رئيس التحرير: عادل صبري 07:27 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

المهاجم الأفريقي أزمة جديدة في الاهلي

المهاجم الأفريقي أزمة جديدة في الاهلي

تحقيقات وحوارات

مهاجمو الاهلى

المهاجم الأفريقي أزمة جديدة في الاهلي

إيهاب علي 30 مايو 2015 17:13

تعد صفقة المهاجم الأفريقي السوبر التي يسعي النادي الأهلي لإبرامها خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة لتدعيم صفوف الفريق الأول لكرة القدم هي الصفقة الأبرز التي ينتظرها عشاق وجماهير القلعة الحمراء للقضاء علي العقم التهديفي الذي عاني منه الفريق مؤخراً.

 

وتشير المعلومات القادمة من النادي الأهلي إلى أن لجنة الكرة برئاسة المهندس محمود طاهر رئيس النادي اقتربت من إنهاء صفقة المهاجم الجابوني ماليك إيفونا لاعب الوداد المغربي بعد الاستقرار بشكل نهائي علي رحيل المهاجم الإثيوبي صلاح الدين سعيدو بنهاية الموسم نظرا لتواضع مستواه، إلا أن عدم التوصل لإتفاق مع إدارة النادي المغربي حول المقابل المادي أجل حسم الصفقة رسمياً في الوقت قطع فيه الأهلي شوطاً كبيرة في المفاوضات مع إدارة نادي الشباب السعودي للحصول علي خدمات مهاجمه الغاني جون أنطوي هداف الإسماعيلي السابق حال فشل صفقة إيفونا مما يؤكد رغبة الإدارة الحمراء في ضم مهاجم أفريقي قوي.

 

وعلي الرغم من أن الجميع داخل أروقة النادي يري أهمية ضم المهاجم الإفريقي المميز خلال الفترة المقبلة إلا أن هذه الصفقة بالتحديد سوف تتسبب في أزمة طاحنة داخل الفريق الأحمر في الموسم الجديد قد تهدد استقرار ومسيرة الفريق بشكل كبير.

 

تعاقد الأهلي مع مهاجم أفريقي مميز سواء كان إيفونا أو أنطوي أو أي لاعب آخر سوف يشعل الصراع بين نجوم الفريق علي هذا المركز وسيصبح اكتساب ثقة المدير الفني وحجز مكان في التشكيل الأساسي الهم الأكبر لهؤلاء اللاعبين في المرحلة الأولي من الموسم قبل أن تتحول هذه الأزمة إلي قنبلة موقوتة داخل الفريق مع مرور الوقت وابتعاد بعضهم عن الصورة بشكل تدريجي.

 

مركز الهجوم بالأهلي يضم عددا كبيرا من النجوم ولن يتقبل أحدهم فكرة الجلوس علي مقاعد البدلاء لفترات طويلة أو الخروج من الحسابات حتي لو لمرحلة مؤقتة خصوصا أن كل لاعب يري أنه الأفضل لقيادة الهجوم مهما كانت حالته الفنية أو البدنية أو الذهنية.

 

"استاد مصر العربية" يرصد أزمة خط الهجوم الأحمر التي سوف تكون هي القنبلة الموقوتة أمام أي مدرب يتولي قيادة الفريق في الموسم الجديد سواء استمر فتحي مبروك في مهمته أو تعاقد الأهلي مع مدير فني أجنبي كما تشير كل الدلائل داخل لجنة الكرة ومجلس الإدارة.

 

عمرو جمال

بالنظر للقدرات والإمكانات الفنية والبدنية والتهديفية الكبيرة والمستوي المميز الذي ظهر عليه عمرو جمال قبل تعرضه لإصابة الرباط الصليبي خلال مباراة الأسيوطي في الدور الأول من بطولة الدوري الممتاز هذا الموسم نجد أنه سيكون الخيار الأول أمام المدير الفني الجديد للأهلي في الموسم الجديد بجانب المهاجم الأفريقي المنتظر.

 

غزال الأهلي لديه الوقت الكافي لاستعادة عافيته الفنية والبدنية قبل الموسم الجديد حيث سيكون جاهزاً للمشاركة في المباريات بشكل تدريجي عقب مباراة الأهلي أمام الأفريقي التونسي بالكونفيدرالية المحدد لها يوم 7 يونيو المقبل ليكون جاهزاً لصراع الموسم الجديد علي لقب المهاجم الأول للأحمر.

 

النيجيري بيتر إيبي

علي الرغم من كثرة الإصابات التي تعرض لها اللاعب منذ انضمامه لصفوف القلعة الحمراء خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية إلا أنه أظهر قدرات تهديفية وبدنية جيدة في المباريات التي شارك فيها حيث سجل ثلاثة أهداف في شباك اتحاد الشرطة والرجاء المطروحي وألعاب دمنهور تضعه ضمن الخيارات الأولي في العام المقبل.

 

أحمد عبد الظاهر

يمتلك عبد الظاهر روحا قتالية وفدائية داخل الملعب نادراً ما تجدها في أي لاعب فضلا عن قدراته التهديفية والبدنية العالية وصبره الواضح على استبعاده من المشاركة في المباريات لفترات طويلة خلال الفترة التي تولي فيها الإسباني خوان كارلوس جاريدو المدير الفني السابق قيادة المارد الأحمر.

 

عبد الظاهر سيكون أحد أطراف الصراع المنتظر في الموسم الجديد خصوصاَ بعد الدعم الكبير الذي شعر به اللاعب عقب إصابته بشرخ في الرئة خلال مباراة الأفريقي التونسي التي سجل خلالها هدف الأحمر الأول رغم إصابته البالغة التي أبعدته عن الملاعب شهراً.

 

عماد متعب

تجاوز المهاجم الدولي 32 عاماً وتراجع أداؤه البدني بشكل ملحوظ سوف يقلل من فرصه بالتأكيد في حجز مكان أساسي في خط الهجوم الأحمر بالموسم الجديد خصوصاً بعد تعاقد الأهلي مع مهاجم أفريقي.

 

عماد متعب يعد أحد أفضل مهاجمي النادي في تاريخه والأبرز في السنوات العشر الأخيرة ويمتلك خبرات ضخمة جعلته هداف الأهلي في الموسم الجاري ومنقذه في العديد من المناسبات حيث حصد الفريق لقب الكونفيدرالية الأفريقية في النسخة الماضية بهدفه القاتل في مرمي سيوي سبور الإيفوراي بجانب هدفه في شباك وفاق سطيف الجزائري بالسوبر الأفريقي لتصل المباراة إلي ركلات الترجيح ويخسرها الأهلي إلا أن تاريخه الطويل لن يضعه علي رأس اختيارات المدير الفني بالموسم الجديد.

 

وجود القناص متعب الذي حصل علي شارة قيادة الأهلي مؤخراً خلفاً لحسام غالي علي مقاعد البدلاء سيكون أول شرارة الأزمة خصوصاً بعدما رفض مطالبة عدد من مسؤولي النادي له بالاعتزال نهاية الموسم للحصول علي التكريم الأمثل له ولتاريخه الطويل مع الأحمر مؤكداً قدرته علي العطاء وأنه سيحدد موعد اعتزاله بنفسه دون وصاية من أحد.

 

محمد ناجي "جدو"

بدأ جدو في استعادة عافيته الفنية والتهديفية بعد غياب طويل عن الملاعب دام لأكثر من عام كامل لإصابته بقطع في الرباط الصليبي خلال مباراة الأهلي والنجم الأفريقي التونسي ببطولة دوري أبطال أفريقيا في الموسم الماضي ، ليدخل بقوة في المنافسة علي اللعب أساسياً في تشكيلة المارد الأحمر بالموسم الجديد.

 

وجدد اللاعب عقده مع الأهلي علي بياض خلال الأيام الماضية للتأكيد علي رغبته في الاستمرار ضمن صفوف الفريق ويتبقي الاتفاق علي الأمور المادية فقط.

 

 

لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنــــا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان