رئيس التحرير: عادل صبري 10:15 مساءً | الاثنين 21 أكتوبر 2019 م | 21 صفر 1441 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| قمة ريال مدريد وإشبيلية.. من ينتصر زيدان أم لوبيتيجي؟

فيديو| قمة ريال مدريد وإشبيلية.. من ينتصر زيدان أم لوبيتيجي؟

تحقيقات وحوارات

زيدان- لوبيتيجي

فيديو| قمة ريال مدريد وإشبيلية.. من ينتصر زيدان أم لوبيتيجي؟

محمد متولي-وكالات 22 سبتمبر 2019 03:21

يستعد فريق ريال مدريد الإسباني، لخوض مباراة من العيار الثقيل، عندما يواجه فريق إشبيلية، ضمن منافسات بطولة الليجا الإسبانية ،على ملعب رامون سانشيز بيزخوان.

 

تأتي المبارة في ظروف سيئة يعيشها الفريق الملكي بعد خسارته في دوري أبطال أوروبا بثلاثية نظيفة أمام فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، الأربعاء الماضي.

 

 

وبعد الخسارة الكبيرة أمام سان جيرمان، سيتعين على ريـال مدريد، الذي يدربه زين الدين زيدان، أن ينفض لاعبوه الغبار عن أنفسهم قبل مواجهة أشبيلية.

 لم يحقق ريال مدريد الفوز في الدوري الإسباني على ملعب سانشيز بيزخوان منذ مايو 2015 (2-3) ،  لقد خسر في آخر أربع مواجهات ضد إشبيلية (3-2 ، 2-1 ، 3-2 و 3-0) بالإضافة إلى ذلك، زين الدين زيدان لا يعرف معنى الفوز في البيزخوان كمدرب لمدريد.

وأهم ما يميز هذه المباراة منذ سنة 2005 لم تنتهي أي مواجهة بين الفريقين بدون أهداف وبالتحديد في 28 مباراة .

 

واستطاع جولين لوبيتيجي، الذي أقاله الريـال الموسم الماضي، أن يقود إشبيلية لصدارة الدوري الإسباني بعد مرور أربع جولات، برصيد عشر نقاط، وبفارق نقطتين عن الريـال، صاحب المركز الثالث.

 

وسيكون لدى مدرب المنتخب الإسباني الأسبق شيء ليثبته في هذه المباراة، وهو حال المدافع سيرجيو ريجويلون، المعار من الريـال لإشبيلية.

وكان زيدان يعتقد أن المدافع ليس جاهزاً للعب للريـال وتعاقد مع فيرلاند ميتدس من أوليمبيك ليون، لينافس مارسيلو على مركز الظهير الأيسر.

 

وقال زيدان عقب الخسارة من سان جيرمان: «يجب أن نلعب بطريقة مختلفة أمام إشبيلية. لسنا سعداء بما شاهدناه هنا، ولكن هذا ما انتهت إليه المباراة».

 

وأضاف: «افتقدنا كثيراً من الحدة، خسرنا معاركنا، وإذا فعلت هذا فستصبح الأمور صعبة. هنا، كلنا في القارب نفسه. عندما نفوز، نفوز كلنا، وعندما نخسر، نخسر كلنا».


وتولى زيدان تدريب الفريق في مارسخلفاً لسانتياغو سولاري، الذي أُقيل من تدريب الفريق، الذي تولاه خلفا للوبيتيغي.

 

وحقق لوبيتيجي 5 انتصارات في 6 مباريات، ولكن بعدها حقق انتصاراً وحيداً من السبع مباريات التالية وتمت إقالته عقب خسارته 1 - 5 أمام برشلونة في أكتوبر (تشرين الأول) 2018.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان