رئيس التحرير: عادل صبري 09:05 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

هل يكون القيصر أقوى من ميدو في الإسماعيلي؟

هل يكون القيصر أقوى من ميدو في الإسماعيلي؟

تحقيقات وحوارات

ميدو وحسني عبد ربه

هل يكون القيصر أقوى من ميدو في الإسماعيلي؟

عمر البانوبي 16 ديسمبر 2015 08:52

جاءت الأزمة الأخيرة لحسني عبد ربه قائد النادي الإسماعيلي باعتراضه على استبداله أمام غزل المحلة ضمن مباريات الجولة الثامنة من مسابقة الدوري الممتاز التى انتهت بفوز الدراويش بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، لتفتح ملف تجاوزات القيصر داخل قلعة الدراويش.

 

في عهد المدير الفني الحالي أحمد حسام "ميدو" كان عبد ربه بطلاً لأزمتين يستحق عليهما العقاب كونه قدوة للاعبي الإسماعيلي ولفرض حالة انضباط حقيقية تساعد المدير الفني الشاب على امتلاك زمام الأمور بشكل كامل لخدمة مصلحة فريقه.

 

بداية الأزمات

بدأ عبد ربه افتعال الأزمات بالاعتراض على اطلاق اسمه على قاعة صغيرة بالنادي تكريمًا لاسمه ضمن مبادرة طيبة قادها العميد محمد أبو السعود، رئيس النادي، لتكريم رموز الكرة من أبناء قلعة الدراويش. وطلب عبد ربه إطلاق اسمه على كبري القاعات باعتباره واحدا من أهم لاعبي الإسماعيلي على مدار تاريخه.

 

أزمة الأتوبيس

نشبت أزمة عنيفها بطلها عبد ربه أثناء عودة فريق الإسماعيلي من الإسكندرية بعد الفوز الكبير على الاتحاد بخمسة أهداف دون رد في الجولة الخامسة من الدوري الممتاز، حيث تجاوز القيصر في حق زميله محمد صبحي، حارس مرمى مصر والإسماعيلي، بسبب نزوله لشراء بعض المستلزمات لزملائه في طريق العودة إلى مدينة الإسماعيلية، وتغاضى ميدو عن عقاب عبد ربه في تلك الواقعة بسبب عدم تسليط الضوء الإعلامي عليها.

 

غضب القيصر

أظهر حسني عبد ربه غضبًا شديدًا عقب استبداله أمام غزل المحلة في الشوط الثاني ولم يصافح الجهاز الفني أو يجلس على مقاعد البدلاء، وخرج مباشرة من الملعب إلى فندق اللاعبين بسبب عدم رضاه عن تبديله أمام الفلاحين، وللمرة الثانية تغاضى ميدو عن تجاوزات القيصر ووجه له المديح خلال المؤتمر الصحفي للمباراة، واصفًا ما حدث بنرفزة الملعب.

 

فهل يكون عبد ربه أقوى من ميدو في الإسماعيلي؟ وهل يصمت الجهاز الفني للدراويش على تجاوزات القيصر؟

 

لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنـــــــــــــــــا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان