رئيس التحرير: عادل صبري 11:55 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

إنتر يبحث عن تعزيز صدارته بمواجهة فيرونا

في الدوري الإيطالي..

إنتر يبحث عن تعزيز صدارته بمواجهة فيرونا

وكالات 23 سبتمبر 2015 08:45

يسعى انتر ميلان الذي انهى الموسم الماضي في المركز الثامن، الى مواصلة بدايته النارية وتحقيق فوزه الخامس على التوالي عندما يحل ضيفا ثقيلا على هيلاس فيرونا الاربعاء في المرحلة الخامسة من الدوري الايطالي التي افتتحت الثلاثاء بلقاء ميلانومضيفه اودينيزي.

ويقدم انتر بقيادة روبرتو مانشيني بداية موسم واعدة تميزت بواقعيته دون ان يبهر بعدما حقق انتصاراته الخمسة الاولى بفارق هدف وحيد، اخرها امس الاحد على كييفو (صفر-1) الذي مني بهزيمته الاولى بسبب هدف سجله الارجنتيني ماورو ايكاردي.

وكان الهدف الذي سجله ايكاردي الذي انهى الموسم الماضي هدافا للدوري بالشراكة مع مهاجم فيرونا لوكا توني (22 هدفا)، الاول له هذا الموسم والاول كقائد للفريق وهو تحدث عن هذا الامر بعد المباراة، قائلا: "اعتدت على الشعور باني القائد - انه شعور رائع. من واجبك تسجيل الاهداف عندما تكون مهاجم الفريق. لم اكن قلقا لاني كنت ادرك بان هذا الامر (التسجيل) سيحصل عاجلا ام اجلا".

وواصل "كان الهدف مهما للفريق ولم يكن التسجيل سهلا لان بيتزاري حارس قوي"، متطرقا الى حظوظ انتر باللقب، قائلا: "نملك 9 او 10 لاعبين جدد، ونحن نقوم بعمل جيد جدا حتى الان. بدأنا الموسم بطريقة جيدة لكن الوقت ما زال مبكرا للحديث عن اللقب. توج يوفنتوس بلقب الدوري في الاعوام الاربعة الاخيرة وهو الفريق الاوفر حظا".

ويبدو ان الفوز المهم الذي حققه يوفنتوس، بطل المواسم الاربعة السابقة، على مضيفه مانشستر سيتي الانجليزي في منتصف الاسبوع كان كافيا لمنح لاعبيه الدفع المعنوي اللازم الذي خولهم اهداء فريق "السيدة العجوز" فوزه الاول لهذا الموسم وجاء على حساب مضيفه جنوى 2-صفر امس الاحد.

وكانت بداية موسم يوفنتوس صعبة للغاية اذ فشل، بعد تعادله مع كييفو السبت (1-1)، في الفوز بمبارياته الثلاث الاولى في الدوري للمرة الاولى منذ موسم 1968-1969، ما تسبب بدخوله الى المرحلة الرابعة وهو في المركز السادس عشر، بعد خسارته مباراتيه الاوليين للمرة الاولى في تاريخه، وهي البداية الاسوأ له منذ موسم 1962-1963.

لكن فريق المدرب ماسيميليانو اليجري انتفض الثلاثاء الماضي وقلب الطاولة على مضيفه مانشستر سيتي بعدما حول تخلفه امامه الى فوز 2-1 في اقوى مواجهات الجولة الاولى من مسابقات دوري ابطال اوروبا، ثم اكد استفاقته الاحد بفوزه على جنوى2-صفر بفضل الفرنسي بول بوغبا الذي كان خلف الهدف الاول بعدما سدد الكرة في العارضة فارتدت من الحارس اوجينيو لامانا والى الشباك، قبل ان يضيف بنفسه الهدف الثاني من ركلة جزاء.

ويأمل يوفنتوس ان يؤكد صحوته على حساب ضيفه فروسينوني الذي لم يكن موفقا في بداية موسمه الاول بين الكبار اذ خسر مبارياته الاربع الاولى وهو مرشح ايضا لخسارة الخامسة بسبب الفوارق الفنية والتاريخية الهائلة بين الفريقين اللذين سيجددان الموعد بعد ان تواجها في دوري الدرجة الثانية خلال موسم 2006-2007 حيث فاز "بيانكونيري" ذهابا وايابا 1-صفر و2-صفر في طريقه للعودة مجددا الى دوري الاضواء، واضعا خلفه موسمه الاسود وفضائح التلاعب بالنتائج التي تسببت ايضا بتجريده من لقب الدولي لعامي 2005 و2006.

اما بالنسبة لجار يوفنتوس، اي تورينو، فيأمل بدوره مواصلة بدايته الواعدة التي كللها الاحد بفوزه على ضيفه القوي سمبدوريا بهدفين من مهاجم "بيانكونيري" السابق فابيو كوالياريلا الذي منح الفريق النبيذي فوزه الثالث، ما جعله وحيدا في المركز الثاني بفارق نقطتين عن انتر ميلان ومثلهما عن روما وساسوولو اللذين انتهت مواجهتهما في العاصمة بالتعادل 2-2.

ويلتقي تورينو الاربعاء مع مضيفه كييفو في مباراة صعبة اخرى، فيما يلعب روما الذي تخلف مرتين امام ساسوولو وسجله له قائده الازلي فرانشيسكو توتي هدفه الـ300 بقميص "جالوروسي" في جميع المسابقات، مع مضيفه سمبدوريا في قمة المرحلة.

اما ساسوولو فيحل ضيفا على باليرمو، فيما يلعب فيورنتينا مع بولونيا، ولاتسيو، القادم من هزيمة مذلة امام نابولي (صفر-5)، معجنوى، وكاربي مع نابولي الباحث عن تأكيد صحوته بفوز ثان على التوالي.

لمتابعة أخبار الكرة العربية والعالمية اضغط هـنــــــــــــــــا

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان