رئيس التحرير: عادل صبري 11:30 صباحاً | الثلاثاء 22 يناير 2019 م | 15 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالفيديو| آخرهم مع مشجع كفيف.. محمد صلاح بطل المواقف الإنسانية

بالفيديو| آخرهم مع مشجع كفيف.. محمد صلاح بطل المواقف الإنسانية

تحقيقات وحوارات

طفل إنجليزي يشجع محمد صلاح

بالفيديو| آخرهم مع مشجع كفيف.. محمد صلاح بطل المواقف الإنسانية

محمد علاء 22 ديسمبر 2018 19:45

يومًا بعد الآخر يزداد عشق الجماهير للدولي المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، بسبب المواقف الإنسانية التي يحرص دومًا على فعلها، ليثبت أنه إنسان لا تمنعه نجوميته عن القيام بأفعال أخلاقية.

 

ولم تمنع شهرة محمد صلاح العالمية من رسم البسمة على شفاه العديد من الشخصيات من ذوي الاحتياجات الخاصة، بخلاف ما يفعله في الساحرة المستديرة مع فريقه الإنجليزي.

 

وجاء استقبال محمد صلاح، للمشجع الكفيف مؤخرًا، ليعيد الأذهان المواقف الإنسانية التي كان يحرص صلاح على أدائها خلال السنوات الأخيرة.

 

صلاح والمشجع الكفيف

حرص محمد صلاح، على استقبال أحد المشجعين لفريق ليفربول والذي يدعى مايك كيرني "كفيف"، بعدما خطف المشجع الأضواء أثناء نشجعيه للنجم العالمي في إحدى المباريات.

واحتقل المشجع الكفيف بهدف محمد صلاح فى شباك نابولى الإيطالي، والتى جمعت الفريقين على ملعب "أنفيلد"، ضمن منافسات الجولة السادسة والأخيرة لدور المجموعات بمسابقة دورى أبطال أوروبا، في مشهد خطف قلوب العديد من الجماهير.

 

 

وأبدى مايك كيرني، سعادته البالغة بعد استقبال صلاح له، حيث أكد مدى احترام صلاح له خلال استقباله، بعدما نى إلى علمه بأنه يرغب في لقائه، باعتباره أحد نجوم الساحرة المستديرة.


طفل الصعيد

ولم تكن مواقف صلاح الإنسانية مقتصرة على مشحعي فريق ليفربول فقط، بل أنه لم يتوان عن أداء واجباته الأخلاقية عندما يتواجد في مصر سواء خلال أجازة له أو في فترة تواجده في تجمعات المنتخب المصري.

 

وحقق صلاح أمنية طفل صعيدي، عندما انتشر صورة له على مواقع التواصل الاجتماعي، يرتدي جلابية مكتوب عليها اسم الدولي المصري، إضافة إلى رقم قميصه.

 

ووصلت الصورة للاعب المصري، حيث طلب من أصدقائه البحث عن هذا الطفل حتى تم الوصول له، وأوصل له قميصه إلى الطفل الصغير الذي يعيش في صعيد مصر.


تلبية طلاب المدارس

استجاب محمد صلاح، لطلب إحدى المدارس في إنجلترا، عندما تم توجيه دعوة له من أجل الحضور والتفاعل مع الأطفال الذين عبروا أكثر من مرة عن أمنيتهم في اللقاء بنجم ليفربول.

 

وكانت فكرة المقلب هي أن يتواجد صلاح خلف جدار، ليظهر بشكل مفاجئ للأطفال وهم يقومون بالتعليق على مباريات بالدوري الإنجليزي ليصيبهم بشيء من البهجة، حينما يجدون أنفسهم فجأة وجها لوجه مع الفرعون المصري محمد صلاح.


مصاب طنطا

كان هناك أحد الأطفال في مدينة طنطا، يعاني بالعديد من الأمراض والتي يتمثل أبرزها في احتياجه لإجراء عملية زرع نخاع، وكانت أمنيته تتمثل في لقاء محمد صلاح خلال فترة تواجده في مصر.

 

ونما إلى علم صلاح بطلب طفل طنطا، حيث أجرى اتصالاً هاتفيًا معه، ووعده بزيارة إليه، عندما يحضر إلى مصر خلال الفترة المقبلة.

 

ولم يتوقف صلاح عند هذا الحد فحسب، بل تكفل بعلاج الطفل المصاب سواء داخل مصر أو خارجها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان