رئيس التحرير: عادل صبري 03:29 مساءً | الخميس 24 يناير 2019 م | 17 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 21° صافية صافية

«CNE» ترد على «بي إن سبورت».. تعرف على تفاصيل الأزمة

«CNE» ترد على «بي إن سبورت».. تعرف على تفاصيل الأزمة

تحقيقات وحوارات

غضب بعد قرار بي إن سبورت

«CNE» ترد على «بي إن سبورت».. تعرف على تفاصيل الأزمة

محمد عبد الغني 08 يناير 2019 20:23

 

في خطوة مفاجئة، أعلنت مجموعة قنوات "بي إن سبورت" القطرية، اليوم الثلاثاء، عن وقف خدماتها مع الشركة المصرية للقنوات الفضائية (CNE) المسؤولة عن التوزيع في مصر، بسبب عدم توقيع الصفقة بين الطرفين.

 

وقالت "بي إن سبورت"، في بيان رسمي نشرتها، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إنها تأسف "لكونها غير قادرة على تقديم خدماتها مع الشركة المصرية للقنوات الفضائية اعتباراً من الثامن من يناير 2019؛ وذلك بسبب عدم توقيع الصفقة".

 

وأضاف البيان: "رفضت الشركة المصرية للقنوات الفصائية شروط الصفقة ومن هنا لم يتم توقيع العقود".

 

وأشارت إلى أنه "يُمكن لمشاهديها في مصر مواصلة الاستمتاع بخدمات (beIN CONNECT) على هواتفهم الذكية والأجهزة الأخرى".

 

وبعد دقائق من البيان الصادر من "البنفسجية"، توقف الإرسال على القمر الصناعي "نايل سات" والقمر القطري "سهيل سات" في مصر، بحسب وسائل ومواقع مصرية.

 

رد CNE

 

أصدرت الشركة المصرية للقنوات الفضائية، "CNE"، أول رد على إعلان شبكة "بي إن سبورتس" عن وقف بثها مصر.

 

وقالت شركة "CNE" في بيان لها عبر صفحتها على "فيسبوك".

 

السادة مشتركي قنوات "beIn" في مصر، رجاء العلم أن بث القنوات المشفرة متوقف حاليا، من جهة أصحاب المحتوى، (مجموعة beIN الإعلامية) وجاري العمل على حل المشكلة في أقرب وقت.

 

ونوهت الشركة أنه "في حالة عدم حلها سيتم رد باقي قيمة مبلغ الاشتراك".

 

 

 

وصحب القرار ردود أفعال غاضبة من قبل المشتركين في مجموعة القنوات، متسائلين عن قيمة الاشتراك التي دفوعها نظير الخدمة .

 

إلا أن الشركة المصرية أوضحت في بيانها أن الأمر في طريقه للحل، وإذا ما حسمت الأمور فسوف تعود قيمة الاشتراكات لأصحابها.

 

ويذكر أن دور الـ CNE يقتصر على توزيع القنوات وتشفيرها وأنها ليست صاحبة المحتوى وليس لها دور فى تحديد الأسعار.

 

كما قال المستشار ياسر فتحي، الخبير القانوني شؤون التعاقدات والاتفاقيات التجارية، في تصريحات صحفية قال إن من حق المشتركين في شبكة بي إن سبورت رفع دعاوى للمطالبة بتعويضات من الشركة عن الأضرار التي لحقت بهم.

 

 

وتزامن القرار مع إعلان فوز مصر بتنظيم كأس الأمم الإفريقية 2019، وهي البطولة التي تملك حقوق بثها حصريا مجموعة قنوات بي إن سبورت

 

خطاب سابق

 

وفي ديسمبر الماضي ، قال مجدى عباس العضو المنتدب للشركة المصرية للقنوات المصرية إن شبكة Bein Media أرسلت خطابًا تهديدًا إلى CNE يفيد بقطع إشارة قنوات بى إن سبورتس عن مصر فى حال ما لم يتم التوصل إلى اتفاق بشأن إتاحة اشتراكات الباقة الترفيهية لشبكة “بى ان” داخل مصر.

 

كانت مجموعة قنوات بين سبورت قد قامت بتخصيص باقة من القنوات الرياضية بالإضافة إلي قنوات ترفيهية أخري تضم مجموعة من قنوات الأطفال والسينما لعرض مباريات يورو 2016 بفرنسا بزيادة قدرها مابين 600 و800 جنيه للمشترك القديم الساري اشتراكه وتزيد عن الرقم لتصل الي 1000 جنيها للمشترك الجديد وهو ما يجعل سعر الباقات مرتفعة وهو ما رفضه بعض المشتركين وأثاروا أزمة مع شركة cne الموزعة للقنوات مما جعل الشركة تدخل في خلاف مع المجموعة القطرية.

 

وأضاف عباس أن آخر خطاب تهديدى وصل للشركة كان بتاريخ 18 أبريل الحالى٬ مشيرًا إلى أن الشبكة القطرية منحت الشركة المصرية مهلة لمدة أسبوع تنتهى بتاريخ الخامس والعشرين من أبريل٬ من أجل الرد عليهم سواء بالموافقة أو الرفض.

 

وطمأن العضو المنتدب للـ CNE كافة المشتركين بأن حقوقهم واشتراكاتهم وأموالهم محفوظة لدى الشركة٬ مؤكدًا أنه سيتم رد أموال الاشتراكات لأصحابها فى حال ما إذا تم قطع إشارة قنوات بى إن سبورتس عن المشتركين فى مصر.

 

وتُعد شبكة قنوات "بي إن سبورت" القطرية إمبراطورية الإعلام الرياضي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ولديها أكثر من 20 قناة رياضية متخصصة تبث بمختلف اللغات العربية والإنجليزية والفرنسية والإسبانية والتركية.

 

ومن أبرز ما تنقله "بي إن سبورت" على شاشتها مسابقات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، على غرار كأس الأمم الأوروبية "اليورو" ودوري أبطال أوروبا، والدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، والأمر ذاته ينسحب على بطولات الاتحاد الأفريقي (كاف) من كأس أمم أفريقيا، ودوري الأبطال، وكأس الاتحاد الأفريقي، إضافة إلى نهائيات كأس العالم، ومختلف بطولات الفيفا في كرة القدم والكرة الخماسية والكرة الشاطئية.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان