رئيس التحرير: عادل صبري 05:34 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

ممثل رعاة "دو فرانس": العرب أبرياء من أحداث باريس.. وسننجح في "تحدي اليورو"

ممثل رعاة دو فرانس: العرب أبرياء من أحداث باريس.. وسننجح في تحدي اليورو

تحقيقات وحوارات

جان مارك السكرتير العام لرعاة استاد دو فرانس

في حوار خاص لـ"استاد مصر العربية":

ممثل رعاة "دو فرانس": العرب أبرياء من أحداث باريس.. وسننجح في "تحدي اليورو"

الجمهور الفرنسي لن يغيب.. واقتصاديات الرياضة في أزمة

عمر البانوبي - دينا نجم 25 نوفمبر 2015 08:31

لا تزال الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها فرنسا مؤخراً حديث الجميع داخل أوروبا وخارجها ومصدر للحزن والسخط والغضب، خاصة وأنها خلفت أكثر من 120 قتيل، وضعف العدد من المصابين، وارتبطت بالرياضة بعد استهداف ملعب "دو فرانس" أحد أكبر ملاعب كرة القدم في فرنسا.

 

واتخذت السلطات الفرنسية قرارها بتعليق المنافسات الرياضية عقب الأحداث المؤسفة قبل أن تعود وتعلن عودة النشاط الرياضي وعودة الدوري الفرنسي الممتاز بدون حضور جماهير الفريق الضيف.

 

"استاد مصر العربية" ينفرد بهذا الحوار مع جان مارك السكرتير العام لرعاة استاد "دو فرانس" الذي احتضن مواجهة المنتخب الفرنسي أمام نظيره الألماني، الذي رحب بإجراء حوار  مع موقع مصري بسبب متابعته لما يحدث في مصر وتأثره بمعاناتها هي أيضا من الإرهاب على حد تعبيره. 

 

في البداية، تعازينا لك وللشعب الفرنسي ونتمنى أن تعود الأمور إلى طبيعتها قريبًا.. أين كنت عندما علمت بتلك الأحداث؟

كنت أتابع المباراة من التلفاز أنا وزوجتي، وفوجئنا بالمعلق يقول "لن تكون هناك لقاءات تلفزيونية بعد المباراة لأن باريس تتعرض لأحداث تراجيدية في تلك اللحظات"، فقمنا على الفور بتغيير القناة لمشاهدة الأخبار ومعرفة ما يحدث.. كانت أخبارا صادمة وليلة مرعبة بكل المقاييس.

 

ما تأثير تلك الهجمات على فرنسا بوجه خاص وأوروبا عامة؟

نحن لازلنا في صدمة. كيف يقتل مواطنين عزل بهذا الشكل؟ سؤال لا أملك له إجابة حتى هذه اللحظة. مواطن فرنسي يقتل مواطنا فرنسيا آخر باسم الله ومن أجل تقاضي الأموال. ولكني أؤمن إن من يرتكب مثل هذه الأفعال لن يفوز بشيء في النهاية وأثق في قدرتنا على التماسك. 

 

لماذا تقول إن "فرنسي يقتل فرنسي" رغم أن هناك من يشيرون بأصابع الاتهام إلى العرب؟

أعتقد أن العرب غير متورطين في أحداث باريس.. فلقد تم الإعلان بالفعل أن 4 فرنسيين شاركوا في التفجيرات، وليس العرب.

 

وفي رأيك كيف ستؤثر تلك الأحداث على الأوضاع الاقتصادية؟ 

مع الأسف التوقيت كان صعبًا. فهو قبل موسم الكريسماس وأعياد الميلاد وهي فترة انتعاش للسوق وبالطبع ستؤثر تلك الأحداث بالسلب على الاقتصاد هنا.

 

وماذا عن اقتصاديات الرياضة ؟

فترة صعبة بكل تأكيد، فعلى سبيل المثال تم إلغاء مباراة رجبي كان مقررًا لها يوم السبت المقبل ولكن الجميع يتفهم الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد. 

يجب علينا أن نستعيد الثقة ونحن قادرون على ذلك، يكفي أن أذكر أن صديق لي كان يشاهد المباراة من الملعب وقت الأحداث وأبدى إنبهاره بالسرعة التي تمت بها إخلاء المدرجات والحرفية في التعامل مع تلك الأحداث غير المتوقعة.

 

هل بالفعل سيغيب الجمهور عن منافسات كرة القدم في المرحلة المُقبلة ؟

ليس صحيحًا، كانت هناك مباريات الأسبوع الماضي والمدرجات كانت ممتلئة بالجماهير مما أسعدنا كثيرًا.

 

ومن اتخذ قرار أن يمضي المنتخب الألماني الليلة المشؤومة في غرف خلع الملابس؟

كان هذا قرار المنتخب الألماني نفسه، هم أرادوا ذلك. 

 

وماذا عن أمم أوروبا المُقبلة، هل ستنظمها فرنسا أم سيتغير الوضع بسبب الإرهاب ؟

لا لن يتغير الوضع، سننظم كأس الأمم الأوروبية العام المُقبل ولن يتغير أي شيء.

 

ما الرسالة التي تود أن توجهها للشعب الفرنسي؟

أقول لشعبنا استفيدوا من الحياة و استمروا في الانفتاح تجاه الآخرين واستيعابهم.

 

 

لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنـــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان