رئيس التحرير: عادل صبري 11:23 مساءً | الخميس 20 يونيو 2019 م | 16 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

«ولاية ثالثة».. هل يعود «ميدو» لقيادة الزمالك؟

«ولاية ثالثة».. هل يعود «ميدو» لقيادة الزمالك؟

تحقيقات وحوارات

جروس وميدو

«ولاية ثالثة».. هل يعود «ميدو» لقيادة الزمالك؟

محمد عبد الغني 28 مايو 2019 15:59

لا يتوقف الحديث حول مصير المدير الفني لنادي الزمالك، السويسري كريستيان جروس، الذي ينتهي عقده مع الأبيض نهاية هذا الموسم. 

 

وما زاد من التكهنات حول المدير الفني السويسري ما قاله رئيس الزمالك في تصريحات تليفزيونية، عقب تتويج الزمالك بالكونفدرالية أن علاقة كريستيان جروس انتهت مع الفريق.

 

وبدأت وسائل الإعلام في التنبؤ بمن يخلف كريستيان جروس على رأس القيادة الفنية لفريق الزمالك، حال رحيله المدرب السويسري الذي تنادي معظم جماهير الأبيض ببقاءه مع الفريق نظرا للنتائج التي حققها. 

 

تصريحات ميدو 

 

بدوره فتح أحمد حسام ميدو المدير الفني للوحدة السعودي السابق باب الجدل حول الجهاز الفني للزمالك ، بعدما تحدث حول إمكانية عودته مجددا لقيادة فريقه السابق خلفا  لـ جروس.

 

وقال ميدو: "كل شيء وارد في كرة القدم، ومن الممكن تولي مسؤولية الزمالك خلال فترة قريبة، لكن هناك موقف خطأ لا أريد أن أدفع ثمنه، وهو رحيل كريستيان جروس وسط الموسم".

 

وأضاف ميدو  عبر برنامج "نمبر وان" على قناة النهار: "مهما حدث، لن أتأخر عن الزمالك إلا إذا كنت مرتبطا بمكان آخر، لدي عروض من أندية مصرية جيدة جدا، وعرض آخر من الدوري الإماراتي، أفاضل بينهم، وبنسبة 100% سأكون مديرا فنيا لفريق في الموسم الجديد".

 

وأضاف ميدو، أنه يعمل على استخراج الرخص التدريبية، وبناء علاقات قوية من أجل تحقيق رغبته في التدريب بأوروبا.

 

 

رئاسة الزمالك وقائمة المنتخب

 

وأشار ميدو إلى أنه يرغب في اعتزال التدريب عند سن الـ45 على أن يستعد لرئاسة نادي الزمالك: "حددت أهدافي الأربعة، هدفا اللاعب والمحلل حققتهما، ومازال هدفي المدرب ورئيس الزمالك".

 

وعن قائمة المنتخب، انتقد نجم أياكس وتوتنهام السابق، عدم ضم عبدالله جمعة ظهير أيسر الزمالك، لصفوف الفراعنة خلال كأس الأمم، واصفا عدم ضمه بالكارثة والعوار الفني.

 

وأكمل: "وفقا لطريقة لعب أجيري التي تجعل لاعب الوسط دافع ثالث، على أن ينطلق الجناحين للأمام، فإن عبدالله جمعة هو الأمثل لتلك الطريقة".

 

فيما اعتبر أن الخلاف حول بقية الأسماء طبيعي في ظل تذبذب مستوى اللاعبين وأبرزهم محمود كهربا، ورمضان صبحي، ويوسف أوباما، وعمرو السولية.

 

كما وجه نصيحة لمحمود عبدالرحيم "جنش" حارس الزمالك، بعدم الاستعراض و"الشو" خلال المباريات، لما يسببه ذلك من فقدان للتركيز لديه وزملائه خلال المباريات.

 

مشواره مع الأبيض


تولى ميدو الإدارة الفنية لنادي الزمالك في 21 يناير 2014، بعد إقالة حلمي طولان. 

 

 وقاد ميدو الزمالك إلى المركز الثالث في الدوري الممتاز، ليتمكن الفريق من المشاركة في كأس الكونفدرالية الإفريقية 2015، وذلك بعد الخسارة 1-0 أمام الأهلي، و2-1 أمام فريق سموحة، ثم الفوز 2-0 على بتروجت.

كما توج أحمد حسام ميدو مع الزمالك ببطولة كأس مصر، للمرة الثانية على التوالي والثالثة والعشرين في تاريخ النادي، عقب الفوز أمام سموحة (1-0)، مما جعله أصغر مدرب في مصر يفوز بلقب الكأس، حيث رفع ميدو الكأس، وهو بعمر 31 عاما.


وانتهت ولاية ميدو الأولى مع الزمالك في 29 يوليو 2014 بعدما تم استبداله وتعيين  حسام حسن مديرا فنيا للزمالك.

 

وقاد ميدو الأبيض في ولايته الأولى في 31 مباراة، فاز في 16 لقاء وتعادل 8 وخسر 7، مسجلًا 53 هدفًا، واستقبلت شباكه 30 هدفا.

 

و في 5 يونيو 2016 بدأ أحمد حسام ولايته الثانية مديرا فنيا للزمالك خلفا لماركوس باكيتا الذي فشل في السيطرة على الفريق، كما عين حازم إمام في منصب المدير العام.


بعد شهر واحد فقط كمدير، تمت إقالته بعد الخسارة 2-0 أمام الأهلي، مما أدى إلى زيادة الفجوة بين الفريقين إلى سبع نقاط، كذلك  الخسارة من الإسماعيلي (1-0)، لكن قرر الإعلان عن تأجيلها إلى أن يتم لعب الديربي، لتجنب إلهاء اللاعبين.

وقاد  ميدو الزمالك خلال تلك الولاية في 7 مباريات فقط، فاز في 4 لقاءات وتعادل 1 وخسر 2، وسجل 6 أهداف، واستقبلت شباكه 4 أهداف.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان