رئيس التحرير: عادل صبري 11:32 مساءً | الاثنين 17 يونيو 2019 م | 13 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

للمرة الرابعة.. الترجي يتوّج بأبطال إفريقيا

للمرة الرابعة.. الترجي يتوّج بأبطال إفريقيا

محمد متولي-وكالات 01 يونيو 2019 04:39

توّج فريق الترجي الرياضي التونسي، مساء الجمعة، بلقب دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي والرابعة في تاريخه.

وجاء تتويج الترجي باللقب بعد انسحاب الوداد البيضاوي المغربي ورفضه استكمال إياب نهائي أبطال إفريقيا في المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي برادس، حيث كانت المباراة تشير لتقدم الفريق التونسي بهدف نظيف.

وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين قد انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

جاءت بداية المباراة سريعة من جانب الترجي الذي دخل اللقاء مهاجمًا منذ أول دقيقة متسلحًا بعاملي الأرض والجمهور لصالحه في رحلة بحث عن هدف التقدم لكي يربك به حسابات الضيوف.

بمرور الوقت، اكتسب لاعبو الفريقين الثقة وأحكموا السيطرة على وسط الملعب إلا أن معظم التمريرات العرضية كانت عشوائية وافتقدت للدقة في التنفيذ.

وفي ظل الضغط المكثف من جانب لاعبي الترجي، مال أداء الوداد للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة.

وتألق رامي الجريدي حارس الترجي في الدقيقة 33 بتصديه لتسديدة خطيرة وقريبة من وليد الكرتي لاعب الوداد، تلاها رأسية من الحسوني وجدت طريقها في أحضان حارس الترجي.

وظهر دور التكناوتي حارس الوداد في الدقيقة 38 بإبعاده رأسية خطيرة من أنيس البدري ليحولها إلى ركلة ركنية.

وجاءت الدقيقة 41 لتشهد هدف التقدم للترجي عبر الجزائري يوسف بلايلي عندما تهيأت له الكرة على حدود منطقة الجزاء سددها قوية في الشباك.

ولم يتمكن لاعبو الفريق الودادي في إدراك التعادل، لينتهي الشوط الأول بتقدم الترجي بهدف نظيف.

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، حيث بحث لاعبو الوداد من هجماتهم في رحلة بحث عن التعادل، وتوالت الفرص الضائعة من لاعبيه واحدة تلو الأخرى.

وشهدت المباراة واقعة غريبة من نوعها حيث توقفت المباراة منذ الدقيقة 65 بسبب اعتراض لاعبي الوداد البيضاوي على تعطل تقنية الفيديو (الفار) التي من المفترض تطبيقها في النهائي القاري.

ورفض الحكم الغامبي بكاري جاساما احتساب هدفًا للوداد في الدقيقة 61 بحجة سقوط وليد الكرتي في مصيدة التسلل، مما دفع لاعبي الفريق المغربي لمطالبة الحكم باللجوء إلى تقنية الفار.

وانفجر لاعبو الوداد غضبًا في وجه الحكم، وطالبوه بالعودة إلى تقنية الفيديو "الفار"، لكنه تجاهل كل طلبات لاعبي الوداد مصرًا على استكمال اللقاء .

وامتنع لاعبو الوداد عن العودة إلى الملعب لإجبار الحكم على العودة لمطالعة الهجمة ، وأثناء ذلك اندفع أحد مشجعي فريق الترجي إلى ملعب اللقاء واشتبك مع لاعبي الوداد إلا أن الأمن تدخل ومنعه.

وتوقفت المباراة لأكثر من 25 دقيقة حيث توقفت المباراة بسبب عطل في الفار، حتى أن المالغاشي أحمد أحمد رئيس الاتحاد القاري (كاف) نزل إلى أرضية ملعب رادس للتعرف على حجم المشكلة.

واستمر توقف المباراة لأكثر من ساعة كاملة، ليتخذ حكم اللقاء قراره بفوز الترجي بعد حصوله على قرار من الاتحاد الإفريقي (الكاف) بذلك الأمر لرفض لاعبي الوداد استكمال اللقاء.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان