رئيس التحرير: عادل صبري 02:13 مساءً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

صراع أرجنتيني على لقب هداف الدوري الإيطالي

صراع أرجنتيني على لقب هداف الدوري الإيطالي

إفي 25 فبراير 2015 11:15

 يبدو أن لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم في طريقه للبقاء بين يدي يوفنتوس، وبات هناك صراع آخر يلفت الأنظار في (الكالتشو)، بين الأرجنتينيين ماورو إيكاردي وكارلوس تيفيز على لقب هداف البطولة.


ويبدو أن (الأباتشي) قريبا من الظفر باللقب مع (السيدة العجوز)، فيما سيكون على (ماوريتو) تجرع الموسم السيئ لإنتر، لكن في حصيلة كل منهما الشخصية هناك 14 هدفا، وهما النجمان الأبرز في بطولة تتحدث بلكنة أرجنتينية.

فخلفهما في ترتيب الهدافين، يأتي الفرنسي جيريمي مينيز إلى جانب اثنين آخرين من مواطنيهما هما جونزالو إيجواين لاعب نابولي وباولو ديبالا لاعب باليرمو.

وتحلل وسائل الإعلام الإيطالية في صفحاتها الصراع بين تيفيز وإيكاردي، حاضر ومستقبل كرة القدم الأرجنتينية.

ولا يوجد ما يجب على تيفيز (31 عاما) إثباته في مشواره، لذا فإن كل الأنظار الآن منصبة على إيكاردي، الذي يحقق أرقاما استثنائية في سن الثانية والعشرين.

ففي مبارياته الأخيرة، سجل مهاجم إنتر معدلا تهديفيا لم يعد معه مضطرا للتطلع لأرقام نجوم متكرسين بالفعل مثل تيفيز أو إيجواين، حيث أحرز 19 هدفا في 31 مباراة.

وفيما يسجل إيكاردي هدفا كل 126 دقيقة، يفعل ذلك إيجواين كل 129 دقيقة وتيفيز كل 131 دقيقة، بحسب إحصائية نشرتها صحيفة (لا ستامبا).

وأوضح مؤخرا روبرتو مانشيني المدير الفني لإنتر، الذي سبق ودرب (الأباتشي) في فريقهما السابق مانشستر سيتي: "لقد دربت تيفيز، والآن أدرب إيكاردي. ماورو لديه المستقبل كله أمامه ولا يزال يمكنه أن يتحسن كثيرا بعد".

في المقابل رد إيكاردي على مقارنته بتيفيز قائلا "إنه أقوى مني بكثير. لقد فاز بالكثير خلال مشواره".

وحملت أرقام ماورو إيكاردي وكيل أعماله على الاجتماع بشكل عاجل مع مسئولي إنتر لمراجعة عقد يعد، رغم سريانه حتى 2018 ، متدنيا مقارنة برواتب باقي اللاعبين.

وفيما لم يلفت اللاعب الشاب الوافد من سمبدوريا الانتباه كثيرا في الموسم الماضي، يعد إيكاردي الآن نجم الإنتر، وهو ما أبلغ به صراحة رئيس النادي، الثري الإندونيسي إريك توهير.

الأمر المؤكد هو أن أرجنتينيا سيعود لنيل لقب هداف الكالتشو بعد غياب دام أعواما طويلة، منذ أن فعلها هرنان كريسبو عام 2001 بقميص لاتسيو.

وسبق لأرجنتينيين آخرين أن ظفروا بذلك اللقب مثل أنجلينو وسيفوري ومارادونا وباتيستوتا، وقبلهم جميعا خوليو ليبوناتي الذي أسهم بتسجيله 35 هدفا في 32 مباراة بمنح تورينو لقب الدوري الأول له عام 1928. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان