رئيس التحرير: عادل صبري 08:18 مساءً | الأحد 18 أغسطس 2019 م | 16 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

فيديو وصور| بعد استعادة المجد الأوروبي.. الاحتفالات تغزو شوارع ليفربول

فيديو وصور| بعد استعادة المجد الأوروبي.. الاحتفالات تغزو شوارع ليفربول

تحقيقات وحوارات

جانب من احتفالات جماهير ليفربول

فيديو وصور| بعد استعادة المجد الأوروبي.. الاحتفالات تغزو شوارع ليفربول

كريم صابر 02 يونيو 2019 21:24

استقبل الآلاف من جماهير ليفربول الإنجليزي، الأحد، لاعبي الفريق الكروي بعد تتويجهم بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة السادسة في تاريخه.

جاء ذلك بعد فوز ليفربول على توتنهام بثنائية نظيفة، أمس السبت، في المباراة النهائية للبطولة القارية.


ووصلت بعثة الفريق الكروي صباح اليوم لمدينة ليفربول قادمة من العاصمة الإسبانية مدريد، حيث جاب أبطال القارة شوارع المدينة عبر حافلة مكشوفة وسط ترديد هتافات للاعبين.


ولم يتوقف الأمر على جماهير النادي في مدينة ليفربول فقط، لكن حرص أيضًا على الاحتفال التاريخي جماهير قادمة من مدن بريطانية أخرى.

وأظهرت قناة النادي عبر موقعها الإليكتروني، تسلق بعض الجماهير أعمدة الإنارة وأعمدة إشارات المرور من أجل مشاهدة اللاعبين على متن الحافلة. 

 

نجح فريق ليفربول فى أن يحقق لقب دورى أبطال أوروبا للمرة السادسة فى تاريخه بعد أعوام (1977 و1978 و1981 و1984 و2005) ليصبح الريدز فى الترتيب الثالث على مستوى الأندية الأكثر تتويجًا بلقب دورى أبطال أوروبا، بعد ريال مدريد الذى يتصدر الترتيب برصيد 13 لقبًا ويأتى فى الوصافة فريق الميلان الإيطالى بسبعة ألقاب.

 

وأصبح صلاح أول لاعب مصرى يسجل فى نهائى دورى أبطال أوروبا، كما أصبح الإفريقى الخامس الذى يسجل فى نهائى بطولة أوروبية بعد كل من رابح ماجر (1987 مع بورتو) وصامويل إيتو (2006 و2009 مع برشلونة) وديدييه دروجبا (2012 مع تشيلسى) وساديو مانى (2018 مع ليفربول).

 كما نجح الفرعون المصرى فى تحقيق رقم جديد مع الريدز بعدما أصبح اللاعب العربى الثالث الذى يُتوج باللقب بعد الثنائى رابح ماجر مع بورتو البرتغالى، والدولى المغربى أشرف حكيمى لاعب ريال مدريد.

 

وبعد ثلاث محاولات سابقة مع الريدز، استطاع المدرب الألمانى يورجن كلوب المدير الفنى لفريق ليفربول أن يحقق لقبه الأول مع ليفربول، حيث وصل فى عامه الأول لنهائى كأس الرابطة الإنجليزية إلا أنه خسر اللقب أمام مانشستر سيتى، ثم خسر لقب الدورى الأوروبى فى نفس العام وتحديدًا 2016 على يد إشبيلية 3/1، وفى العام الماضى، خسر كلوب مع ليفربول لقب دورى أبطال أوروبا على يد ريال مدريد بهدف مقابل ثلاثة.

وفى نفس السياق، دخل أورويجى التاريخ مع ليفربول، بعدما سجل هدفه الثالث فى بطولة دورى أبطال أوروبا، وأصبح ثانى لاعب بلجيكى يسجل فى نهائى البطولة بعد يانيك كاراسكو، لاعب أتلتيكو مدريد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان