رئيس التحرير: عادل صبري 05:35 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

قبل الكلاسيكو.. قصة أول الخونة

قبل الكلاسيكو.. قصة أول الخونة

تحقيقات وحوارات

جوسيب ساميتير

قبل الكلاسيكو.. قصة أول الخونة

لؤي هشام 20 نوفمبر 2015 16:44

لطالما كان الانتقال من فريقك إلى الغريم التقليدي خيانة في عرف كرة القدم، فالجماهير لا تقبل بأن ترتدي قميصها ومن ثم ترتدي قميص العدو المنافس.

 

وفي قصص الخونة بين المشجعين روايات كثيرة بعضها صحيح وبعضها ينسج حوله خيوط من الخيال محاطة بحقد وكره تجاه هذا اللاعب الخائن.

 

وبين الغريمين اللدودين، برشلونة وريال مدريد، لم يكن هناك الكثير من الخونة -25 لاعبا فقط- ولكن من كان الشجاع الذي استطاع أن يكون أول من يفعلها، أن يختار كره وبغض الجماهير.

 

"استاد مصر العربية" يستعرض لكم قصة أول الخونة بين الفريقين، أول من انتقل من الريال للبارسا، وأول من انتقل من البارسا إلى الملكي..  معكم قصة جوسيب ساميتيير ولوسيان مولر.

 

جوسيب ساميتيير

 كان أول من امتلك الشجاعة ليفعلها في عام 1932 حينما رحل عن صفوف برشلونة بعدما شارك في 454 مباراة مع الفريق الكتالوني لينتقل بعدها إلى ريال مدريد.

 

استغل الملكي إخراجه من صفوف الفريق الأول، رغم أنه كان أحدهدافي برشلونة التاريخيين برصيد 333 هدفا، ليضمه إلى صفوفه ويحقق معهم لقب الدوري الإسباني.

 

لعب ساميتيير مع ريال مدريد لموسمين فقط لم يشارك فيها في الكثير من المباريات ليدفع الثمن غاليا بثمان مباريات فقط ثم رحل بعدها إلى نيس الفرنسي.

 

لوسيان مولر


 

انتقل لوسيان الفرنسي ذو الأصول الألمانية من صفوف ريميس الفرنسي إلى ريال مدريد في عام 1962، واستمر مع الملكي 3 أعوام قبل أن يشد رحاله إلى الغريم الأزلي.

 

كان مولر هو أول من يرحل عن ريال مدريد لينتقل إلى برشلونة ولكنه استمر معهم 3 سنوات أيضا ليعود إلى فريقه القديم ريميس مرة أخرى.

 

وشارك مولر مع برشلونة في 27 مباراة فقط بالليجا على عكس الميرينجي الذي لعب معه 77 مباراة قبل أني يتولى تدريب الكتلان بعدها بعدة أعوام.

 

لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنـــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان