رئيس التحرير: عادل صبري 01:07 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الاهلي يتأهل لثمن نهائي أبطال أفريقيا بفضل رمضان صبحي

الاهلي يتأهل لثمن نهائي أبطال أفريقيا بفضل رمضان صبحي

محمود صادق 19 مارس 2016 18:00

تأهل الفريق الأول لكرة القدم، بالنادي الأهلي إلى دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أفريقيا، بعدما حقق الفوز على نظيره الأنجولي ريكرياتيفو، بهدفين نظيفين، في اللقاء الذي جمعهما، اليوم الأحد في إياب دور الـ32 من البطولة.


وافتتح رمضان صبحي التسجيل للأهلي في الدقيقة الـ10، وضاعف  جون أنطوي النتيجة للأحمر في الدقيقة 82، وانتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي بين الفريقين ليضمن الأهلي التواجد في ثمن نهائي البطولة.

الشوط الأول

بدأت المباراة هادئة بين الفريقين، وسط سيطرة من لاعبي النادي الأهلي على الكرة وسط الملعب.

و ظهرت أول هخطورة للأهلي في الدقيقة 7، بعدما تبادل رمضان صبحي الكرة مع عبد الله السعيد، ثم تمريرة إلى صبري رحيل الذي لعب عرضية أخرجها دفاع ريكرياتيفو، ليسددها أحمد فتحي أعلى من المرمى.

وفي الدقيقة 10 افتتح رمضان صبحي النتيجة، بمجهود فردي، بعدما راوغ أكثر من لاعب وضعها في المرمى، وبعدها بدقيقتين أهدر مؤمن زكريا فرصة الهدف الثاني، بعدما استلم كرة من عبد الله السعيد، وانطلق داخل منطقة الجزاء، وسددها ولكن الحارس كان متواجد.

وظهرت أول خطورة لريكرياتيفو في الدقيقة 17 من كرة ثابتة، ولكن المهاجمين فشلوا في استغلالها، وكاد الأهلي أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 25، لاسيما بعدما مرر صبري رحيل عرضية لماليك ايفونا، الذي لعبه برأسه بجوار القائم.

وحاول إيفونا برأسية أخرى في الدقيقة 30، ولكن العرضية هذه المرة من رمضان صبحي، ولكن رأسية الجابوني مرت بجوار القائم.

وكاد ايتو لاعب ريكرياتيفو أن يتعادل لفريقه في الدقيقة 34، من تسديدة من ضربة حرة مباشرة، ولكن أحمد عادل تصدى لها ببراعة.

وفي الدقيقة 42 ضغط حسام غالي على حارس مرمى ريكرياتيفو، الذي أخطأ وسقط على الأرض، وسنحت الفرصة لحسام أن يحرز الهدف الثاني، في المرمى الخالي، ولكن الحارس تصدى لها، وسنحت الرفصة لرامي ربيعة في الدقيقة 44، بعدما تلقى عرضية ووضعها برأسه فوق القائم.


الشوط الثاني

وجاءت بداية الشوط الثاني هجومية من النادي الأهلي، وهدد عبد الله السعيد مرمى ريكرياتيفو، بعدما تلقى تمريره من رمضان صبحي، وانطلق السعيد ولكن الحارس تألق، وأنقذ مرماه من الهدف الثاني.

وفي الدقيقة 55 أهدر الأهلي فرصية خطيرة، بعدما تلقى محمد هاني تمريره رائعة، ومرر الكرة عرضية لإيفونا ولكن الدفاع قطع الكرة قبل أن تصل الكرة للمهاجم الجابوني.

وبعدها بدقيقة أحرز رامي ربيعة هدف في الدقيقة 56 ولكن الحكم، لغاه بداعي التسلل، وفي الدقيقة 63 قام الأهلي بأول تبديلاته بالدفع بوليد سيلمان بدل من عبد الله السعيد.

وفي أول لمسة لوليد سليمان مرر كرة لإيفونا الذي انفرد بالمرمى، ولكن رعونة الجابوني أدت لإهدار الهدف الثاني، وسنحت أكثر من فرصة للفريق الأنجولي، وكاد أن يقلب الطاولة على الأهلي، ولكن دفاع الأهلي أخرج أكثر من كرة خطيره.

وأجرى الأهلي ثاني تبديلاته في الدقيقة 82، بالدفع بجون أنطوي، بدلا من ماليك ايفونا، وفي الدقيقة 82 مرر رمضان صبحي تمريره سحرية لوليد لسيلمان الذي لعب عرضية لجون أنطوي، ليحرز الهدف الثاني في المرمى الخالي.

وأهدر مؤمن زكريا الهدف الثالث في الدقيقة 86، بعدما انفرد بالمرمى، ليسددها في جسم الحارس.

وفي الدقيقة 87 أجرى الأهلي آخر تبديلاته بالدفع بأحمد الشيخ، بدلا من رمضان صبحي المتألق، وكاد الفريق النجولي أن بقلص النتيجة، في الوقت محتسب بدل من الضائع، ولكن أحمد عادل تألق في آخر دقائق المباراة.





لمتابعة أخبار الكرة المصرية اضغط هـنــــــــــــــــا


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان