جمع المنتخبين في كأس العالم كان في نسخة 1950، وقتها حققت السويد فوزها الرسمي الأول علي إيطاليا (3-2)، بينما كان أول انتصار في لقاء ودي قبل ذلك بأربعة عشر عامًا في 1936 عندما فازت (5-3).

 

 

المنتخبان تواجها مرة أخرى في نهائيات كأس العالم في نسخة 1970 بالمكسيك ضمن منافسات المجموعة الثانية، وكان التفوق مرة أخرى إيطاليا بهدف نظيف لأنجيلو دومينينو.

 

اللقاءات بين إيطاليا والسويد كانت شاهدة على نهاية مشوار أسطورة حراسة المرمى دينو زوف مع "الآتزوري"؛ حيث لعب اللقاء الأخير له بألوان المنتخب في المباراة التي جمعت المنتخبين في تصفيات كأس أمم أوروبا 1984, وانتهت بفوز السويد بهدفين نظيفين بـ"ستوكهولم".

 

ولكن لقاء العودة قد شهد الفوز الأكبر للسويد علي إيطاليا, عندما انتصرت بثلاثية نظيفة في أكتوبر 1983 على ملعب "سان باولو" بـ"نابولي" على جيل كان يضمّ وقتها، بالإضافة إلى زوف، أسماء مثل شيريا، وروسي، وتارديلي، وكابريني وغيرهم.

 

ولعل الطريف في الأمر, أن المنتخبين فشلا في التأهل لـ"اليورو" وصعدت رومانيا عن تلك المجموعة.

 

حكاية مواجهات اليورو

 

تصفيات يورو 1988 أيضًا شهدت مواجهة مثيرة بين الطرفين، لكن هذه المرة من أجل بطاقة العبور للنهائيات، ومرة أخرى كان ملعب "سان باولو" مسرحًا للقاء، وحسم الإيطاليون اللقاء لمصلحتهم بنتيجة هدفين مقابل هدف، في لقاء شهد تألق جيانلوكا فيالي وتسجيله ثنائية قادت المنتخب لـ"اليورو".

 

المواجهات بين الفريقين لم تكن مثيرة فقط في التصفيات المؤهلة لليورو، لكن في البطولة نفسها، حيث تقابلا في ثلاث نسخ، أولها في يورو 2000 وفازت إيطاليا بهدفين مقابل هدف, حيث سجل للفائز دي باجيو وأليساندرو ديل بييرو، بينما أحرز للخاسر هنريك لارسون.

 

 

ثاني المواجهات وربما الأبرز هو التعادل في يورو 2004 بهدف لكل فريق، فمن ينسى زلاتان إبراهيموفيتش وهو يضع الكرة بكعبه ومحاولة كريستيان فييري البائسة لإبعاد الكرة من على خط المرمى دون نجاح, تعادل تبعه تعادل آخر بين الجارتين السويد والدنمارك (2-2) أطاح بإيطاليا وقتها من الدور الأول فيما يعرف في الأوساط الكروية الإيطالية بـ"البيسكوتو" أو المؤامرة.

 

ثالث المواجهات في اليورو، وآخر لقاء جمع الطرفين كان في المسابقة الأخيرة 2016 بفرنسا عندما سجل إيدير مارتينيز هدفا في الدقيقة التسعين، مانحا به إيطاليا بطاقة العبور للدور الثاني وثأرا تأخر 12 عاما من المؤامرة الاسكندنافية في 2004.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان