رئيس التحرير: عادل صبري 05:23 صباحاً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"اتحاد الألتراس" يهدد بكارثة بعد عودة الدوري

اقتحام الملاعب وإفساد المباريات.. مخطط "أهلاوي" و"وايت نايتس"

"اتحاد الألتراس" يهدد بكارثة بعد عودة الدوري

إيهاب علي 25 فبراير 2015 17:18

دخلت أزمة الأولتراس في الأيام القليلة الماضية مرحلة خطيرة، عقب أحداث الدفاع الجوي التي راح ضحيتها 19 مشجعاً زملكاوياً قبل مباراة الزمالك وانبي في الدوري الممتاز، بعدما اتحدت رابطة "وايت نايتس" المدعمة لنادي الزمالك مع "ألتراس أهلاوي" المدعمة للأهلي، ما يهدد بكارثة جديدة للرياضة المصرية، خاصة بعد قرار مجلس الوزراء بعودة الدوري يوم 20 مارس المقبل.

 

وأكدت مصادر مقربة من روابط الأولتراس لـ"استاد مصر العربية" أن عدد من قيادات "وايت نايتس" و"أهلاوي"، عقدوا اجتماعا سريا منذ فترة، لمناقشة كيفية الرد علي أحداث الدفاع الجوي التي أعادت إلى الأذهان مجزرة بورسعيد التي راح ضحيتها 72 مشجعاً أهلاوياً عام 2012 .

 


وأضافت المصادر أن "أهلاوي" و"وايت نايتس" اتفقا علي عدد من البنود في نهاية الاجتماع أولها اتحاد الثنائي معاً والوقوف يداً واحدة للتنديد بالمجزرة، وإفساد مباريات الدوري إذا لم يتم إلغاء المسابقة عن طريق اقتحام الملاعب والمباريات، لا سيما بعد استبعاد ملعب الدفاع الجوي من استضاف أي مباريات لنهاية الموسم وعدم لعب المباريات بالكلية الحربية، ما يعني أن ملاعب استاد القاهرة والمقاولون العرب ستكون الأقرب لاستضافة المباريات والتي سيكون من السهل اقتحامها.

واتفق قيادات الرابطتين على إصدار أغنية جديدة تشير إلي اتحادهما معا تحت عنوان " أهلاوي وزملكاوي كلنا مصريين" على أن يتم ترويجها خلال الأيام القليلة المقبلة، لتحفيز أعضاء الرابطتين وجماهير الناديين أيضاً.

يأتي ذلك في الوقت الذي فتح فيه أهالي شهداء مجزرة بورسعيد خط اتصال مع أسر ضحايا أحداث الدفاع الجوي، لمواساتهم وتقدم التعازي، ومساندتهم في الظروف الصعبة التي يمرون بها، فضلاً عن توجيه الأهالي للحفاظ على حق أولادهم ومتابعة التحقيقات في الأحداث بشكل مكثف ومنظم لعدم طمس الأدلة، ما سيؤدي لهروب الجاني الحقيقي، كما حدث في قضية مجزرة بورسعيد على حد وصف أسر شهداء الأهلي.

كما عرضت أسر شهداء الأهلي علي أهالي ضحايا أحداث الدفاع تقديم المساعدات سواء الشخصية عن طريق خبراتهم الخاصة التي اكتسبوها في التعامل مع الأمر طوال ثلاث سنوات أو القانونية عن عبر الاستعانة بفريق الدفاع في قضية مجزرة بورسعيد أو الجمعية المشهرة باسم "شهداء الأهلي".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان