رئيس التحرير: عادل صبري 10:42 مساءً | الأحد 15 سبتمبر 2019 م | 15 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

كواليس ثورة الغضب ضد أزارو في الأهلي.. ومصير اللاعب «على كف عفريت»

كواليس ثورة الغضب ضد أزارو في الأهلي.. ومصير اللاعب «على كف عفريت»

تحقيقات وحوارات

وليد أزارو

كواليس ثورة الغضب ضد أزارو في الأهلي.. ومصير اللاعب «على كف عفريت»

محمد جبالي 24 أغسطس 2019 20:04

أصبح المهاجم المغربي، وليد أزارو مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي قاب قوسين أو أدنى من الرحيل عن القلعة الحمراء بعد عاصفة من الهجوم تعرض لها اللاعب خلال مباراة الفريق أمس أمام فريق اطلع بره ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

 

وباتت كل الطرق تؤدي إلى رحيل اللاعب المغربي عن الأهلي خلال المرحلة المقبلة؛ لإفساح المجال أمام ضم مهاجم جديد في الفترة المتبقية من عمر الانتقالات الصيفية الجارية.

 

هجوم الجماهير على أزارو، الذي تم استبعاده من القائمة مع بعض لاعبي الفريق الأساسيين من أجل إراحتهم، جاء على خلفية تألق صلاح محسن في خط الهجوم وتسجيله هدفين في شباك اطلع برة، خلال المواجهة التي انتهت لصالح المارد الأحمر بتسعة أهداف دون رد.

 

جماهير الأهلي منذ فترة طويلة لم تكن راضية عن مستوى أزارو مع الفريق، بسبب إهدار الفرص السهلة أمام المرمى، بجانب تراجع مستواه بشكل كبير، حيث أنه شارك في 29 مباراة هذا الموسم سجل خلالهم 7 أهداف فقط، منها 6 في الدوري، وهى بالتأكيد أرقام لا تليق بالمهاجم الأساسي للمارد الأحمر.

 

هجوم حاد
وشن عدد كبير من جماهير ولاعبو الاهلي السابقين هجوماً حاداً على أزارو وعلى رأسهم طه إسماعيل، رئيس لجنة التخطيط بالنادي، الذي هاجم أزارو بضراوة بعد لقاء بيراميدز في كأس مصر.
وشن شريف عبدالمنعم، مهاجم الأهلي الأسبق، أيضًا هجمات حادة ضد أزارو بل واتهمه أنه يهدر الفرص متعمدًا أمام المرمى، وخرج مصطفى يونس مدافع الأهلي الأسبق، ليؤكد أنه لو كان مسؤولًا لما دخل أزارو الفريق الأحمر.

 

أسباب الغضب

أهدر أزارو الفرص السهلة في مباراة بيراميدز الأخيرة في كأس مصر، وهي المشكلة الأكبر التي يواجهها وليد أزارو منذ انضمامه للأهلي في صيف 2017 قادمًا من الدفاع الحسني الجديدي المغربي.

 

وأكد وليد صلاح الدين نجم الأهلي الأسبق، أن أزارو لديه مشكلة في إنهاء الفرص وتحويلها لأهداف، رغم أنه ممتاز في صناعة الخطورة والتحرك السليم وخلخلة الدفاعات.

 

وأوضح أن الأهلي يحتاج لمهاجم سوبر بجوار أزارو لإشعال المنافسة لصالح الفريق، مؤكدًا أن الفريق الأحمر في عهد البرتغالي مانويل جوزيه المدرب الأسبق كان يضم الأنغولي فلافيو ومحمد أبو تريكة وأسامة حسني ومحمد بركات بجانبه، وكلهم كانوا يهزون الشباك.

 

أزارو على كف عفريت
وأصبح أزارو غير مرغوب فيه داخل القلعة الحمراء، حيث ينتظر مسؤولو الاهلي العروض الخارجية التي سيقدمها اللاعب للرحيل عن الفريق قبل غلق باب القيد في موسم الانتقالات الصيفية الجاري.

 

وكشف مصادر مطلعة داخل النادي الاهلي في تصريحات لـ "مصر العربية"أن إدارة النادي تبحث خلال الفترة الحالية تسويق أزارو من خلال لجانه لإيجاد عرض مناسب لرحيل اللاعب.

 

من جانبه كشف أحمد شوبير حارس مرمى الاهلي ومنتخب مصر الأسبق أن الأهلي وافق بشكل نهائي علي احتراف وليد أزارو والقرار الرسمي خلال 48 ساعة، كما أنهى الأهلي اتفاقه مع مهاجم إفريقي جديد والإعلان خلال أيام.

 

وكشف شوبير عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أن النادي الأهلي أنهى اتفاقه مع أحد المهاجمين الأفارقة، للانتقال إليه خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، لخلافة وليد أزارو، وسيتم الإعلان رسمياً خلال الساعات القليلة المقبلة.


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان