رئيس التحرير: عادل صبري 11:44 مساءً | الاثنين 18 نوفمبر 2019 م | 20 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

مهمة «ثلاثية الأبعاد» تنتظر الدراويش أمام الجزيرة الإماراتي

مهمة «ثلاثية الأبعاد» تنتظر الدراويش أمام الجزيرة الإماراتي

تحقيقات وحوارات

فريق الإسماعيلي

مهمة «ثلاثية الأبعاد» تنتظر الدراويش أمام الجزيرة الإماراتي

ضياء خضر 23 أكتوبر 2019 16:00

يخوض فريق الكرة الأول بالنادي الإسماعيلي اختبارًا صعبًا مساء اليوم، عندما يستضيف فريق الجزيرة الإماراتي على ملعب إستاد الإسماعيلية، في إطار جولة الذهاب لدور الـ 16 لكأس الملك محمد السادس للأندية الأبطال (البطولة العربية للأندية).

 

وكان فريق الإسماعيلي قد حجز مقعد له في الدور ثمن النهائي للبطولة، بعد تخطيه عقبة فريق أهلي بني غازي الليبي في دور الـ 32 بنتيجة 4-3 بمجموع لقاءي الذهاب والإياب.

 

ويدخل فريق الدراويش مواجهة اليوم أمام الجزيرة الإماراتي وهو يضع نصب أعين لاعبيه وجهازه الفني عدة أهداف يتطلعون لتحقيقها خلال زمن اللقاء، ويسلط "مصر العربية" الضوء على أبزر تلك الأهداف في السطور التالية..

 

استعادة الانتصارات

 

لا شك أن فريق الإسماعيلي سيخوض مواجهته المنتظرة أمام الجزيرة الإماراتي وهو يرفع شعار "لا بديل عن الفوز"، خصوصًا وأن الفريق قادم من خسارة مفاجئة تلقاها على أرضه ووسط جمهوره أمام حرس الحدود في الجولة الرابعة لبطولة الدوري.

 

ويطلع لاعبو الإسماعيلي وجهازهم الفني بقيادة الصربي ميودراج يسيتش لوضع أقدامهم مرة أخرى على طريق الانتصارات من بوابة لقاء اليوم أمام الجزيرة الإماراتي، ليضمن الفريق الأقل الدخول في فترة توقف الدوري وسط أجواء هادئة.

 

تسهيل المهمة

 

يبحث فريق الإسماعيلي عن تحقيق فوز مريح في لقاء اليوم أمام ضيفه الإماراتي، يسهل به مهمته في لقاء الإياب الذي سيجمع الفريقين يوم 26 نوفمبر المقبل في الإمارات.

 

وسيحاول فريق الإسماعيلي تفادي استقبال شباكه لأي أهداف في لقاء اليوم، مع محاولة هز شباك الضيوف بأكبر عدد ممكن من الأهداف، وهي المهمة التي لن تكون سهلة بأي حال من الأحوال في ظل امتلاك فريق الجزيرة الإماراتي لكتيبة مدججة بالنجوم على مستوى كافة خطوطه.

 

ويأمل فريق الإسماعيلي في تجنب أي سيناريوهات غير جيدة، قد تؤدي به في نهاية المطاف للخروج من البطولة عند دور الـ 16 وهو نفس المصير الذي لاقاه الفريق خلال مشاركته في النسخة الماضية من البطولة.

 

مصالحة الجماهير

 

ولا شك أن فريق الإسماعيلي سيتملك أفضلية مميزة في لقاء اليوم أمام الجزيرة الإماراتي، تتمثل في خوض اللقاء وسط أنصار وجماهير الدراويش التي يتوقع أن تحتشد بكثافة في مدرجات ملعب الإسماعيلية لمؤازرة فريقها في مهمته العربية.

 

لكن هذه الجماهير تبقى "سلاح ذو حدين" بالنسبة للاعبي الإسماعيلي وجهازهم الفني، في ظل حالة الاستياء الموجودة لدى قطاع كبير من جماهير الفريق الأصفر بعد الخسارة في الجولة الماضية من بطولة الدوري أمام حرس الحدود.

 

ويتطلع لاعبو الدراويش لتحقيق الفوز في مباراة اليوم وتقديمه "عربون" صلح لجماهير الفريق، وتفادي دخول الجماهير في صدامات مع الجهاز الفني أو إدارة النادي حال تعثر الفريق ووقوعه في فخ النتائج السلبية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان