رئيس التحرير: عادل صبري 07:15 مساءً | الجمعة 22 نوفمبر 2019 م | 24 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

ميدو وحسام حسن.. «شفرة» الحفاظ على هيبة الجبلاية

ميدو وحسام حسن.. «شفرة» الحفاظ على هيبة الجبلاية

محمد علاء 20 أكتوبر 2019 08:39

يعقد مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة عمرو الجنايني، اجتماعًا خلال الساعات القليلة المقبلة، من أجل مناقشة الأحداث التي ظهرت على الساحة الرياضية في الفترة الأخيرة.

 

وهناك العديد من الملفات التي يسعى المجلس للانتهاء منها، والتي يتمثل أبرزها في أزمة الدوري الممتاز، وتهديد النادي الأهلي بالانسحاب من المسابقة حال عدم تحديد موعد لمباراة الأهلي والزمالك.

 

كما أن هناك أزمة أخرى، تتمثل في دراسة المجلس تحويل أحمد حسام ميدو المدير الفني لفريق مصر المقاصة، وحسام حسن المدير الفني لفريق سموحة، إلى لجنة الانضباط، حتى يكونوا بمثابة "شفرة" الحفاظ على هيبة الجبلاية.

 

تعليق ميدو

شن أحمد حسام ميدو، هجومًا لاذعًا على مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم خلال الساعات القليلة الماضية، حيث طالب المجلس بالاستقالة على خلفية تأجيل مباراة الأهلي والزمالك.

 

وكانت الجهات الأمنية قد قررت في وقت سابق، تأجيل مباراة الأهلي والزمالك التي كان مقررًا لها أمس السبت، على خلفية حرب التصريحات بين مسؤولي الفريقين، والتي أدت إلى اتخاذ هذا القرار.

 

ويرى ميدو، أن اتحاد الكرة لم يستطع إدارة الكرة المصرية، حيث وجه لهم وابل من الانتقادات على خلفية ظهوره في إحدى المكالمات مع المذيع مهيب عبدالهادي.

هجوم حسام

تحدث حسام حسن، في أحد المؤتمرات الصحفية، بأن اتحاد الكرة المصري لم يكن عادلاً واصفًا إياه بالظالم في العديد من القرارت التي تم اتخاذها منذ بداية توليه مسؤولية كرة القدم.

 

وأكد حسام حسن، أن اتحاد الكرة يكيل بمكيالين في إدارة شؤون الرياضة، لافتًا إلى أن هناك فرق تخوض مبارياتها بالنهار وفرق أخرى تخوض مبارياتها بالليل، مشيرًا إلى أن ذلك يعد عدم تكافؤ للفرص.

 

واختتم المدير الفني لفريق سموحة حديثه، بأن اتحاد كرة القدم الحالي، لا يصلح لإدارة الرياضة المصرية، في ظل العديد من الأزمات التي شهدتها المسابقة منذ بدايتها.

 

هيبة الجبلاية

يتمسك عمرو الجنايني، رئيس اتحاد كر القدم المصري، باتخذا قرار بتحويل ميدو وحسام حسن إلى لجنة الانضباط، ومن ثم توقيع عقوبة عليهما، حتى يكونوا عبرة لأي عنصر في المنظومة الرياضية يخرج عن النص.

 

ويؤيد جمال محمد علي وأحمد عبد الله، رأي الجنايني في تحويلهما للتحقيق، في الوقت الذي يعترض فيه محمد فضل عن اتخاذ هذا القرار، تجنبًا للوقوع في صدام جديد مع ميدو وحسام حسن.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان