رئيس التحرير: عادل صبري 11:44 مساءً | الثلاثاء 25 يونيو 2019 م | 21 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

3 صدامات منتظرة بين أبوريدة وأجيري

3 صدامات منتظرة بين أبوريدة وأجيري

محمد علاء 12 أبريل 2019 12:01

اشتعل الصراع خلال الساعات القليلة الماضية بين هاني أبوريدة رئيس اتحاد كرة القدم المصري، وبين المكسيكي خافيير أجيري، المدير الفني للمنتخب المصري، بسبب العديد من الأمور الخاصة بالمنتخب.

 

وستكون هناك أزمة بين أجيري وأبوريدة، قبل استضافة بطولة كأس الأمم الأفريقية المقبلة، التي تقام قرعتها اليوم الجمعة، تحت سفح الأهرامات.

 

وتستضيف مصر بطولة كأس الأمم الأفريقية خلال الفترة من 21 يونيو وحتى 19 يوليو المقبل، حيث تقام البطولة على مختلف الملاعب خلال المرحلة المقبلة.

 

أزمة المسابقات

اشتعل الصراع بين لجنة المسابقات باتحاد كرة القدم برئاسة عامر حسين، وبين المكسيكي خافيير أجيري، المدير الفني للفراعنة، بسبب الاختلاف بشأن المباريات الودية ومعسكر المنتخب.

 

وقفت لجنة المسابقات باتحاد كرة القدم المصري، بمثابة حجر عثرة في طلبات أجيري المتعلقة بالمعسكرات الخارجية، باعتبار أن ضغط مباريات الدوري، لا يسمح بأي توقفات سوى التي يمنحها الاتحاد الدولي لكرة القدم.

 

وبات في حكم المؤكد، فكرة خوض المنتخب المصري، لمعسكر أوروبي في المرحلة المقبلة، أمر يصعب رفضه من قبل الجبلاية، في ظل إصرار الخواجة المكسيكي، وهو ما يهدد انتظام مسابقة الدوري.

 

الوديات

طلب الخواجة المكسيكي، خوض ما يقرب من 4 وديات خلال الفترة المقبلة، استعدادًا لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2019.

 

ورفض أبوريدة فكرة تحديد أي مباريات ودية خلال المرحلة الحالية، خصوصًا في ظل عدم إجراء قرعة بطولة كأ الأمم حتى الآن، والذي سيكون مقرر لها اليوم.

 

واستشاط أجيري غضبًا، نتيجة تجاهل طلباته من قبل مجلس إدارة اتحاد كرة القدم المصري، حيث يطلب سرعة تحديد المباريات الودية.

 

طريقة اللعب

ومن بين المهام الصعبة التي تنتظر المكسيكي أجيري مع المنتخب، تغيير طريقة لعب الفراعنة والتي كانت عليها الكثير من المآخذ في الفترة الماضية، بسبب ميلها الشديد نحو الأسلوب الدفاعي.

 

وحاول أبوريدة في الساعات القليلة الماضية، الحديث مع أجيري بشأن تغيير طريقة اللعب، بعد تراجع أداء الفريق في اللقاءات الأخيرة.

 

ورفض أجيري، فكرة التدخل في عمله خلال المرحلة المقبلة، على اعتبار أنه صاحب الكلمة والأخيرة في مثل هذه الأمور.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان