رئيس التحرير: عادل صبري 11:35 صباحاً | الجمعة 15 نوفمبر 2019 م | 17 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

التوصية الأمنية.. «طوق نجاة» ينتظره الأهلي في أزمة مباراة الجونة

التوصية الأمنية.. «طوق نجاة» ينتظره الأهلي في أزمة مباراة الجونة

تحقيقات وحوارات

مجلس إدارة النادي الأهلي

التوصية الأمنية.. «طوق نجاة» ينتظره الأهلي في أزمة مباراة الجونة

ضياء خضر 20 أكتوبر 2019 19:16

يتواصل العد التنازلي لمباراة الأهلي والجونة المقرر إقامتها مساء الأربعاء المقبل، والتي باتت محل خلاف قادم بين القلعة الحمراء واتحاد الكرة.

 

وقبل أيام أصدر مجلس إدارة النادي الأهلي بيانًا أعلن فيه رفضه خوض فريقه أي مباريات في بطولة الدوري، قبل خوض لقاء القمة أمام الزمالك والذي كان مقررًا إقامته مساء أمس السبت، قبل أن يصدر قرار بتأجيله لموعد غير مسمى بناء على توصية من الأجهزة الأمنية التي رفضت إقامة موقعة القطبين في التوقيت المحدد لها مسبقًا.

 

 

صدام وشيك

 

وحتى اللحظة تمضي الأمور باتجاه صدام بين اتحاد الكرة والنادي الأهلي بسبب مباراة الجونة، والتي أعلن اتحاد الكرة قبل ساعات عن طاقم الحكام المكلف بإدراتها، في خطوة تحمل إشارة واضحة من الجبلاية بتمسكها بإقامة المباراة في موعدها المحدد.

 

وعلى الجهة الأخرى لم تصدر أي بوادر من داخل النادي الأهلي تشير إلى احتمال حدوث تراجع عن قرار الامتناع عن خوض أي مباراة في الدوري قبل مواجهة القمة المؤجلة.

 

وفي حال أصر كل طرف منهما على موقفه فإن الأمور ستمضي بذلك باتجاه صدام مؤكد، إذ سيكون من الملزم على اتحاد الكرة تطبيق لائحة الانسحاب على فريق النادي الأهلي، واعتباره خاسرًا في لقاء الجونة إذا ما أصر على موقفه ورفض خوضه، إلى جانب خصم 3 نقاط إضافية من رصيد الفريق الأحمر.

 

 

ضغط أبيض

 

بوادر الصدام المنتظر بين الأهلي واتحاد الكرة تأتي في وقت يمارس نادي الزمالك عن طريق رئيسه مرتضى منصور ضغوطًا قوية على طرفي الأزمة بطريق غير مباشر.

 

وقبل أقل من يومين تحدى مرتضى منصور محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي بالثبات على موقفه فيما يخص أزمة مباراة الجونة، مطالبًا رئيس القلعة الحمراء بالاستقالة إذا تراجع عن وعيده بعدم خوض المباراة.

 

وعلى الجهة الأخرى فتح رئيس الزمالك النار على اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة ورئيسها عمرو الجنايني، متهمًا مجلس الجبلاية بالتحيز ضد ناديه، وهدد بعدم استكمال الفريق الأبيض لمنافسات بطولة الدوري إذا ما بادر اتحاد الكرة بتأجيل لقاء الأهلي والجونة لنزع فتيل الأزمة القائمة حاليًا بشأن المباراة.

 

 

تدخل وارد

 

وتعيد الأزمة الحالية إلى الأذهان ذكريات أزمة مشابهة وقعت في شهر فبراير الماضي وكان النادي الأهلي بطلًا فيها، عندما أصر على عدم خوض مواجهته مع بيراميدز في بطولة كأس مصر التي تم استبدالها بلقاء الفريقين في الدوري.

 

وأمام تمسك الأهلي بموقفه الرافض لمواجهة بيراميدز وإصرار اتحاد الكرة على إقامة اللقاء، ظهرت التوصية الأمنية باعتبارها العصا السحرية التي نزعت فتيل الأزمة، بعدما أبلغت الجهات الأمنية اتحاد الكرة برفضها إقامة اللقاء في هذا التوقيت ليتم تأجيله لعدة أشهر.

 

ومن المحتمل أن يتكرر السيناريو ذاته في الساعات المقبلة، من خلال صدور توصية أمنية بتأجيل لقاء الأهلي والجونة على غرار تلك التوصية التي أجلت لقاء القمة الذي كان مقررًا أمس.

 

وقد يضمن هذا السيناريو رفع الحرج بعض الشيء عن مجلس اتحاد الكرة، والذي سيضطر في هذه الحالة لتأجيل مباراة الأهلي والجونة مجبرًا بأمر الجهات الأمنية، وفي الوقت ذاته سيضمن هذا السيناريو تجنيب النادي الأهلي سيناريو الصدام مع اتحاد الكرة وتفادي حرمانه من نقاط لقاء الجونة إلى جانب خصم نقاط إضافية من رصيده حال تطبيق لائحة الانسحاب عليه.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان