رئيس التحرير: عادل صبري 01:45 صباحاً | الخميس 20 يونيو 2019 م | 16 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

صدامات تدق أبواب مجلس إدارة الأهلي

صدامات تدق أبواب مجلس إدارة الأهلي

تحقيقات وحوارات

مجلس إدارة النادي الأهلي

حال الانسحاب من الدوري

صدامات تدق أبواب مجلس إدارة الأهلي

ضياء خضر 31 مايو 2019 21:46

يتواصل العد التنازلي للاجتماع الطارئ الذي سيعقده مجلس إدارة النادي الأهلي عصر غدًا السبت برئاسة محمود الخطيب، لحسم الموقف النهائي للنادي من بطولة الدوري.

 

وكانت إدارة النادي الأهلي قد هددت في وقت سابق بعدم استكمال منافسات بطولة الدوري، إذا استمرت لما بعد بطولة أمم أفريقيا التي تستضيفها مصر في الفترة من 21 يونيو وحتى 19 يوليو المقبلين.

 

ونظرًا لارتباط المنتخب الوطني بمعسكر ينطلق يوم 6 يونيو المقبل، رفض اتحاد الكرة الاستجابة لرغبة الأهلي والأندية المتضامنة معه بإنهاء منافسات بطولة الدوري قبل نهائيات أمم أفريقيا، وهو ما دفع إدارة الأهلي للإعلان عن عقد اجتماع طارئ غدًا لحسم موقف النادي من النسخة الحالية للدوري.

 

 

وخلال الأيام الأخيرة ازدادت التكهنات حول اعتزام إدارة الأهلي تنفيذ تهديدها بعدم استكمال بطولة الدوري، والتي يتبقى للفريق الأحمر فيها مباراتين فقط أمام كل من المقاولون العرب والزمالك.

 

وفي حال أقدمت الإدارة الحمراء على اتخاذ قرار عدم استكمال بطولة الدوري، فإنها قد تضع بذلك نفسها في مواجهة وصدام مع أكثر من جهة خلال الفترة المقبلة، ومن بين تلك الجهات ...

 

الدولة

 

من المؤكد أن قرار عدم استكمال النادي الأهلي لمسابقة الدوري الممتاز لن يكون محل رضا من الأجهزة الرسمية للدولة سواء وزارة الشباب والرياضة، أو غيرها من الجهات التي يهمها استقرار الأحوال داخل الشارع الرياضي كونه جزء لا يتجزأ من المجتمع المصري.

 

ومن الوارد أن تتلقى إدارة الأهلي لومًا شديدًا من بعض مؤسسات الدولة، والتي تسعى في الفترة الأخيرة لفرض حالة من الهدوء على الأجواء الرياضية بالتزامن مع تواصل التحضيرات النهائية لاستضافة مصر لنهائيات أمم أفريقيا 2019، وهو الحدث الذي توليه الدولة بكامل أجهزتها اهتمامًا كبيرًا.

 

ولا شك أن قرار الأهلي بعدم استكمال مسابقة الدوري – حال اتخاذه بشكل رسمي – سيلقى صدى واسع على مستوى العالم، للشهرة الكبيرة التي يتمتع بها الفريق الأحمر كونه الأكثر تتويجًا بالألقاب القارية على مستوى القارة السمراء، وهو ما قد يصدر صورة سيئة عن الكرة المصرية قبل أيام قليلة من انطلاق أمم أفريقيا.

 

 

الجبلاية

 

وفي حال نفذت إدارة الأهلي تهديدها بالانسحاب مما تبقى لفريقها من مباريات في الدوري، فلن ينتهي الأمر بالنسبة لها عند هذا الحد، بل ستكون بداية مواجهة ساخنة مع اتحاد الكرة - برئاسة هاني أبوريدة - كونه الجهة المسئولة عن إدارة مسابقة الدوري.

 

ويعتزم مجلس إدارة الأهلي تحريك شكوى ضد اتحاد الكرة أمام الاتحاد الدولي للعبة "فيفا"، وهو ما سيكون بداية مواجهة دولية بين الجبلاية والقلعة الحمراء.

 

 ويبقى التحرك الدولي ضد اتحاد الكرة غير مضمون العواقب، إذ يرى بعض خبراء اللوائح الرياضية أن الأهلي ليس من حقه شكوى الاتحاد المحلي لأي جهة دولية، خصوصًا وأنه لن يستنفذ مراحل الشكوى ضده داخل مصر بداية من لجنة الانضباط بالجبلاية وحتى مركز التحكيم والتسوية الرياضي التابع للجنة الأولمبية المصرية.

 

 

الرعاة

 

كذلك سيضع مجلس إدارة النادي الأهلي نفسه في مواجهة مع الشركة الراعية للنادي، والتي يتوقع أن تغرم النادي ماليًا حال قررت إدارته عدم استكمال مشوار فريقها في بطولة الدوري.

 

وستعود الشركة الراعية بغرامات مغلظة على القلعة الحمراء لتعويض الخسائر التي ستلحق بها نتيجة عدم خوض الشياطين الحمر مباراتي المقاولون العرب والزمالك.

 

وقد تكون تلك الغرامات بداية لموجة خلاف جديدة مع الشركة الراعية للنادي، بعد فترة قصيرة من الهدوء أعقبت قرار سابق من الإدارة الحمراء بمنع الشركة ومسئوليها من دخول ملاعب مباريات الفريق في الدوري بسبب تأخر الشركة في سداد المستحقات المالية الخاصة بالنادي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان