رئيس التحرير: عادل صبري 11:59 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

10 أسباب تعجل برحيل فالكاو عن مانشستر يونايتد

10 أسباب تعجل برحيل فالكاو عن مانشستر يونايتد

لؤي هشام 17 فبراير 2015 17:24

صقفة كبيرة أثارت ضجة إعلامية، فالنمر رادميل فالكاو، أحد أبرز مهاجمي أوروبا انتقل إلى مانشستر يونايتد، النمر الكولومبي رادميل فالكاو أعلن انتقاله إلى صفوف الشياطين الحمر على سبيل الإعارة من موناكو وهو ما جعل عددا كبيرا من مشجعي اليونايتد في العالم يبدون سعادتهم بهذه الصفقة باعتباره إضافة قوية للفريق ولكن على عكس المتوقع لم يظهر فالكاو بالشكل المأمول فيه وهو ما دفع العديد للمطالبة برحيله.

 

"استاد مصر العربية" يرصد في تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل" أبرز 10 أسباب تعجل برحيل النمر الكولومبي عن الأولد ترافورد.

 

1- لأنه لا يستحقها :

حينما تدفع مبلغ 6 مليون استرليني في إعارة 6 أشهر لللاعب ويتقاضى 285 ألف في الأسبوع فإنك تنتظر منه أداء استثنائيا، هذا ببساطة لم يحدث، وعلى الرغم من قوة مانشستر الشرائية بعد عقده مع أديداس وحقوق بث البريمييرليج إلا أن الكولومبي لم يظهر ما يستدعي دفع 43 مليون استرليني لشرائه.

 

2- الإحصائيات :

كان هناك شعرا أسكتلنديا، يقول إن المخمور يستخدم عمود الإنارة من أجل الدعم وليس للإضاءة، وهو ما يتوفر في حالة رادميل.. فالكاو لم يسجل سوى 4 أهداف في 19 مباراة وأكمل 90 دقيقة في خمس مناسبات فقط، وفي مباراة بريستون مرت ساعة دون أن يسدد تسديدة واحدة سواء على المرمى أو خارجه أو يصنع أي فرصة ومرر الكرة 18 مرة فقط.

 

3- الفرصة الضائعة أمام ويستهام:

الفرصة التي أضاعها أمام ويستهام في أبتون بارك حينما كان بمفرده، وهو الحارس ولكنه فشل في ترويض الكرة توضح لك أن موسم فالكاو سيكون كارثيا.

 

4- افتقاده للقوة أمام بريستون:

فالكاو فشل في تقديم أي شيء خلال ساعة من اللعب أمام بريستون بكأس الاتحاد الإنجليزي، ما دفع الجماهير للقول إنها مضيعة للمال.

 

5- التأثير على باقي الفريق :

فالكاو حرم الفريق مع النجاعة الهجومية أمام بريستون حيث لم يصنع الفريق أي فرصة قبل أن يتم تبديله بأشلي يونج حينها زادت العرضيات وصنع الشياطين الحمر العديد من الفرص وتمكنوا من تسجيل 3 أهداف.

 

6- الإصابات المتواصلة:

الإصابات أثرت على النمر الكولومبي وأفقدته قوته البدنية ومعدل تهديفه بات منخفضا.. ويبدو أن فالكاو استسلم لإصابة الرباط الصليبي، التي تعرض لها في يناير من العام الماضي، ما جعله يخسر لياقته البدنية، حيث شارك في 19 مباراة مع اليونايتد ولم يظهر عليه أنه أحد أبرز مهاجمي العالم، قبل تعرضه للإصابة.

 

7- فم خورخي مينديز الذي لا يغلق :

مينديز أحد أشهر وكلاء اللاعبين في العالم، ووكيل فالكاو، لم يغلق فمه ولم يتوقف عن انتقادات المدرب فان جال، كان آخر هذه التصريحات هو أن فالكاو كان ليتألق لو كان السير فيرجسون هو المسؤول.

 

8- ليس من يحتاجه المانيو:

وصول فان جال متأخرا إلى الأولد ترافورد جعل هناك نقصا في التخطيط للصفقات، هذا يعني الموسم المقبل أن فان جال سيطلب صفقات تساعده على تنفيذ أفكاره التكتيكية والتي يعتبر أبرزها هو احتياجه للسرعة في الخط الأمامي وذلك يعني أن فالكاو سيكون خارج الحسابات.

 

9- أزمة الثقة:

حينما تمتلك هاتفا محمولا مطليا بالذهب وتتقاضى 85 ألف استرليني في الأسبوع ولديك تمثال في موطنك فإنك ستظن أن أزمة الثقة هي آخر ما يفكر فيه فالكاو، ولكن الضغط الذي تتعرض له باللعب في أحد أكبر أندية العالم والاختبار الذي تخضع له بشرط لشرائك مقابل 43 مليون في حال تألقك يدفع فالكاو لحمل الكثير من الثقل على كاهله.

 

10- التقدم في العمر:

فان جال عرف دائما بأنه يعتمد على الناشئين ويفضلهم، ولكن فالكاو عمره 29 عاما، ما يعني أنه في حال تم تجديد عقده فإن أقصى مدة ستكون 3 سنوات.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان