رئيس التحرير: عادل صبري 04:30 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الكرة الفلسطينية.. المقاومة في قلب إسرائيل

الكرة الفلسطينية.. المقاومة في قلب إسرائيل

تحقيقات وحوارات

جماهير فريق اتحاد سخنين

الكرة الفلسطينية.. المقاومة في قلب إسرائيل

لؤي هشام 11 أكتوبر 2015 14:33

يدنس الأقصى كل يوم بأقدام الصهاينة ولا يتحرك للعرب ساكنا، ولكن من بين هذا التقاعد من جانبنا كان هناك من أبى إلا أن تكون الكرة التي يعشقها شكلا من أشكال المقاومة.

 

كرة القدم أكثر من لعبة وكما سردنا في تقارير سابقة الوجه الآخر لكرة القدم أو الوجه الأكثر صدقا لها ( ثوار الكرة).. "استاد مصر العربية" يرصد كيف تحولت الكرة في فلسطين إلى مقاومة داخل المدرجات وخارجها.

 

اتحاد أبناء سخنين.

 

اتحاد سخنين هو فريق كرة قدم يلعب في مدينة سخنين. الفريق صنع إنجازا تاريخيا بكونه أول فريق عربي فلسطيني في إسرائيل يصعد إلى الدوري الممتاز ويفوز بعد صعوده بسنة واحدة تقريبًا بكأس الدولة حين فاز على فريق هبويل حيفا بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة النهائية مما جعل الأقلية العربية في إسرائيل- أو ما يعرف بعرب 48- تحتفل حتى الصباح بهذا الإنجاز التاريخي.

 

وتطور الأمر من جانب مشجعي الفريق وكونوا مجموعة أولتراس لتدعيم الفريق عُرفت بـ"أولتراس سخنيني" وهي المجموعة التي حملت على عاتقها توصيل رسائل المقاومة عبر المدرج.

 

وفي وقت سابق بنهاية العام الماضي وأثناء الاعتداء على الأقصى وأمام فريق بيتار القدس، المعروف بالعنصرية تجاه العرب، هتفت الجماهير بالروح بالدم نفديك يا أقصى وألقت عددا كبيرا من الشماريخ في أرض الملعب.

 

 

كما قامت الجماهير في العديد من المباريات برفع لافتات تدعم الأقصى وتؤكد أن القدس عربية، وكان أبرزها في أحد المباريات حينما رفعت لافتة "القدس قدسنا" مما تسبب في غضب كبير من جانب اليمين المتطرف في إسرائيل، وهو ما دفع البعض للمطالبة بإبعادهم عن المشاركة في الدوري الإسرائيلي.

 

 

 

وتحولت المواجهة بين اتحاد سخنين وبيتار القدس إلى مواجهة خاصة بين القضية الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي كما باتت شكلا من أشكال الصراع الفلسطيني الإسرائيلي ولكن في أرض الملعب.

 

 

وتسببت هذه الصراعات في توقيع الكثير من العقوبات على فريق سخنين كان أبرزها التعرض لغرامة 40 ألف شيكل وعدم اللعب على استاد الدوحة، معقلهم الذي تم تمويله جزئيا من قِبل الحكومة القطرية، عقب أعمال شغب أمام مكابي تل أبيب في المباراة التي انتهت بالهزيمة 3-0.

 

شباب الخليل.

 

تأسس نادي شباب الخليل في العام 1943 كأحد أقدم أندية الضفة الغربية، في الوقت الذي كانت الرياضة وليدة حديثة في فلسطين التاريخية، وللنادي عدة إنجازات على الصعيد الرسمي جعلت منه النادي الأكثر حصداً للبطولات الرسمية.

 

ومن قلب حي الخليل الذي لطالما عُرف بمواجهات بين شباب الحي وقوات الاحتلال، كانت هنا جماهير فريق شباب الخليل الفريق الأكثر شعبية في الضفة الغربية وفلسطين لتتخذ من المدرج منبرا للقضية.

 

واستغلت جماهير الفريق نهائي كأس فلسطين في مايو 2013 أمام إسلامي قليقلة لترفع "الأقصى عروس عروبتكم"، كما كانت دائما تهتف من أجل اقضية الفلسطينية في المدرجات.

 

 

لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنـــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان