رئيس التحرير: عادل صبري 08:17 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

إبراهيم عبد الخالق: أخشى القطبين بسبب طارق حامد

إبراهيم عبد الخالق: أخشى القطبين بسبب طارق حامد

تحقيقات وحوارات

إبراهيم عبد الخالق

"استاد مصر العربية" يحاور قائد سموحة

إبراهيم عبد الخالق: أخشى القطبين بسبب طارق حامد

محمد هاني 12 أبريل 2015 21:49

 

لم نشترك في بطولة أفريقيا للتمثيل المشرف

قرعة أفريقيا خدمت الأهلي والزمالك وظلمتنا

مفيش حاجة اسمها "قلة" خبرة والدليل إنيمبا والهلال الليبي

 

إبراهيم عبد الخالق، اسم برز على الساحة الكروية منذ الموسم الماضي لمستواه المتميز مع الفريق السكندري، مما لفت انتباه قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك للحصول علي خدماته.

استاد مصر العربية حاور إبراهيم عبد الخالق للحديث معه عن اهتزاز مستوي سموحة في بداية الموسم والانتفاضة تحت قيادة حلمي طولان والـتأهل لدور الـ16 بدورى أبطال أفريقيا وحقيقة توقيعه لأحد القطبين وحقيقة مؤامرة علي الفريق السكندري لرحيل لافاني عن تدريب الفريق وغيرها من الأمور الهامة.

بداية.. مبروك الفوز على إنيمبا والتأهل لدور الـ16 بدورى ابطال أفريقيا.

الحمد لله، أنا اعتبر ان الفوز على إنيمبا النيجيري والتاهل لدور الـ16 من البطولة الإفريقية يعتبر إنجازا للفريق السكندري خصوصا انها المشاركة الأولى للفريق بدورى أبطال أفريقيا كما ان التاهل جاء على حساب فريق كبير له باع طويل في أفريقيا وتوج بالبطولة من قبل مرتين ولكن لاعبي سموحة كانوا على قدر المسؤولية واستطاعوا الفوز والتاهل بفضل العزيمة والإصرار لدي اللاعبين من جهة وقيادة الكابتن حلمي طولان للفريق من جهة أخرى، فضلا عن الدعم الذى يقدمه المهندس فرج عامر للفريق سواء ماليا أو معنويا.


كيف تري مواجهة ليوبار الكونغولي؟ وهل سموحة قادر على التأهل لدور المجموعات؟

بالفعل مواجهة ليوبارد الكونغولي تعتبر صعبة خصوصا أن الفرق الأفريقية طورت من نفسها خلال الفترة الأخيرة واصبح لها شأن في القارة السمراء، ولكن بالمقارنة بين فريقي إنيمبا وليوبار ترجح كفة الفريق النيجيري لخبرته الأفريقية ولكن ليوبار من الفرق الصعبة أيضا، ولكني أعتقد أن الفريق السكندري قادر على تحقيق الفوز وتكملة المشوار الإفريقي، خصوصا أننا لم نشارك في البطولة الأفريقية من أجل التمثيل المشرف، بل من أجل صنع تاريخ جديد لسموحة ببطولة أفريقيا والتاهل للأدوار النهائية.


هل ترى أن القرعة أنصفت سموحة بمواجهة ليوبار؟

القرعة ظلمت سموحة عكس فريقي الأهلي والزمالك، فبالمقارنة، نجد أن القطبين واجها فرقا سهلة فى دور الـ32 بعكس سموحة الذى واجه إنيمبا النيجيري ومن قبل لعب مع اهلي طرابلس الليبي، ولكننا نأمل في اكمال المشوار بالفوز علي ليوبار الكونغولي، خصوصا أن مباراة العودة ستكون بالإسكندرية.

ما رايك فيما يتردد بان سموحة غير قادر علي التاهل لقلة الخبرة الافريقية.

هذا كلام عار عن الصحة، فاللعب بالقلب والحماس وليس الخبرة، والدليل الفوز على الاهلي الليبي في دور الـ64 وإنيمبا في دور الـ32 رغم خبرة الفريقين الإفريقية الكبيرة مقارنة بلاعبي سموحة، فحماس ورجولة اللاعبين الفيصل في الملعب.


بالنسبة للبطولة المحلية.. ما رأيك في مواجهة الزمالك المقبلة بالدوري؟

مباراة صعبة جدا، فالزمالك أقوى فرق الدورى هذا الموسم، ويضم لاعبين مميزين في جميع المراكز، وبالتالي المواجهة صعبة جد ، والهزيمة من الداخلية ستكون حافزا مضاعفا للفوز علي الزمالك، قبل السفر الي الكونغو لمواجهة ليوبار.


ما حقيقة مفاوضاتك مع الاهلي؟

تلقيت اتصالات من بعض مسؤولى الاهلي لارتداء الفانلة الحمراء الموسم المقبل، ولكن المفاوضات لم ترتق للجدية حتي الان، أركز الآن مع سموحة لمواصلة المشوار الإفريقي وتحسين وضعية الفريق في جدول الدوري خصوصا أن سموحة في موقف لا يحسد عليه، وترتيبه ولا يليق به في جدول الدوري.. عقدي مع سموحة ينتهي بنهاية الموسم المقبل ومن حقي التوقيع لأي ناد في يناير المقبل، ولكني أغلقت هذا الملف الآن وتركيزي منصب على سموحة فقط، والحقيقة طبعا أنه لا يوجد لاعب يستطيع رفض الانتقال إلى الأهلي أو الزمالك، فهو حلم لكل لاعب بالإضافة إلى أني من القاهرة، واتمنى التواجد بناد قاهري للبقاء بجوار أسرتي.

هل فاوضك مسؤولو سموحة لتجديد تعاقدك؟

بالفعل تحدث معي المهندس فرج عامر لتجديد تعاقدي ولكني طالبته بالتأجيل لحين انتهاء الموسم الحالي.


في حال تلقيك عرضين من الاهلى والزمالك ايهما تختار؟

الانضمام لاحد القطبين حلم لاي لاعب ولكن ما حدث مع طارق حامد جعلني أعيد تفكيري في الأمر.. طارق كان من نجوم الدوري الموسم الماضي والآن وجد نفسه أسيرا لدكة بدلاء الأبيض رغم أنه من اللاعبين المميزين، وبلغة الكرة (يلعب على اي حد).

ما حقيقة مؤامرة اللاعبين علي لافاني؟ وأسباب تراجع النتائج بعد رحيل حمادة صدقي؟

لايوجد مؤامرة من اللاعبين علي الخواجة، ولكنه كان صارما مع جميع اللاعبين واللاعب المصري لا يستطيع التعامل مع الأجنبي.. لا توجد كيميا تفاهم بين الاثنين بعكس المدرب المصري، والحقيقة ان رحيل حمادة صدقي كان خطا كبيرا خصوصا ـن الفريق السكندري قدم أداء متميزا الموسم الماضي وخسر الكاس والدوري في المباراة النهائية، فرحيل صدقي أثر كثيرا على مستوى الفريق، بالإضافة إلى رحيل عدد كبير من اللاعبين المميزين أمثال أحمد حمودي وطارق حامد، حتي جاء حلمي طولان ونجح في لم شمل اللاعبين مرة اخرى واستعادة فريق سموحة لمستواه والتاهل لدور الـ16 الأفريقي.

 

لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان