رئيس التحرير: عادل صبري 01:43 مساءً | الجمعة 20 سبتمبر 2019 م | 20 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

الماديات.. عقبة صعبة تعطل اختيار مدرب الأهلي الجديد

الماديات.. عقبة صعبة تعطل اختيار مدرب الأهلي الجديد

تحقيقات وحوارات

جهاز الأهلي وبدلاءه في لقاء سابق

الماديات.. عقبة صعبة تعطل اختيار مدرب الأهلي الجديد

ضياء خضر 28 أغسطس 2019 13:54

يستحوذ ملف المدير الفني الجديد لفريق الكرة على اهتمام إدارة النادي الأهلي، وكذلك على أذهان عشاق الفريق الأحمر والذين يتشوقون لمعرفة هوية "العقل المفكر" الذي سيقود فريقهم في الموسم الجديد خلفًا للأوروجوياني مارتن لاسارتي الذي تمت إقالته بعد الخروج من كأس مصر.

 

ومع بدء تحركات إدارة الأهلي برئاسة محمود الخطيب للبحث عن مدرب جديد، طُرح على مائدة المجلس الأحمر سير ذاتية لنحو 30 مدربًا أجنبيًا، بادرت لجنة تخطيط الكرة برئاسة طه إسماعيل للنظر فيهم وقامت بتصفيتهم لـ 3 فقط يجري التفاوض معهم حاليًا لاختيار واحد من بينهم.

 

تكتم وقائمة كبيرة

 

ورغم تحفظ إدارة الأهلي على الكشف عن الأسماء الموجودة بقائمة المرشحين النهائيين لتدريب الشياطين الحمر، إلا أن الأنباء الواردة من داخل القلعة الحمراء طوال الفترة الماضية تحدثت عن أسماء بعينها معظمهم ممن سبق لهم العمل في منطقة الخليج وكذلك في الصين.

 

ومن ضمن الأسماء التي تم تداولها منذ بدء رحلة البحث عن مدرب جديد للأهلي البرتغالي جورجي جيسوس المدرب الأسبق للهلال السعودي، والكرواتي زوران ماميتش المدرب الأسبق للعين الإماراتي والهلال السعودي.

 

كذلك كان من بين الأسماء التي ارتبطت بالتعاقد مع الأهلي الهولندي تين كات المدرب الحالي لفريق الوحدة الإماراتي، والإسباني كيكي فلوريس المدرب الأسبق لفريقي أهلي دبي وشنغهاي شنهوا الصيني، والبرازيلي أبيل براجا المدرب السابق لفريق فلامنجو البرازيلي، إلى جانب الألماني روجر شميت المدير الفني السابق لبكين غوان الصيني، والأوروجوياني خورخي فوساتي مدرب السد القطري السابق.

 

 

موقف صعب

 

ولا يختلف أحد على قوة هذه الأسماء في عالم التدريب، لكن قد تبدو فرص نجاح مفاوضات الأهلي مع أي منهم صعبة إلى درجة كبيرة، والسبب في ذلك هو الحد الأقصى للراتب الذي وضعته الإدارة الحمراء في مفاوضاتها مع المرشحين لتدريب الفريق.

 

ووفقًا لما هو متداول حددت إدارة الأهلي الراتب السنوي للمدرب المقبل إلى جانب مساعديه الأجانب بما يتراوح ما بين 1.8 إلى 2.5 مليون يورو في الموسم على أقصى تقدير.

 

لكن الراتب الموضوع من قبل إدارة الأهلي للمدرب القادم لا يبشر باحتمالية توصل إدارة الأهلي لاتفاق مع أي من الأسماء المتداولة، خصوصًا من سبق لهم العمل في دول الخليج أو الصين.

 

 

تفاوت كبير

 

وبشيء من التدقيق يلاحظ وجود فريق كبير للغاية بين ما يرصده الأهلي للتعاقد مع مدربه الجديد، وما كان يحصل عليه أي من الأسماء المطروحة خلال تجاربهم في الخليج أو الصين، وهو ما يجعل من المستبعد قبول أي منهم بالراتب المطروح من الأهلي.

 

وعلى سبيل المثال تقاضى البرتغالي جيسوس راتبًا سنويًا بقيمة 7 ملايين يورو خلال الفترة التي قضاها مع فريق الهلال السعودي، وقبل أشهر تعاقد الكرواتي ماميتش مع الهلال نظير راتب سنوي بلغ 4 ملايين يورو، ولن تقل تطلعات أي من الثلاثي تين كات وكيكي فلوريس وروجر شميدت عن هذا السقف في حال تفاوضهم مع الأهلي، خصوصًا وأن الأخيرين تقاضيا أموال طائلة خلال الفترة التي عملا فيها بالدوري الصيني المعروف بالبذخ في الإنفاق سواء في التعاقدات مع اللاعبين أو المدربين.

 

 

اتجاه مرجح

 

السقف المالي الموضوع من قبل إدارة الأهلي كان أول الرافضين له بشكل علني هو البرازيلي أبيل براجا والذي أعلن نجله رفض فكرة التعاقد مع الأهلي بسبب عدم ملائمة الشروط المالية لتطلعات المدرب البالغ 66 عامًا.

 

وعلى الأرجح وكما جرت العادة في تعاقدات الأهلي الأخيرة مع المدربين الأجانب، قد تضطر الإدارة الحمراء في نهاية المطاف للتعاقد مع أحد مدربي الصف الثاني سواء على مستوى أوروبا أو أمريكا اللاتينية، أو أحد المدربين الأجانب ممن سبق لهم العمل بقارة أفريقيا، والذين عادة لا تكون مطالبهم المالية كبيرة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان