رئيس التحرير: عادل صبري 05:05 صباحاً | السبت 24 أغسطس 2019 م | 22 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

ضغوط الإدارة أمل «الصف الثاني» للظهور مع الزمالك

ضغوط الإدارة أمل «الصف الثاني» للظهور مع الزمالك

تحقيقات وحوارات

جروس وسط لاعبي الزمالك

ضغوط الإدارة أمل «الصف الثاني» للظهور مع الزمالك

ضياء خضر 15 فبراير 2019 18:31

يواصل فريق الكرة الأول بنادي الزمالك تحضيراته للمباراة التي ستجمعه مساء الأحد المقبل مع فريق إنبي، وذلك في إطار منافسات الجولة الـ22 لبطولة الدوري الممتاز لكرة القدم.

 

وما تزال أصداء التعادل المخيب الذي حققه الفريق قبل أيام أمام فريق نصر حسين داي الجزائري- بالبطولة الكونفدرالية - مخيمة على الأجواء داخل القلعة البيضاء وفي صفوف فريق الزمالك، خصوصًا وأن هذا التعادل أبقى الكتيبة البيضاء في مؤخرة مجموعتها بالبطولة.

 

ترقب قائم

 

وتنتظر جماهير القلعة البيضاء لقاء إنبي بفارغ الصبر خصوصًا وأن هذا اللقاء سيكشف بدرجة كبيرة بعض كواليس ما دار بين السويسري كريستيان جروس مدرب الزمالك وإدارة النادي وبالأخص رئيسها.

 

وكان رئيس النادي قد فتح النار على المدرب السويسري بعد التعادل أمام نصر حسين داي، حيث اتهم جروس بالعند والتحيز لبعض لاعبي الفريق على حساب آخرين لم يعطهم الفرصة إلا نادرًا منذ بداية الموسم الجاري.

 

مطلب متكرر

 

وفي ظل حالة الغضب المسيطرة على إدارة النادي بسبب الموقف السيئ الذي يمر به الفريق على مستوى المنافسة في البطولة الكونفدرالية، جدد رئيس النادي مطالبته بضرورة إشراك بعض العناصر التي يستبعدها المدرب جروس بشكل شبه دائم.

 

وبشكل علني طالب رئيس الزمالك بضرورة منح الفرصة لصانعي الألعاب أيمن حفني وأحمد مدبولي إلى جانب لاعب الوسط محمود عبد العزيز والمهاجم المغربي حميد أحداد.

 

هذه المطالب تم نقلها بشكل صريح إلى المدرب جروس خلال الساعات الأخيرة، من خلال أمير مرتضى المشرف على الفريق الأول.

 

بارقة أمل  

 

ومع تزايد ضغوط رئيس النادي على المدرب السويسري لإشراك اللاعبين المشار إليهم وغيرهم من عناصر الصف الثاني، بدأ الأمل يراود هؤلاء اللاعبين في الحصول على فرصتهم مع الفريق.

 

ويمني هؤلاء اللاعبون أنفسهم بأن تنجح ضغوط رئيس النادي هذه المرة في إجبار جروس على إشراكهم في مباريات الفريق القادمة، والتخلي عن عناده ووجهة نظره بشأنهم والتي لم تتغير منذ بداية الموسم رغم اجتهادهم في تدريبات الفريق.

 

ظروف مواتية

 

ورغم أن سيناريو ضغوط الإدارة لإشراك هؤلاء اللاعبين تكرر أكثر من مرة دون أن يستجيب المدرب جروس، إلا أن بعض المتغيرات هذه المرة قد تدفع المدرب السويسري للرضوخ لوجهة نظر رئيس النادي ولو بشكل جزئي.

 

وخلال اللقاءات الأخيرة لفريق الزمالك وضح تراجع مستوى بعض لاعبي القوام الأساسي للفريق الأبيض نتيجة تلاحق المباريات، وهو ما انعكس على بعض اللاعبين الذين انخفض معدل أدائهم البدني في المباريات بشكل واضح.

 

وقد يمنح المدرب السويسري الفرصة لبعض عناصر الصف الثاني بداية من لقاء إنبي، ليضرب بذلك عصفورين بحجر واحد، حيث سيضمن بذلك منح فرصة لبعض لاعبي القوام الأساسي لالتقاط أنفاسهم، إلى جانب تهدئة غضب رئيس النادي تجاهه من خلال تنفيذ رغبته في إشراك بعض اللاعبين.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان