رئيس التحرير: عادل صبري 11:40 مساءً | الاثنين 17 يونيو 2019 م | 13 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| كلاسيكو إنجلترا.. أبرز الأرقام في مواجهة مانشستر يونايتد وليفربول

فيديو| كلاسيكو إنجلترا.. أبرز الأرقام في مواجهة مانشستر يونايتد وليفربول

تحقيقات وحوارات

مواجهة سابقة بين ليفربول ومانشستر يونايتد

فيديو| كلاسيكو إنجلترا.. أبرز الأرقام في مواجهة مانشستر يونايتد وليفربول

محمد عبد الغني 23 فبراير 2019 12:18

 

 تتجه أنظار محبي وعشاق كرة القدم حول العالم غدا الأحد، صوب ملعب أولد ترافورد، لمتابعة كلاسيكو إنجلترا بين مانشستر يونايتد  وليفربول في حساب الجولة 27 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

ويدخل الريدز مباراة الغد بعدما سقط في فخ التعادل أمام بايرن ميونخ في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.

 

 أما في الدوري فيظل زملاء محمد صلاح في المركز الثاني مؤقتًا في جدول الترتيب برصيد 65 نقطة من 26 مباراة فقط، خلف السيتيزنس صاحب الصدارة حاليًا، وحتى الآن استطاع الريدز أن يحقق 20 انتصار، وتعادل في خمس مباريات، وتلقى هزيمة واحدة فقط. 

 

على الجانب الآخر، صعد  الشياطين الحُمر إلى دور الـ8 من بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي، بعد تغلبهم على فريق تشيلسي بهدفين دون رد .

 

 أما في الدوري فيتحل الفريق حاليًا المركز الرابع برصيد 51 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن أرسنال صاحب المركز الخامس، فبعد 26 مباراة استطاع زملاء بول بوجبا تحقيق الانتصار في 15 مباراة، وتعادلوا في ست وخسروا خمس مباريات.

 

 

وسيغيب عن مانشستر يونايتد في ديربي الكراهية ضد ليفربول ثلاثة لاعبين بداعي الإصابة هم ماركوس روخو وفالنسيا ودارميان، ولن يغيب أي لاعب عن الشياطين الحُمر بداعي الإيقاف، أما لينجارد ومارسيال فمن المتوقع أن يكونا جاهزين للمباراة.

 

سيفتقد ليفربول في ديربي الكراهية ضد مانشستر يونايتد 3 لاعبين اعتاد الفريق على غيابهم في الفترة الأخيرة بداعي الإصابة، هم المدافعين جو جوميز وديان لوفرين ومتوسط الميدان تشامبرلين.

 

رقم جديد ينتظر صلاح

 

من جانبه قال المصري محمد صلاح مهاجم نادي ليفربول إن الضغط جزء لا يتجزأ من اللعب لفريق يملك طموح الفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لأول مرة منذ نحو 30 عامًا.

 

وقال صلاح لشبكة ”سكاي سبورتس“ التلفزيونية: ”قلت في نوفمبر الماضي إنه يوجد ضغط وسيستمر حتى نهاية الموسم، لأنه عندما تسعى للفوز بالدوري الممتاز يجب تقبل الضغوط“.

 

”عندما تعود لمنزلك تصاحبك هذه الضغوط لكنها يمكن أن تساعدك على العمل بقوة أكبر والتركيز أكثر، فدائمًا ما يكون لديك هدف وحلم في ذهنك هو الرغبة في الفوز بالدوري، قلت ذلك عندما حضرت إلى هنا قبل عامين، حلمي الفوز بلقب الدوري“.

 

 

وعقب تعادلين أمام ليستر سيتي ووست هام يونايتد جاء الفوز 3/0 على بورنموث ليقلل من مخاوف الجماهير بشأن بداية انهيار ليفربول جراء الضغوط.

 

لكن صلاح قال إن هذا شعور طبيعي للاعبين في مثل هذا المستوى يطاردون لقبًا مهمًا وصعبًا.

 

وأضاف الدولي المصري ”يمكنك الشعور بذلك لأننا بشر، بالنسبة لي لا يهم الفوز في مباراة الآن أو قبل 3 أسابيع، أريد الفوز بكل مباراة لكني أقول لنفسي إننا نلعب من أجل اللقب لذلك فالضغوط شيء طبيعي“.

 

وقال موقع ”ليفربول إيكو“إن هناك رقمًا قياسيًا جديدًا ينتظر محمد صلاح في مباراة مانشستر يونايتد وليفربول، بعد أن حطم ”الملك المصري“ جميع الأرقام القياسية الموسم الماضي، عندما أصبح أول لاعب في تاريخ إنجلترا يسجل 32 هدفًا في البريمييرليغ خلال موسم واحد.

 

 

وأحرز محمد صلاح حتى الآن 49 هدفًا مع ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال الموسم السابق والحالي.

 

وتابع ليفربول إيكو بقوله: ”يمكن لمحمد صلاح أن يسجل رقمًا قياسيًا جديدًا في المسابقة، إذا ما نجح في هز شباك الإسباني ديفيد دي خيا في مباراة مانشستر يونايتد يوم الأحد، حيث سيكون أسرع لاعب في تاريخ إنجلترا يصل إلى الهدف رقم 50 خلال 63 مباراة فقط لعبها في المسابقة“.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان