رئيس التحرير: عادل صبري 02:11 مساءً | الأحد 18 أغسطس 2019 م | 16 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

الإخفاق الأفريقي يضاعف الضغوط على صفقات الشتاء في الأهلي

الإخفاق الأفريقي يضاعف الضغوط على صفقات الشتاء في الأهلي

تحقيقات وحوارات

فريق الأهلي

الإخفاق الأفريقي يضاعف الضغوط على صفقات الشتاء في الأهلي

ضياء خضر 14 أبريل 2019 18:00

لا شك أن تبعات الإخفاق الذي تعرض له فريق النادي الأهلي في بطولة دوري أبطال أفريقيا ستظل تتردد داخل جدران القلعة الحمراء لفترة ليست بالقصيرة.

 

وودع الفريق الأحمر منافسات دوري الأبطال رسميًا أمس من الدور ربع النهائي، وذلك بعد خسارته بنتيجة 5-1 أمام صن داونز الجنوب أفريقي في مجموع مباراتي ذهاب وإياب ربع النهائي.

 

 

استياء مزدوج

 

ورغم حالة الدعم والمساندة الكبيرة التي أبدتها جماهير الأهلي تجاه لاعبي فريقها بعد لقاء الأمس أمام صن داونز، إلا أن ذلك لم يمنع من وجود حالة استياء لدى قطاع واسع من جماهير القلعة الحمراء تجاه مستوى الفريق.

 

حالة عدم الرضا عن مستوى فريق النادي الأهلي لم تكن قاصرة على الجماهير فقط، وإنما امتدت لتشمل إدارة النادي والتي وضح مدى استياء رئيسها محمود الخطيب من أداء الفريق في الفترة الأخيرة.

 

 

علامات استفهام

 

الخروج المخيب للنادي الأهلي من ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا فتح الباب أمام الكثير من التساؤلات حول جدوى التعاقدات التي أبرمها النادي في فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة.

 

ورغم أن النادي ضم عدد من اللاعبين أصحاب الأسماء المميزة، إلا أن المردود الذي قدموه مع الفريق لم يرق للمستوى الذي كانت تأمله جماهير النادي أو حتى إدارته، والتي بدأت محط اتهام من بعض الجماهير بإنفاقها ملايين طائلة على صفقات لم يحصد الفريق من وراءها حتى الآن أي ثمار مفيدة تقريبًا.

 

 

ثلاثي في الصدارة

 

حالة عدم الرضا تجاه مستوى الصفقات الجديدة للأهلي تظل مركزة بشكل أكبر تجاه الثلاثي حسين الشحات ورمضان صبحي وياسر إبراهيم.

 

ويعد مستوى حسين الشحات بالأخص علامة استفهام للكثيرين، بالنظر إلى القيمة المالية الكبيرة التي تكبدها النادي في سبيل ضمه من نادي العين الإماراتي والتي بلغت نحو 160 مليون جنيه، لكن اللاعب السابق للمقاصة لم ينجح في تقديم ما يبرهن استحقاقه دفع كل هذا المبلغ في للحصول على خدماته.

 

 

أيضًا سيطر التذبذب على مستوى رمضان صبحي والذي يقدم أداء متواضع في بعض المباريات، دون أن يستطيع الحفاظ على تقديم مستوى ثابت في كافة مباريات الأهلي، وفي الوقت ذاته لم يقدم المدافع ياسر إبراهيم ما يثبت أنه إضافة قوية لدفاع الأهلي رغم حصوله على ثقة المدرب مارتن لاسارتي في مباريات الأهلي الأخيرة.

 

 مرحلة حساسة

 

والمؤكد أن الفترة المقبلة على مستوى المنافسة في بطولة الدوري، ستكون مهمة للغاية بالنسبة لفريق النادي الأهلي ولصفقاته الجديدة بالأخص.

 

وسيكون نجوم صفقات الشتاء الذين يشاركون مع الفريق بشكل منتظم مطالبون بإثبات أنفسهم في المباريات القادمة من بطولة الدوري، والتي ستكون جميعها مباريات حاسمة في مساعي الفريق الأحمر للحفاظ على لقب بطولة الدوري الممتاز والتي باتت هي وبطولة كأس مصر الأمل الأخير للشياطين الحمر لإنقاذ موسمهم.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان