رئيس التحرير: عادل صبري 08:49 مساءً | الأحد 15 سبتمبر 2019 م | 15 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

بالفيديو| نهائي كان 2019| السنغال نحو التتويج الأول والجزائر لتكرار إنجاز 90

بالفيديو| نهائي كان 2019| السنغال نحو التتويج الأول والجزائر لتكرار إنجاز 90

محمد جبالي 17 يوليو 2019 23:39

يترقب عشاق الكرة الافريقية على مستوى العالم، المباراة النهائية من بطولة كأس الأمم الافريقية 2019 بين منتخب الجزائر ونظيره السنغالي والتي تجمع المنتخبين في نهائي البطولة التي تستضيفها مصر، يوم الجمعة المقبل بإستاد القاهرة.

 

ولم يسبق للسنغال من قبل أن نالت لقب أمم أفريقيا خلال مشاركاتها الأربع عشرة السابقة. وهي المنتخب الوحيد من كبار القارة الذي لم يسبق له التتويج بالكان ولو لمرة.

منتخب الجزائر توج بلقب وحيد في بطولة أمم أفريقيا عام "1990"، وذلك أثناء إقامة البطولة على أراضيها، ويسعى لتكرار الانجاز على الأراضي المصرية خاصة في ظل المستويات الرائعة التي يقدمها محاربي الصحراء أثناء البطولة.

 

السنغال نحو التتويج الأول
تأهل منتخب السنغال للمباراة النهائية لبطولة أمم أفريقيا 2019 المقامة في مصر، وذلك بعد انتصاره على نظيره التونسي بهدفٍ نظيفٍ، أحرزه "ديلان برون" هدفًا بالخطأ في مرماه في الدقيقة 101 من عمر المباراة، في الشوط الإضافي الأول من المباراة.

 

وتأهل منتخب أسود التيرانجا لنهائي الكان للمرة الثانية في تاريخه، بعد 17 عامًا من الظهور الوحيد في نهائي الكان.

ولم يسبق للسنغال من قبل أن نالت لقب أمم أفريقيا خلال مشاركاتها الأربع عشرة السابقة. وهي المنتخب الوحيد من كبار القارة الذي لم يسبق له التتويج بالكان ولو لمرة.

 

الجيل الذهبي للسنغال بقيادة "الحاج ضيوف" و"هنري كمارا" اقترب بقوة من التتويج باللقب، وكان أقرب من أي وقت مضى من التتويج عام 2002 في مالي، حينما بلغ المباراة النهائية أمام الكاميرون، وضاع حلم أسود التيرانجا على أعتاب ركلات الترجيح، لتفشل السنغال في التتويج في المرة الوحيدة التي بلغت فيها المباراة النهائية.

 

مدرب منتخب السنغال الحالي "أليو سيسيه" كان من بين اللاعبين الحاضرين في خيبة خسارة نهائي 2002، ورغم امتلاكها أفضل المحترفين تلعب في مستويات كبرى في أوروبا، إلا أن السنغال فشلت في استثمار ذلك في التتويج القاري المنتظر.

ويحلم "ساديو ماني" بقيادة منتخب أسود التيرانجا نحو اللقب الأول، والذي سيكون بوابة العبور له نحو المنافسة بقوةٍ على نيل لقب أفضل لاعب في العالم لهذا العام، بعد تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا مع ناديه ليفربول الإنجليزي.

 

الجزائر لتكرار إنجاز 90
ويأمل الخضر في ثاني التتويجات القارية، حيث يخوض المنتخب العربي نهائي البطولة بعوامل تدعم حظوظه في الفوز باللقب.

 

وتتمثل أبرز العوامل التي ترجح كفة محاربي الصحراء من أجل حسم لقب البطولة في الروح القتالية للاعبين بعد أن برز نجوم الجزائر بروحهم القتالية التي مكنتهم من حسم مباريات صعبة منذ بداية البطولة الأفريقية، بصفة خاصة خلال المواجهات الإقصائية أمام غينيا وكوت ديفوار وأخيرا نيجيريا.. وشكّل العامل الذهني أحد أبرز مكتسبات منتخب الجزائر خلال دورة مصر 2019 بعد أن افتقدوه في السنوات الأخيرة، وبالتحديد منذ ترشحهم لكأس العالم البرازيل 2014.

 

وتسود رغبة كبيرة لدى الجيل الحالي في دخول التاريخ وتكرار إنجاز جيل 1990 الذي نجح في إهداء الجزائر لقبها الوحيد في مسابقة كأس أمم أفريقيا.

 

ويمتاز منتخب الجزائر نسخة جمال بلماضي بالحماس الشديد والرغبة في تشريف الألوان الجزائرية، وهو أمر كان غائبا في السنوات الأخيرة.

وبرز نجوم الجزائر بروحهم القتالية التي مكنتهم من حسم مباريات صعبة منذ بداية البطولة الأفريقية، بصفة خاصة خلال المواجهات الإقصائية أمام غينيا وكوت ديفوار وأخيرا نيجيريا.. وشكّل العامل الذهني أحد أبرز مكتسبات منتخب الجزائر خلال دورة مصر 2019 بعد أن افتقدوه في السنوات الأخيرة، وبالتحديد منذ ترشحهم لكأس العالم البرازيل 2014.

 

التاريخ ينحاز للخضر
10 مباريات سطرت تاريخ مواجهات المنتخبين من قبل ، حيث التقى المحاربين الأسود فى 10 مواجهات كاملة من قبل ، فاز الجزائر في 5 مواجهات، وانتصر السنغال فى 3  فقط، فيما حسم التعادل مواجهتين فقط.

 

وبحكم التاريخ فيعتبر الجزائر الأقرب إلى التتويج باللقب القاري فى مصر ، غير أن محاربى الصحراء تمكنوا من الفوز على أسود الترينجا فى دور المجموعات بهدف نظيف مما يرجح كفة العرب للظفر بالبطولة القارية ومن قبلها خسر السنغال أيضا أمام الجزائر في آخر 4 مواجهات.

 

وأحرز منتخب الجزائر في المواجهات العشرة، 12 هدفًا، واستقبلت شباكه  13 هدفًا.

 

وجمعت مواجهة الدور الأول بالبطولة الحالية بالجولة الثانية اخر مباريات المنتخبين والتى انتهت بفوز محاربي الصحراء بهدف نظيف.

فيما حقق منتخب السنغال آخر فوز على حساب الجزائر، فى تصفيات كأس العالم 2010، حينما فاز أسود التيرانجا بهدف دون رد.

 

وجمعت 3 مواجهات  المنتخبين في كأس الأمم الأفريقية من قبل ، وفازت الجزائر فيهم جميعها، وكانت المباراة الأولى في نسخة 1990، والثانية في 2017 والثالثة بالبطولة الإفريقية الحالية 2019.

 

ويعتمد المدير الفنى الوطنى جمال بلماضي،  في نهائي كأس الأمم الأفريقية 2019، على لاعبيه وأبرزهم رياض محرز، ويوسف بلايلي، وبغداد بونجاح.

 

فيما يمتلك المدرب الوطنى أليو سيسيه  أسلحة من الطراز الثقيل ،مثل  ساديو مانيه، ومباي نيانج، وكريبن دياتا.

 

كأس الأمم الإفريقية 2019 مصر
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان