رئيس التحرير: عادل صبري 11:39 مساءً | السبت 21 يوليو 2018 م | 08 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

تحليل .. جاريدو وماضوى وجهان لعملة واحدة

تحليل ..  جاريدو وماضوى وجهان لعملة واحدة

تحقيقات وحوارات

جاريدو وماضوى

تحليل .. جاريدو وماضوى وجهان لعملة واحدة

محمد مصلوح 21 فبراير 2015 12:05

تتوجه أنظار عشاق الكرة العربية والأفريقية، في تمام الخامسة مساء الليلة بتوقيت القاهرة نحو ملعب مصطفي تشاكر بمدينة البليدة الجزائرية، لمتابعة مباراة الأهلي ووفاق سطيف، في بطولة السوبر الأفريقي.

 

"استاد مصر العربية" يسلط الضوء على القيادة الفنية للفريقين، حيث يحلل الجانب الفنى لكلا من الإسبانى خوان كارلوس جاريدو المدير الفنى لفريق الأهلى ، ونظيره  الجزائرى خير الدين ماضوي المدير الفنى لفريق وفاق سطيف.

 

جاريدو يأمل فى صناعة توليفة أهلاوية بنكهة إسبانية

ينتظر "جاريدو" إضافة بطولة جديدة لتاريخه القصير مع القلعة الحمراء، حيث ستكون البطولة الثالثة حال التتويج بها، بعدما نجح فى الفوز ببطولتى السوبر المحلى على حساب الزمالك، ثم بطولة الكونفدرالية على حساب سيو سبورت الإيفوراى.

ويعد جاريدو أول مدرب إسبانى يقود الفريق الأحمر ويريد حصد بطولة السوبر، لإقناع الجماهير بقدراته التدريبية، خاصة مع اهتزاز الأداء وابتعاده عن قمة الدورى بفارق 11 نقطة عن الغريم اللدود الزمالك المتصدر .
 

نجح الإسبانى "جاريدو" فى عمل توليفة من اللاعبين الجدد والقدامى استطاعت أن تقضى على لعنة المستبعدين التى كانت خطراً يهدد الأحمر طوال الفترات الماضية، ولكنه مازال يحتاج لعدة عوامل هامة تساعده على النجاح مع القلعة الحمراء يأتى فى مقدمتها  ثبات التشكيل الأساسى  حتى يتمكن من تنفيذ طريقة الـ”تيكى تاكا” التى كان يريد تطبيقها مع الفريق الأحمر منذ قدومه .

  خط الوسط محتاج ضابط إيقاع.. والهجوم فى سنوات الفرص الضائعة

دائما ما يواجه "جاريدو" مشكلة لا يستطيع التغلب عليها فى  مركز وسط الملعب المدافع نظرا لاهتزاز مستوى حسام عاشور  و حسام غالى  ولذلك يسعى اليوم جاريدو للاعتماد على 3 لاعبين فى هذا المركز  لينضم معهما محمود حسن تريزيجيه  ليكون هناك حائط صد قوى على طريقة "كرة اليد" أمام  لاعبى الفريق الجزائرى أصحاب القدرات الهجومية.

بالرغم من الجرأة التى يتميز بها "جاريدو" فى تعامله مع الفرق المنافسة بزيادة الشق الهجومى أثناء اختياراته للتشكيل الأساسى للفريق الأحمر، إلا أن خط الهجوم فى الأهلى يعانى من عنصرين فى غاية الأهمية، الأول عدم الانسجام بين لاعبى الهجوم ، والثانى غياب التركيز مما يتسبب فى ضياع أكثر من هدف مؤكد، وإهدار فرص كثيرة سواء نتيجة التسرع أو الاحتفاظ أكثر من اللازم بالكرة فى “الثلث الهجومى”.

يتميز المدرب الإسبانى بالمرونة التكتيكية والتنقل بين الخطط 4-4-2 إلى 4-1-3-2 و4-2-3-1 إضافة إلى 4-3-3 فهو يضع فكره وتكتيكه طبقا لقدرات اللاعبين الذي يمتلكهم.

 ويوازن ما بين الهجوم السريع القادر على الوصول إلى المرمى بأسرع وأقصر ما يمكن والدفاع المنظم القوي صعب الاختراق ويهتم بالتفاصيل الصغيرة ويفضل دائما اللاعب الملتزم داخل وخارج الملعب بالتعليمات ويطالب اللاعبين دائما بإظهار كل ما لديهم من مهارات وقدرات خلال المباريات.

وحرص جاريدو على تدريب لاعبيه على تسديد  ركلات  الترجيح، واختص جاريدو الرباعي مؤمن زكريا ووليد سليمان وعماد متعب وتريزيجيه على تسديد الضربات.

 

ماضوي .. يعتمد على الكرة الهجومية  والقدرات المهارية

الجزائرى خير الدين ماضوي،المدير الفنى لوفاق سطيف يسعى للحصول على البطولة  لتضاف لتاريخه مع الفريق الجزائرى بعدما نجح فى الحصول على بطولة دوري أبطال أفريقيا، ليعد أصغر مدرب يفوز بالأميرة السمراء.

خير الدين ماضوي، الذي قاد وفاق سطيف إلى اللقب الأفريقي الثاني في دوري الأبطال، يبلغ من العمر 41 عامًا.

"ماضوي" لايختلف كثيراً عن جاريدو فى تفضيله الاعتماد على الشق الهجومى بكثافة فى التشكيل الأساسى لفريقه حيث دائما ما يكون أسلوب الهجوم الضاغط منذ انطلاق المباراة لتشتيت انتباه دفاعات  الخصم والحسم بإحراز هدف مبكر يربك حسابات منافسيه مع عدم إغفال الدفاع تحسباً لأى هجمات عكسية .

 

العامل البدنى و التهيئة النفسية و الذكاء مهارات ماضوى
كما يركز "ماضوى" خلال تدريباته مع الفريق الجزائرى على الإرتقاء بالجوانب البدنية للاعبيه ووضع الحلول التكتيكية لمواجهة دفاع الفرق المنافسة، وأكثر ما يميز ماضوى أنه يمنح الحرية  لظهيرى الجنب للتقدم لزيادة الفاعلية الهجومية و الاعتماد على بعض الاوراق الرابحة  من خلال "دكة الاحتياطى" مثل اللاعب صاحب الخبرة سفيان يونس الذى يمتلك القدرات المهارية فى الثلث الهجومى.

ويعتبر ماضوى من المدربين أصحاب المدرسة الحماسية  والتصريحات الإعلامية  الذكية ، فيسعى دائما لبث الحماس فى لاعبيه و شحنهم معنويا بالشكل الكافى الذى يجعلهم يحاربون من أجل الفوز ، كما يطلق التصريحات الإعلامية التى يحترم فيها الخصم لدرجة كبيرة جدا بشكل من "التنويم" لحماس الفرق المنافسة ، ويقلل من نسبة الغرور التى تتسرب للاعبيه.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان