رئيس التحرير: عادل صبري 02:39 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مدرب الأرجنتين السابق: عقوبة الفيفا ضد ميسي «عبثية»

مدرب الأرجنتين السابق: عقوبة الفيفا ضد ميسي «عبثية»

وكالات - إفي 28 مارس 2017 20:35

وصف سيسار لويس مينوتي، مدرب منتخب الأرجنتين الفائز بكأس العالم عام 1978 ، العقوبة التي فرضها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) على ميسي بالـ"عبثية".


كانت اللجنة التأديبية للفيفا قد قررت في وقت سابق اليوم إيقاف "البرغوث" أربعة مباريات رسمية لتوجيهه سبابا لحكم مساعد خلال مباراة تشيلي الأخيرة بتصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.


وأفادت اللجنة في بيان لها بأن القرار اتخذ طبقا للبندين 77 و108 باللائحة التأديبية، حيث أنها وجدت ميسي مذنبا "بتوجيه سبابا لحكم مساعد"، ولذلك قررت إيقاف نجم برشلونة أربع مباريات رسمية وتغريمه 10 آلاف فرنك سويسري.


وقال مينوتي، الذي درب سابقا فريقي برشلونة وأتلتيكو مدريد وآخرين، لقناة (تودو نوتيثياس) التلفزيونية "يبدو لي أن أربع مباريات (هي عقوبة) عبثية. فليرسلوه للعمل في مكان ما، ولكن أن يخرجوه من الملعب!".

وتابع أن إيقاف ميسي "أربع مباريات هو (مجرد) عبث، هناك اعتداءات (جسدية) ذات نوايا سيئة، وأحيانا تعاقب بمبارتين فقط. لقد كان هذا شيئا شفويا وهذه عقوبة مبالغ فيها للغاية".


واعتبر مينوتي أن "ما فعله (ميسي) لم يكن بهذه الخطورة"، مؤكدا أن "استبدال ميسي أمر مستحيل".


وسيبدأ تطبيق العقوبة ابتداء من مباراة الليلة حيث سيحل المنتخب الأرجنتيني، الثالث بـ22 نقطة، ضيفا على بوليفيا، التاسع بسبع نقاط فقط، ثم لقاءات راقصي التانجو أمام كل من أوروجواي (الثاني، 23) وفنزويلا (العاشر والأخير، 6) وبيرو (الثامن، 15).


إلا أن الاتحاد الأرجنتيني كان قد أعلن بدوره أنه سيستأنف ضد قرار الإيقاف أمام محكمة التحكيم الرياضي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان