رئيس التحرير: عادل صبري 11:09 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ريفر بليت يصطدم بهيروشيما وعينه على نهائي الحلم

ريفر بليت يصطدم بهيروشيما وعينه على نهائي الحلم

وكالات 16 ديسمبر 2015 07:07

يتطلع نادي ريفر بليت الأرجنتيني بطل أميركا الجنوبية إلى بلوغ المباراة النهائية لبطولة العالم للأندية لكرة القدم المقامة حاليًا في اليابان عندما يلتقي مع صاحب الضيافة سان فريتشي هيروشيما اليوم (الأربعاء) في أوساكا ضمن منافسات الدور نصف النهائي.

 

وهذه المشاركة هي الأولى لريفر بليت، بطل كأس ليبرتادوريس 2015، في البطولة العالمية بنسختها الجديدة التي انطلقت عام 2000، وكذلك هي المباراة الأولى له على اعتبار ان نظام البطولة ينص على ان بطلي أميركا الجنوبية وأوروبا يستهلان مشوارهما في العرس العالمي من الدور نصف النهائي.

 

ويبدو الفريق الارجنتيني حامل لقب البطولة بنظامها القديم، كأس انتركونتيننال التي كانت تجمع بين بطلي القارتين الاوروبية والاميركية الجنوبية (مباراتين ذهابا وايابا بين 1960 و1979، ثم مباراة واحدة من 1980 الى 2004)، عام 1986 على حساب ستيوا بوخارست الروماني، مرشحًا بقوة لبلوغ المباراة النهائية بالنظر الى الانجازات التي حققها هذا العام بقيادة مدربه ولاعبه السابق مارسيلو جاياردو، إذ توج بكأس ليبرتادوريس، وكأس أميركا الجنوبية، والكأس السوبر الأميركية الجنوبية.

 

ويسعى ريفر بلايت الذي خسر نهائي 1996 أمام يوفنتوس الايطالي، إلى أن يصبح أول فريق أرجنتيني يحرز لقب مونديال الأندية.


ويتعين على ريفر بليت أن يكون في قمة مستواه اليوم وان ينسى عروضه المخيبة في المراحل الأخيرة من الدوري المحلي، إذ انهاه في المركز الثامن بعدما كان في الصدارة لمراحل عدة.

 

ويعول ريفر بليت على خبرة مخضرمين صانع الالعاب المتألق لوتشو جونزاليز (35 سنة) والهداف خافيير سافيولا (34 سنة) بالاضافة إلى لاعب الوسط ليوناردو بيسكوليتشي.

 
في المقابل، يسعى سان فريتشي هيروشيما الى مواصلة نتائجه الرائعة في مشاركته الثانية في البطولة وتحقيق الفوز الثالث على التوالي لبلوغ المباراة النهائية. 

 

ويمني سان فريتشي هيروشيما النفس بأن يكرر انجاز الرجاء البيضاوي المغربي قبل عامين عندما دخل غمار البطولة كممثل للبلد المضيف وبلغ المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه وفي ثاني مشاركة له ايضاً قبل ان يخسر امام بايرن ميونيخ الالماني صفر-2. 

 

ودخل الرجاء البيضاوي وقتها التاريخ من بابه الواسع عندما أصبح اول فريق عربي وأول فريق غير متوج بلقب قاري (في النسخة ذاتها كون ابطال القارات هم من يخوضون غمارها بالاضافة الى ممثل للبلد المضيف) يبلغ المباراة النهائية للعرس العالمي وثاني فريق يخرق السيطرة الأميركية الأوروبية على المباراة النهائية للعرس العالمي بتغلبه على اتلتيكو مينيرو البرازيلي، وثاني فريق من القارة السمراء بالتحديد بعد مازيمبي الكونغولي الديمقراطي الذي ازاح فريقاً برازيلياً في نسخة عام 2010 هو انرتناسيونال 2-صفر، قبل ان يخسر امام انتر ميلان الايطالي صفر-3 في المباراة النهائية.


لمتابعة أخبار الكرة العربية والعالمية اضغط هـنــــــــــــــــا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان