رئيس التحرير: عادل صبري 04:36 صباحاً | الأربعاء 22 مايو 2019 م | 17 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

الدوري السعودي.. صراع مشتعل وسيناريوهات سابقة

الدوري السعودي.. صراع مشتعل وسيناريوهات سابقة

تحقيقات وحوارات

مباراة سابقة بين النصر والهلال

الدوري السعودي.. صراع مشتعل وسيناريوهات سابقة

محمد عبد الغني 13 مايو 2019 16:27

منافسة مشتعلة يشهدها الدوري السعودي هذا الموسم بعدما تأجل حسم لقب دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين بين النصر والهلال إلى الجولة رقم 30.

 

وفي الجولة قبل الأخيرة تغلب النصر على مضيفه الحزم 3-0، بينما فاز الهلال خارج أرضه على الاتفاق بهدف دون رد.

 

يحتل فريق النصر صدارة الدوري برصيد 67 نقطة بفارق نقطة وحيدة عن الهلال صاحب المركز الثاني ما يعني جولة الختام ستشهد ربما دراما جديد على غرار الدوريات الأورويات. 

 

 يخوض فريق النصر مباراة الجدولة الأخيرة وهو يمتلك الأفضلية كون أن الفوز يضمن له اللقب دون النظر للننتائج الأخرى،

 

ويسعى النصر لحسم اللقب في مباراته الأخيرة أمام فريق الباطن الذي هبط رسميا حيث يحتل المركز الـ 15 برصيد 25 نقطة .

 

أما على الجانب الأخر يدخل الهلال مباراة صعبة أمام فريق الشباب صاحب المركز الثالث برصيد 54 نقطة ويأمل الهلال أن يحقق الفوز في هذه المباراة مثلما فاز في مباراة الدور الاول بهدف نظيف كما يمني النفس في تعرقل النصر حتى يتمكن من حصد اللقب .

 

في حالة فوز النصر يحسم اللقب أيا كانت نتيجة مباراة الهلال كما يتوج النصر أيضا إذا تعادل الفريقين وإذا خسر الهلال يصبح الوصيف أيا كانت نتيجة النصر ولا يختلف الوضع إذا خسر النصر وتعادل الهلال وفي حالة خسارة الفريقين يحقق النصر اللقب.

 

ولكن في حالة خسارة النصر وفوز الهلال يتوج الهلال بطلا للدوري السعودي كما الحال أيضا إذا تعادل النصر وفاز الهلال

 

وتأكد بشكل رسمي هبوط الثنائي أحد والباطن إلى دوري الدرجة الأولى السعودي وإنحصرت المنافسة حالياً بين ثلاثة أندية تسعى إلى الهروب من خطر مغادرة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان وهو الحزم والفيحاء والقادسية حيث سيبقى واحد منهم في بطولة الدوري.

 

سيناريوهات سابقة 

 

 

وتحفظ ذاكرة متابعي كرة القدم السعودية الكثير من نسخ الدوري التي حسم بها اللقب في اليوم الأخير، على غرار ما يحدث في دوريات عالمية، وآخرها النسخة الماضية عندما حققها الهلال بفارق نقطة واحدة عن ملاحقه الأهلي.

 

وحقق الهلال لقب الدوري الماضي برصيد 56 نقطة بعدما فاز في مباراته الأخيرة أمام الفتح، بينما وقف رصيد الأهلي عند 55 نقطة، ليحافظ الأزرق على لقب الدوري للموسم الثاني على التوالي.

 

وقبل 41 عاماً، حقق الأهلي لقبه الدوري الأول عام 1978 بفارق نقطة واحدة عن النصر، عندما حقق الأول 29 نقطة من 18 مباراة، بينما جمع الثاني 28.

 

واستطاع الاتفاق كذلك في عام 1983 الحصول على لقبه الدوري الأول بفضل اليوم الأخير، عندما هزم النصر غريمه الهلال والذي كان يتصدر المسابقة وأوقف رصيده عند 27 نقطة، بينما حقق الاتفاق النقطة رقم 28.

 

وفي عام 1990 سحق الهلال نظيره الرائد بثمانية أهداف دون رد، ليضمن لقب الدوري بعدما جمع 34 نقطة، وبفارق نقطتين عن ملاحقه الأهلي.

 

وعادت إثارة اليوم الأخير مجدداً في موسم 2007-2008، وحينها كان الاتحاد يتقدم على الهلال بثلاث نقاط، وفي مواجهتهما الأخيرة سجل ياسر القحطاني هدفاً شهيراً ليتعادلا بالرصيد النقطي 48 لكل فريق، ولكن الهلال توج بفضل المواجهات المباشرة.
 

وبعد موسم واحد، التقى الفريقان في الجولة الأخيرة كذلك، وكان الاتحاد يتقدم على الهلال بنقطتين، قبل أن يفوز عليه في الرياض بهدفي نايف هزازي وهشام أبوشروان ليحقق اللقب.

 

واشتد التنافس على لقب الدوري بين الشباب والأهلي موسم 2011-2012، وجمعتهما الجولة الأخيرة، وحينها كان الشباب يتقدم على الوصيف بنقطتين، قبل أن تنتهي المباراة بالتعادل 1-1، ليحصد الشباب لقب الدوري برصيد 64 نقطة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان