رئيس التحرير: عادل صبري 12:53 صباحاً | الخميس 20 يونيو 2019 م | 16 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

حراسة المرمى «صداع» يطارد جهاز الأهلي

حراسة المرمى «صداع» يطارد جهاز الأهلي

تحقيقات وحوارات

حراس مرمى الأهلي

حراسة المرمى «صداع» يطارد جهاز الأهلي

ضياء خضر 02 مارس 2019 13:17

يواصل فريق الكرة الأول بالنادي الأهلي تحضيراته للمباراة التي ستجمعه مع بتروجيت يوم الاثنين المقبل، والتي تأتي في إطار منافسات الجولة الـ 25 لبطولة الدوري الممتاز لكرة القدم.

 

ويمتلك فريق النادي الأهلي 48 نقطة يحتل بهم المركز الثالث في جدول ترتيب مسابقة الدوري الممتاز، متساويًا مع فريق بيراميدز صاحب المركز الثاني والذي خاض 3 مباريات أكثر من فريق النادي الأهلي.

 

مركز منحوس

 

ويُقدم الأهلي على مباراته المنتظرة أمام بتروجيت وسط حالة من اللعنة تطارد مركز حراسة المرمى بالفريق الأحمر في الفترة الأخيرة.

 

وقبل يومين تعرض شريف إكرامي لإصابة بتمزق في عضلة السمانة، وهي الإصابة التي سيغيب على إثرها عن الملاعب لنحو شهر على أقل تقدير.

 

وقبل شريف إكرامي طالت لعنة الإصابة زميله محمد الشناوي والذي تعرض لشد في العضلة الضامة، أبعده عن المشاركة في بعض مباريات الأهلي الأخيرة ببطولة الدوري.

 

 

اختيار أوحد

 

وأمام إصابة الثنائي شريف إكرامي ومحمد الشناوي، قد يجد الأوروجوياني مارتن لاسارتي مدرب الأهلي نفسه مضطرًا للاعتماد على الحارس الثالث للفريق علي لطفي في لقاء بتروجيت.

 

وفي ظل المخاوف من المجازفة بالاعتماد على الشناوي الذي لم يكتمل تعافيه من إصابته في العضلة الضامة، خشية تفاقم إصابته وغيابه لفترة أطول عن الملاعب.

 

 

اختبار أصعب

 

ونظرًا لارتباط فريق الأهلي بمباراة هامة أمام فيتا كلوب الكونغولي بعد 5 أيام فقط من لقاء بتروجيت، قد يتشجع الجهاز الفني للأهلي بشكل أكبر لمنح فرصة حماية عرين الشياطين الحمر أمام الفريق البترولي إلى الحارس علي لطفي.

 

وتحسبًا لتأخر تمام جاهزية الحارس محمد الشناوي يبقى الأضمن هو إشراك لطفي أمام بتروجيت، على الأقل لرفع جاهزيته وإكسابه حساسية المباراة تحسبًا لاحتمال الاعتماد عليه في لقاء فيتا كلوب والذي يأتي في إطار الجولة الخامسة لدور المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

 

 

مخاوف قائمة

 

لكن الاعتماد على الحارس علي لطفي سيكون مصحوبًا ببعض القلق لدى الجهاز الفني للفريق الأحمر وكذلك لجماهير الفريق، خصوصًا وأن الحارس البالغ 30 عامًا لم يكن على المستوى المطلوب في بعض المباريات التي شارك بها هذا الموسم.

 

ودافع لطفي عن عرين الأهلي في 3 مباريات فقط هذا الموسم 2 منهم كانتا في بطولة الدوري، إلى جانب مباراة وحيدة في بطولة كأس مصر.

 

وخلال المباريات الثلاثة تلقت شباك علي لطفي 6 أهداف بمعدل هدفين في المباراة الواحدة، ونجح في الحفاظ على نظافة شباكه في مباراة واحدة منهم.

 

  

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان