رئيس التحرير: عادل صبري 03:36 صباحاً | الثلاثاء 19 فبراير 2019 م | 13 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

موقعة «جورماهيا» فرصة ينتظرها الثنائي الجديد للزمالك

موقعة «جورماهيا» فرصة ينتظرها الثنائي الجديد للزمالك

تحقيقات وحوارات

فريق الزمالك

موقعة «جورماهيا» فرصة ينتظرها الثنائي الجديد للزمالك

ضياء خضر 31 يناير 2019 14:05

يستعد فريق الكرة الأول بنادي الزمالك لمغادرة القاهرة خلال ساعات متجهًا إلى كينيا، تحضيرًا للمواجهة التي ستجمعه مع فريق جورماهيا الكيني يوم الأحد المقبل، في إطار الجولة الأولى لدور الـ16 (المجموعات) للبطولة الكونفدرالية الأفريقية.

 

وكانت قرعة دور المجموعات للبطولة الكونفدرالية قد أوقعت الزمالك ضمن المجموعة الرابعة والتي تضم إلى جوار الفريق الأبيض كلًا من بيترو أتليتكو الأنجولي ونصر حسين داي الجزائري إلى جانب جورماهيا الكيني.

 

رحلة أولى

 

وستكون رحلة الزمالك المنتظرة إلى كينيا هي أول مهمة خارجية يستعين فيها الفريق الأبيض بالثنائي المنضم حديثًا إلى صفوفه وهما المهاجم المغربي خالد بوطيب، والجناح أحمد سيد "زيزو".

 

وكان الجهاز الإداري لفريق الزمالك قد بادر خلال الساعات الماضية بقيد الثنائي بوطيب وزيزو ضمن قائمة الفريق الأفريقية، والتي اكتملت تمامًا بقيد اللاعبين إلى جانب لاعب الوسط محمد حسن والمدافع الشاب محمد عبد السلام.

 

 

ظهور مُحتمل

 

ويترقب الثنائي خالد بوطيب وزيزو الحصول على فرصة المشاركة خلال لقاء الزمالك المنتظر أمام جورماهيا الكيني، والذي سيكون فرصة مناسبة للاستفادة من خبرات بوطيب بالأخص بالنظر إلى تمتعه بخبرة مواجهة الفرق الأفريقية بحكم تواجده الدائم مع المنتخب المغربي.

 

وفي المقابل يطمح زيزو لتسجيل ظهوره الرسمي الأول بقميص الزمالك خلال مباراة الأحد القادم، بعدما تسبب تأخر وصول بطاقته الدولية في غيابه عن قائمة الزمالك بمباراته الأخيرة أمام المقاصة.

 

 

منافسة شرسة

 

وتبدو مهمة زيزو أكثر صعوبة مقارنة بزميله خالد بوطيب خصوصًا وأن طموحات الأول لاقتحام التشكيل الأساسي للفريق الأبيض تصطدم بوجود أكثر من عنصر مميز في مركز صانع الألعاب أو الجناح الأيسر وهما المركزان اللذين يجيد فيهما الوافد الجديد على فريق الزمالك.

 

 

وسيتعين على زيزو إظهار أفضل ما لديه لإجبار السويسري كريستان جروس مدرب الكتيبة البيضاء على الاستعانة به على حساب إما يوسف أوباما أو محمود كهربا واللذين يشغلان مركزي صانع الألعاب والجناح الأيسر بشكل شبه دائم تحت قيادة المدرب السويسري.

 

 

وعلى الأرجح قد يكون الظهور الأول لزيزو متشابهًا إلى حد كبير إلى السيناريو الذي تم مع زميله خالد بوطيب من خلال الدفع به في البداية لعدة دقائق في شوط المباراة الثاني، لحين اندماجه بشكل تام ضمن الأسلوب الخططي للفريق الأبيض.

 

زيادة متوقعة

 

أما بالنسبة للمغربي خالد بوطيب فقد تشهد مباراة جورماهيا منحه فرصة أكبر مقارنة بالتي حصل عليها في لقاء المقاصة، والذي شهد نزوله بديلًا لزميله عمر السعيد قبل نصف ساعة من نهاية اللقاء.

 

 

وقد يزيد المدرب جروس الفترة الممنوحة للمهاجم المغربي المخضرم لكن في ضوء سير اللقاء، والذي سيبدأه عمر السعيد على الأرجح في مركز المهاجم على أن يبقى بوطيب ومواطنه حميد أحداد على دكة البدلاء ليبقى الدفع بهما أو بأحدهما مرهونًا بمجريات المباراة التي يسعى الزمالك للخروج فائزًا بنقاطها الثلاث.

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان