رئيس التحرير: عادل صبري 07:17 صباحاً | الخميس 20 يونيو 2019 م | 16 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

ضغط المباريات يهدد مشوار الزمالك في «الكونفدرالية»

ضغط المباريات يهدد مشوار الزمالك في «الكونفدرالية»

تحقيقات وحوارات

فريق الزمالك

ضغط المباريات يهدد مشوار الزمالك في «الكونفدرالية»

ضياء خضر 21 أبريل 2019 18:13

لا يختلف أحد على أن الضغوط باتت مضاعفة على فريق الكرة الأول بنادي الزمالك، ليس على صعيد المنافسة المحلية في بطولة الدوري فحسب، وإنما في مغامرته القارية بالبطولة الكونفدرالية الأفريقية.

 

وقبل أسبوع نجح فريق الزمالك في حجز مقعد له بالدور نصف النهائي للبطولة الكونفدرالية، بعدما تخطى عقبة فريق حسنية أغادير المغربي في الدور ربع النهائي، ويترقب الفريق الأبيض نتيجة اللقاء الذي سيجمع فريقا الهلال السوداني والنجم الساحلي التونسي بعد غد، والذي سيتحدد في ضوء نتيجته من سيصعد منهما لملاقاة الزمالك في نصف نهائي الكونفدرالية.

 

ارتباطات متوالية

 

ومن المقرر أن يلتقي الزمالك الفائز من الهلال السوداني والنجم الساحلي في ذهاب نصف نهائي الكونفدرالية يوم 28 أبريل الجاري بملعب برج العرب، وقبلها يرتبط فريق الزمالك بمباراة مصيرية بالدوري أمام بيراميدز يوم الثلاثاء المقبل.

 

وبعد لقاء ذهاب نصف نهائي الكونفدرالية سيكون الزمالك أمام اختبار جديد في بطولة الدوري، حيث سيلتقي مع الإنتاج الحربي يوم 1 مايو المقبل، وبعدها بأربع أيام سيخوض لقاء إياب نصف نهائي الكونفدرالية خارج مصر إما في تونس أو أثيوبيا.

 

 

تأجيل مرفوض

 

وخلال الساعات الماضية أغلق اتحاد الكرة الباب في وجه بعض الدعوات التي طالبت بتأجيل لقاء الزمالك والإنتاج الحربي، بهدف منح الفريق الأبيض فرصة لالتقاط الأنفاس بين مباراتي ذهاب وإياب نصف نهائي الكونفدرالية.

 

وفي تصريحات رسمية أكد عامر حسين رئيس لجنة المسابقات باتحاد الكرة على إقامة لقاء الزمالك والإنتاج الحربي في موعده المقرر سلفًا، نافيًا تلقي اللجنة أي طلب رسمي لتأجيل اللقاء من طرف نادي الزمالك.

 

 

تدوير حتمي

 

اضطرار فريق الزمالك لخوض 3 مباريات في ظرف أسبوع واحد، بات يفرض على السويسري كريستيان جروس مدرب الفريق الأبيض ضرورة إجراء عملية تدوير في صفوف الفريق خلال مباراتي ذهاب وإياب نصف نهائي الكونفدرالية وفي مباراة الإنتاج الحربي.

 

ولا شك أن خوض الزمالك هذه المباريات الثلاث بقوام شبه ثابت سيكون بمثابة المقامرة من المدرب جروس، حيث سيكون اللاعبين عرضة لإجهاد شديد خصوصًا وأنهم سيخوضون رحلة سفر بعد لقاء الإنتاج سواء إلى تونس أو أثيوبيا (المعقل المؤقت لفريق الهلال السوداني).

 

 

مباريات حساسة

 

أهمية هذه المباريات الثلاث تضاعف الضغوط على الجهاز الفني للزمالك، والذي يدرك أنه لن يكون مقبولًا بالنسبة لإدارة النادي أو جماهيره الوقوع في فخ النتائج السلبية بأي من هذه المباريات الثلاث، خصوصًا وأن ذلك قد يكلف الفريق الخروج من المنافسة على إحدى بطولتي الدوري أو الكونفدرالية.

 

وأصبح الدفع ببعض اللاعبين المجمدين ضرورة ملحة أكثر من أي وقت مضى، من أجل منح الفرصة للاعبي القوام الأساسي لالتقاط أنفاسهم وتفادي انهيارهم بدنيًا في لقاءات الفريق المقبلة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان