رئيس التحرير: عادل صبري 05:29 صباحاً | الأحد 17 فبراير 2019 م | 11 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

مشادة الجبلاية حلقة جديدة في مسلسل صراع إدارتي القطبين

مشادة الجبلاية حلقة جديدة في مسلسل صراع إدارتي القطبين

تحقيقات وحوارات

مشاكل الأهلي والزمالك متى تنتهي؟

مشادة الجبلاية حلقة جديدة في مسلسل صراع إدارتي القطبين

ضياء خضر 07 فبراير 2019 13:13

رغم أهمية الملفات التي كانت مطروحة أمس على جدول أعمال الاجتماع الذي ضم مجلس إدارة اتحاد الكرة والأندية المشاركة في بطولة الدوري، إلا أن بعض كواليس الاجتماع طغت على نتائجه والقرارات التي خرج بها في نهاية المطاف.

 

وتطرق اجتماع الجبلاية أمس مع ممثلي الأندية الـ 18 المشاركة ببطولة الدوري الممتاز إلى أزمة المباريات المؤجلة في بطولة الدوري، وكذلك إلى إمكانية تطبيق تقنية حكم الفيديو المساعد "VAR"، إلى جانب إشكالية توفير ملاعب بديلة للفرق التي ستضار بإغلاق بعض الملاعب لتجهيزها لاستضافة نهائيات أمم أفريقيا.

 

مشاحنات وتوتر

 

وما إن انتهى اجتماع الأمس حتى بدأت تنتشر بعض الشائعات عن وقوع اشتباك بالأيدي داخل الاجتماع بين أحمد شوبير نائب رئيس اتحاد الكرة وبين رئيس نادي الزمالك.

 

لكن ما حدث على أرض الواقع لم يتعد كونه مشاحنة لفظية بدأت من طرف رئيس الزمالك تجاه خالد مرتجي عضو مجلس إدارة النادي الأهلي وممثله في اجتماع الأمس، والذي قرر الانسحاب بمجرد حضور رئيس الزمالك بداعي أن الأخير موقوف بقرار من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" ولا يحق له حضور الاجتماع.

 

 

اتهامات متجددة

 

انسحاب مرتجي من الاجتماع قابله هجوم من رئيس الزمالك والذي وجه بعض العبارات الغاضبة تجاه ممثل الأهلي، وألقى على مسامعه من جديد الاتهامات المتعلقة بحصول أعضاء مجلس الأهلي على هدايا من تركي آل الشيخ الرئيس الشرفي السابق للقلعة الحمراء.

 

وما إن غادر مرتجي حتى أصبح أحمد شوبير نائب رئيس الجبلاية هو الطرف الثاني للمناوشة مع رئيس الزمالك، والذي أعاد مرة أخرى اتهام شوبير بالحصول على ساعة ثمينة هدية من آل الشيخ مطالبًا نائب رئيس الجبلاية بإعادتها إلى المسئول السعودي.

 

 

مساندة إلكترونية

 

ورغم أن رئيس الزمالك نشر مقطع فيديو في وقت متأخر من ليل أمس سرد فيه بعض تفاصيل المشادة التي دارت بينه وبين شوبير ومرتجي، نافيًا حدوث أي تشابك بالأيدي بينه وبين نائب رئيس اتحاد الكرة.

 

إلا أن أصداء ما دار في كواليس اجتماع الأمس بين مجلس الجبلاية والأندية ستظل على ما يبدو محور الاهتمام الرياضي في الساعات المقبلة، وحتى داخل نادي الزمالك نفسه وهو ما عكسه التغريدة التي نشرها أمير مرتضى نجل رئيس الزمالك والمشرف على فريق الكرة الأول والتي سخر فيها من انسحاب ممثل الأهلي من اجتماع الجبلاية أمس.

 

 

تصعيد محتمل

 

وخلال الساعات الأخيرة تزايدت التكهنات حول مدى أحقية الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" في اتخاذ إجراء ضد اتحاد الكرة ورئيس نادي الزمالك بسبب حضور الأخير لجلسة الأندية أمس، رغم صدور قرار سابق بإيقافه من الكاف لمدة عام كامل.

 

وكان اتحاد الكرة قد استبق تلك التكهنات بالتأكيد على مشروعية حضور رئيس الزمالك لاجتماع الغد، كونه ليس اجتماعًا رسميًا وإنما مجرد جلسة ودية لا أكثر.

 

لكن البعض رد على ذلك بالقول إن الجلسة كانت رسمية بدليل إرسال خطابات رسمية من الجبلاية لأندية الدوري تخطرها بموعد الجلسة.

 

وكان رئيس لجنة الانضباط بالاتحاد الأفريقي لكرة القدم قد أشار في تصريحات صحفية إلى ضرورة مراجعة الكاف لتلك الخطابات للتأكد من طبيعة الجلسة، مشترطًا ضرورة تقديم أحد الأطراف شكوى رسمية يتظلم فيها من حضور رئيس الزمالك للجلسة حتى يتسنى للاتحاد الأفريقي التحقيق في الأمر.

 

ومن غير المستبعد أن تبادر إدارة الأهلي بتحريك تلك الشكوى ضد رئيس الزمالك في ظل حالة التوتر المسيطرة على علاقة إدارتي الناديين في الفترة الأخيرة، مع تكرار اتهامات رئيس القلعة البيضاء للمجلس الأحمر بالحصول على هدايا ومنافع مالية بدون وجه حق.

 

والمؤكد أن الأجواء ستزداد اشتعالًا إذا ما أقدمت إدارة الأهلي على تحريك شكوى جديدة ضد رئيس الزمالك، لتضاف إلى سلسلة سابقة من الشكاوى سبق وتقدم بها المجلس الأحمر ضد رئيس القلعة البيضاء.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان