رئيس التحرير: عادل صبري 06:30 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

البدري.. قاهر الصعاب يحلم بالأولمبياد

البدري.. قاهر الصعاب يحلم بالأولمبياد

تحقيقات وحوارات

حسام البدري

البدري.. قاهر الصعاب يحلم بالأولمبياد

محمد هاني 13 أبريل 2015 14:37

فرض حسام البدري اسمه بقوة على الساحة الرياضية كواحد من أهم المدربين المصريين ، وتردد اسمه كثيرًا لتولي قيادة المنتخب الوطني خلفًا لشوقي غريب قبل أن يستقر مسؤولو اتحاد الكرة علي التعاقد مع الأرجنتيني هيكتور كوبر لقيادة الفراعنة.

 

البدري تولى قيادة المنتخب الاوليمبي وحمل آمال المصريين بصناعة جيل جديد للكرة المصرية وبناء منتخب واعد قوي يكون قوامه اللاعبين الشباب؛ لحفر اسمه مصر من نور في المحافل الدولية مستقبلًا.

 

البدري من المدربين القلائل الذي لاقى ترحيبًا من جميع أفراد الوسط الرياضي بتوليه تدريب المنتخب الاوليمبي فلم يعترض أحد ، وأشاد الجميع باختيارات الجبلاية وقدرة البدري علي العبور بسفينة المنتخب الأولمبي.

 

وكان البدري عند حسن الظن وتأهل بالمنتخب الأولمبي لدورة الألعاب الأفريقية بالفوز أولًا على كينيا وبوروندي ليواصل مشواره بقوة ، ويصبح حديث الصباح والمساء إشادة بقدرته علي صناعه جيل الأحلام للفراعنة ووصوله لاولمبياد ٢٠١٦.


البدري حطم أرقامًا عديدة كلاعب رغم مشواره القصير في الملاعب كما حقق إنجازات على المستوى التدريبي سواء كمدرب عام ومدير فني مع الأهلي أو مع فريق المريخ السوداني.

 

مشواره التدريبي

الجزار بدأ مشواره التدريبي مدربًا عامًا في الأهلي للبرتغالي مانويل جوزيه وقائمًا بأعمال مدير الكرة الراحل ثابت البطل ثم حصل علي فرصة الرجل الأول عقب رحيل الخواجة لكنه وجد اعتراضات كبيرة جماهيرية ليرحل للمريخ السوداني ويتوجه معه ببطولة الدوري المحلي ومنه عودته آخرى إلى مصر لقيادة الفريق البترولي إنبي ثم عاد مرفوع الرأس للأهلي ليتوج ببطولة الدوري المصري ودوري ابطال افريقيا وبطولة السوبر المحلي قبل الرحيل لأهلي طرابلس الليبي بعرض خيالي ولكن الاحداث المؤسفة بليبيا دفعته للعودة لمصر بعدما تعرض لحادث اغتيال وتردد اسمه مرة آخرى للعودة لقيادة الأهلي قبل ان يحسم اتحاد الكرة الجدل بتعيينه مديرًا فنيًا للمنتخب الأوليمبي.

 

بطولاته كمدير فني

حقق البدري ٣ بطولات مع الاهلي المصري (الدوري المحلي ودوري ابطال افريقيا والسوبر المصري) بالاضافة للدوري السوداني مع المريخ.

 

بطولاته كلاعب

خاض البدري ١٢٤ مباراة محلية وافريقية مع الاهلي وحقق ٤ بطولات دوري و٣ بطولات كاس مصر و ٣ بطولات افريقية؛ وخاض ١٨ مباراة دولية مختلفة مع المنتخبات

 

وقضت الاصابة بالرباط الصليبي علي مشوار البدري مبكرا في الملاعب حيث تعرض للاصابة عام ١٩٨٤ وامتدت فترة علاجه لمدة موسم ونصف الموسم واعتزل المستطيل الاخضر عام ١٩٨٧

 

اغتيال البدري

 

تعرض حسام البدري لمحاولة اغتيال اثناء تواجه بليبيا لقيادة اهلي طرابلس حيث اطلق مجهولون النار علي المدير الفني اثناء استقلاله سيارته وعودته الي منزله لكنه نجا باعجوبة من الموت المحقق

ويعتبر البدري من مواليد ٢٣ مارس ١٩٦٠ وانضم لمدرسة الكرة بالاهلي عام ١٩٧٨ وشارك مع الفريق الاول لاول مرة عام ١٩٧٩ ليبدا رحلة حصد البطولات قبل ان تقضي الاصابة علي مستقبله الكروي.

 

هاجموه ودعموه وطالبوا ببقائه

جمهور الاهلي وقف كثيرا ضد تولي حسام البدري مسؤولية الرجل الاول خلفا للبرتغالي مانويل جوزيه وساهمت نتائج الفريق المتواضعه في زيادة حدة الهجوم علي الجزار قبل ان يلقي الاهلي هزيمة قاسية من الاسماعيلي بثلاثة اهداف مقابل هدف كانت القشة التي قسمت ظهر البدري برحيله عن المارد الاحمر وعودة جوزيه مرة اخري الا ان ولايته الثانية بالاهلي شهدت احتفالا واحتفاء بما قدمه علي راس القيادة الفنية ونجح في الفوز بثلاث بطولات كان اخرها التتويج بدوري ابطال افريقيا علي يد الترجي التونسي وسط ارضه وجماهيره.

 

لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنــــا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان