رئيس التحرير: عادل صبري 01:46 مساءً | الخميس 14 نوفمبر 2019 م | 16 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| رئاسة الجبلاية تنذر بمواجهة جديدة بين أبوريدة وشوبير

فيديو| رئاسة الجبلاية تنذر بمواجهة جديدة بين أبوريدة وشوبير

تحقيقات وحوارات

شوبير وأبوريدة

فيديو| رئاسة الجبلاية تنذر بمواجهة جديدة بين أبوريدة وشوبير

ضياء خضر 27 أكتوبر 2019 21:27

رغم تبقي نحو 9 أشهر في ولاية اللجنة الخماسية المؤقتة التي تتولى إدارة اتحاد الكرة، إلا أن أجواء التحضير للانتخابات المقبلة للجبلاية يبدو أنها ستشتعل مبكرًا.

 

وقبل ساعات اعترف الإعلامي أحمد شوبير نائب رئيس اتحاد الكرة السابق أنه يفكر جديًا في خوض السباق الانتخابي القادم في اتحاد الكرة، مؤكدًا أنه حال استقراره على ذلك فسيكون منافسًا على مقعد رئيس مجلس إدارة الجبلاية.

 

 

جولة جديدة

 

وخلال ظهوره كضيف بأحد البرامج التليفزيونية أمس وجه شوبير انتقادات قوية إلى هاني أبوريدة الرئيس السابق لاتحاد الكرة، واتهم الأخير صراحة بتسليم مقاليد الأمور في الجبلاية خلال ولايته الأخيرة إلى أحد الأشخاص، وهو ما اعتبره كثيرون إشارة واضحة إلى عضو المجلس السابق أحمد مجاهد.

 

واتهم شوبير أبوريدة ضمنيًا بأنه لم يكن يدير الأمور داخل اتحاد الكرة مثلما يفعل داخل الاتحادين الأفريقي والدولي لكرة القدم، واللذين يشغل عضوية اللجنة التنفيذية في كل منهما.

 

الانتقادات الأخيرة الموجهة من شوبير إلى أبوريدة جاءت لتعلن بشكل صريح نهاية "شهر العسل" بين الثنائي، والذي لم يدم إلا لفترة قصيرة وتحديدًا بعد نجاح الحارس السابق للأهلي في الانتخابات التكميلية الأخيرة لاتحاد الكرة.

 

وقبل انضمام شوبير إلى تشكيل المجلس السابق لاتحاد الكرة، شن الإعلامي المعروف هجومًا لاذعًا على هاني أبوريدة لعدة أشهر واتهمه بالفشل في إدارة أكثر من ملف خلال ولايته الأخيرة على رأس مجلس الجبلاية، لكن الأجواء بين الطرفين شهدت هدنة مؤقتة بعد نجاح شوبير في الانتخابات التكميلية وفوزه بمقعد نائب رئيس الجبلاية.

 

 

صدام وارد

 

وفي حال استقر كل من شوبير وأبوريدة على خوض السباق الانتخابي المقبل في اتحاد الكرة، ستكون الساحة الكروية على موعد مع مواجهة هي الأسخن ربما في تاريخ المؤسسة الحاكمة لكرة القدم في مصر.

 

والمؤكد أن كل من شوبير وأبوريدة لن يتنازل عن منصب رئيس اتحاد الكرة بسهولة، وهو ما يبشر بجولة ساخنة من استعراض نفوذ كل منهما لدى الأندية أعضاء الجمعية العمومية للجبلاية.

 

ويمتلك أبوريدة أرضية كبيرة لدى أندية الجمعية العمومية لاتحاد الكرة، وفي المقابل لن يكون شوبير ندًا سهلًا لعضو المكتب التنفيذي للكاف والفيفا، خصوصًا وأن الإعلامي صاحب الاسم اللامع لديه خبرات كبيرة في سباق انتخابات اتحاد الكرة ويجيد مغازلة أصوات أندية الجمعية العمومية مستفيدًا من الثقل الإعلامي الذي يتمتع به، كونه الوجه الأبرز على ساحة الإعلام الرياضي في مصر.

 

 

احتمال قائم

 

وقد يجد شوبير الساحة خالية أمامه تمامًا نحو كرسي رئاسة اتحاد الكرة، حال فجر هاني أبوريدة مفاجأة وقرر عدم خوض السباق الانتخابي المقبل.

 

وتبقى احتمالية ابتعاد أبوريدة عن المشهد الكروي في مصر قائمة، في ظل حالة الاستياء الموجودة تجاهه من أجهزة معينة بالدولة بعد اخفاق المنتخب الوطني الأول في نهائيات أمم أفريقيا الأخيرة، والتي ودعها الفراعنة من دور الـ 16.

 

وقد يكتفي أبوريدة بموقعيه داخل الاتحادين الأفريقي والدولي لكرة القدم في المرحلة المقبلة، بهدف إبعاد نفسه عن دائرة المسئولية في الساحة الكروية المحلية، وفي حال حدوث هذا السيناريو ستكون مهمة شوبير في الوصول إلى كرسي رئاسة الجبلاية قد أصبحت أكثر سهولة في ظل غياب أي منافسين أصحاب ثقل عن مشهد الصراع على كرسي رئاسة الجبلاية في المجلس المقبل.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان