رئيس التحرير: عادل صبري 05:59 صباحاً | الأحد 17 فبراير 2019 م | 11 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

هكذا رد تركي والخطيب على قرار تأجيل مباراة الأهلى وبيراميدز

هكذا رد تركي والخطيب على قرار تأجيل مباراة الأهلى وبيراميدز

تحقيقات وحوارات

الخطيب وتركي آل شيخ

هكذا رد تركي والخطيب على قرار تأجيل مباراة الأهلى وبيراميدز

فادي الصاوي 09 فبراير 2019 22:50

رحب كل من تركي آل الشيخ مالك فريق بيراميدز، ومحمود الخطيب رئيس نادي الأهلى بقرار لجنة المسابقات اتحاد الكرة المتعلق بتأجيل مباراة الأهلي وبيراميدز، المحدد لها 28 فبراير الجارى، إلى موعد لاحق بعد مباراة الأهلي والزمالك فى 30 مارس، مع إقامة مباريات الفرق الثلاثة (الزمالك وبيراميدز والأهلى) وفقاً لترتيب المباريات فى الجدول المعلن للمسابقة.

 

جاء قرار لجنة المسابقات ليحسم الخلاف الدائر منذ أسابيع بين الفريقين، حيث رفض بيراميدز مواجهة الأهلى فى الدور الثانى من الدورى قبل أن يلتقى الأحمر بالزمالك فى المباراة المؤجلة بينهما من الأسبوع الـ17 ، بيما رفض الأهلى استبدال لقائه مع بيراميدز بالمباراة بين الفريقين فى دور الـ16 بكأس مصر.

 

وفى أول رد فعل له على القرار، أعلن تركي آل الشيخ، مالك نادي بيراميدز، ترحيبه بما انتهى إليه اتحاد الكرة المصري، وكتب عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": " أشكر اتحاد الكرة علي حرصه علي تطبيق مبدأ تكافؤ الفرص بين الفرق المتنافسة علي الدوري العام ".

 

وأوضح آل الشيخ أن بيراميدز جاهز للعب في أي بطولة، سواء دوري أو كأس ، دعما للاتحاد في تنظيم مسابقاته بنجاح قائمة علي العدل بين كل الأندية، مختتما تدوينته بعبارة: "شابو الاستاذ المحترم هاني أبوريدة".

 

فى المقابل رحب مجلس إدارة النادي الأهلى برئاسة محمود الخطيب بقرار اتحاد الكرة بتأجيل مواجهة بيراميدز، وقال شريف فؤاد المتحدث الرسمي باسم مجلس إدارة النادي الأهلي،: "إن الأهلي كان قد طلب في البند 6 من بيانه بعدم استبدال المباراة، ويرفض خوض أي مباراة يوم 28 فبراير، سواء في الدوري أو الكأس، بدلا من مواجهة بيراميدز التي تم تأجيلها".

 

وأشار شريف فؤاد، إلى أن نادي بيراميدز يبحث عن حقوقه ويريد أن يكون هناك تكافؤ فرص، والأهلي أيضًا من حقه أيضا البحث عن مصلحته لأنه أكثر المتضررين من جدول الدوري،  لافتا إلى أن فريقه لعب 37 مباراة حتى الآن، بينما لعب الزمالك وبيراميدز مباريات أقل .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان