رئيس التحرير: عادل صبري 06:04 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

سلسلة عوامل تقرب سوبر «الأهلي واتحاد جدة» من الإلغاء

سلسلة عوامل تقرب سوبر «الأهلي واتحاد جدة» من الإلغاء

تحقيقات وحوارات

مواجهة سابقة بين الأهلي واتحاد جدة

سلسلة عوامل تقرب سوبر «الأهلي واتحاد جدة» من الإلغاء

أكرم نوار 16 نوفمبر 2018 18:01

لم يكن أكثر المتشائمين يتوقع أن يتم تأجيل لقاء السوبر المصري السعودي والذي كان مقررًا أن يجمع فريقي الأهلي المصري واتحاد جدة السعودي يوم 27 نوفمبر الجاري في القاهرة، خصوصًا وأن الاستقرار على هذا الموعد جاء بعد ماراثون طويل من المشاكل أحاطت باللقاء لفترة ليست بالقصيرة.

 

وبعدما تم الإعلان أمس عن استعداد محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي للخضوع لعملية جراحية يوم الاثنين المقبل لاستئصال ورم من رقبته، بادر اتحاد الكرة السعودي بإصدار بيان في وقت متأخر من ليل أمس أعلن فيه تأجيل المباراة تقديرًا للظروف الصحية لرئيس القلعة الحمراء.

 

مصير مجهول

 

ولم يشر البيان الذي أصدره الاتحاد السعودي إلى أي موعد جديد للقاء، لكنه اكتفى بالإعراب عن التمنيات بالتوصل لاتفاق مع نظيره المصري والنادي الأهلي لتحديد موعد بديل للقاء.

 

وفي المقابل أيضًا لم يشر اتحاد الكرة المصري ولا حتى النادي الأهلي في البيان الذي أصدره كل منهما على حده إلى أي مواعيد مقترحة للقاء المؤجل، إلا أن حقيقة الأمور تشير إلى صعوبة إقامة هذا اللقاء وترجح فرضية الإعلان عن إلغاءه بشكل نهائي خلال الفترة المقبلة.

 

 

ارتباطات الشياطين

 

وستكون أول العقبات في طريق تحديد موعد جديد للقاء السوبر المصري السعودي هو الارتباطات الكثيرة لفريق النادي الأهلي، والذي لديه نحو 8 مباريات مؤجلة ببطولة الدوري الممتاز، فضلًا عن مواجهة أخرى مؤجلة ضمن منافسات دور الـ16 لبطولة كأس مصر.

 

وتواجه لجنة المسابقات أزمة كبيرة في سبيل تسكين مواعيد لمباريات الأهلي المؤجلة، والتي سيخوض الفريق الأحمر عددًا منها في ديسمبر المقبل، على أن يستكمل البقية بداية من مطلع العام الجديد.

 

 

جدول مزدحم

 

وتشير الظروف على أرض الواقع إلى صعوبة بل استحالة إقدام لجنة المسابقات على تأجيل أي مباريات جديدة لفريق النادي الأهلي، من أجل إخلاء موعد يتيح له خوض لقاء السوبر المصري السعودي أمام اتحاد جدة.

 

خصوصًا وأن أي تأجيلات جديدة ستعني تعقيد الحسابات الخاصة بمواعيد انتهاء مسابقتي الدوري والكأس، والتي يحاول مسئولو لجنة المسابقات واتحاد الكرة إسدال الستار عليهما قبل انطلاق منافسات بطولة أمم أفريقيا المقرر إقامتها في يونيو المقبل بالكاميرون.

 

وفي ظل ارتباط الأهلي بالمشاركة في النسخة الجديدة من بطولة دوري أبطال أفريقيا، ووجود احتمال لاستمراره في المنافسة على جبهة البطولة العربية، سيكون من المستحيل مد يد التأجيل مرة أخرى لمباريات الفريق المحلية، سيما وأن الموعد السابق للقاء السوبر المصري السعودي كان قد تم تحديده بشق الأنفس.

 

ظروف مشابهة

 

ولا يختلف الحال كثيرًا لدى الاتحاد السعودي لكرة القدم والذي يواجه إشكالية منذ فترة تتمثل في رغبته باستمرار منافسات بطولة الدوري المحلي، خلال إقامة بطولة كأس آسيا التي تستضيفها الإمارات مطلع يناير المقبل.

 

وسيكون من الصعب أيضًا على الجانب السعودي تخصيص موعد جديد للقاء السوبر المصري السعودي، خصوصًا وأن ذلك سيتطلب تأجيل لقاء واحد على الأقل لفريق الاتحاد في بطولة الدوري السعودي، وهو ما قد يكون غير ممكن بدليل مسارعة الاتحاد السعودي لكرة القدم للإعلان عن تثبيت موعد ديربي جدة بين الاتحاد والأهلي والذي سيقام يوم 25 من الشهر الجاري، الأمر الذي يعكس رغبة قوية لدى اتحاد الكرة السعودي لعدم السماح بأي مؤجلات في بطولة الدوري إلا في أضيق الحدود.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان