رئيس التحرير: عادل صبري 05:37 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

أزمات الإسماعيلي.. «صد - رد» في الموسم الحالي

أزمات الإسماعيلي.. «صد - رد» في الموسم الحالي

تحقيقات وحوارات

أزمات الإسماعيلي.. «صد - رد» في الموسم الحالي

أزمات الإسماعيلي.. «صد - رد» في الموسم الحالي

محمد علاء 07 ديسمبر 2018 10:50

مع كل موسم، يتصدر النادي الإسماعيلي بطل الأزمات في مسابقة الدوري الممتاز، متفوقًا على جميع الفرق التي تشارك في المسابقة سواء من كانوا في القمة أو حتى في قاع الجدول.

 

الغريب في الأمر، أن أزمات الإسماعيلي متكررة "صد رد"، في كل موسم، حيث تكون متعلقة بثرة تغييرات الجهاز الفني أو عدم وجود مبالغ مالية كافية لتغطية صفقات اللاعبين وغيرها من الأمور الأخرى.

 

وترصد "مصر العربية"، أبرز أزمات الإسماعيلي في الموسم الحالي، والتي تكون متكررة في نفس الموسم.

 

نهاية فييرا

 

بدأ البرتغالي جوفان فييرا، المدير الفني لفريق الإسماعيلي، في كتابة تتر النهاية مع أبناء قلعة الدراويش، بعد سلسلة النتائج المتذبذبة التي طالت الفريق في الفترة الأخيرة، والتي تُمهد لرحيل المدرب.

 

وكان فييرا، قد تولى المهمة الفنية للإسماعيلي، خلفًا للجزائري خير الدين مضوي، الذي لم يكن موفقًا مع فريق الدراويش منذ بداية الموسم، على الرغم من أنه ضمن أفضل المدربين العرب.

 

خاض مضوي مع الإسماعيلي ثماني مباريات بمسابقة الدوري المصري الممتاز، حيث حصد مع الفريق 9 نقاط فقط من فوزين وثلاثة تعادلات وثلاث هزائم.

 

وافتتح مضوي، مشوار الدوري بالتعادل الإيجابي أمام الأهلي بهدف لكلا منهما، وفي المباراة الثانية تعادل سلبيا أمام بتروجيت، كما خسر من الاتحاد السكندري في الجولة الثالثة، قبل أن يفوز على مصر المقاصة بهدف وحيد، وتعادل بعدها مع فريق النجوم بهدف لكلا منهما ثم فاز على إنبي بثلاثة أهداف مقابل هدفين وأخيرا خسر من طلائع الجيش بثلاثة أهداف دون رد.

 

أزمة المستحقات

 

تورط مجلس إدارة النادي الإسماعيلي برئاسة إبراهيم عثمان، مع بعض لاعبي الفريق الأول لكرة القدم، على خلفية أزمة المستحقات الخاصة بهم، خصوصًا وأن هناك بعض اللاعبين طالبت بالحصول على مستحقاتهم المتأخرة.

 

ويوجد أكثر من لاعب داخل الفريق، لم يحصل على أي مستحقات من بداية الموسم، الأمر الذي يساهم أيضًا في التأثير عليهم نفسيًا وهو ما ينعكس على أدائهم داخل المستطيل الأخضر.

 

ويحاول المجلس الأصفر، توفير أي سيولة في المرحلة المقبلة، تمهيدًا لسداد جزء من مستحقات اللاعبين، لاسيما وأن الفريق أصبح ينافس في أكثر من بطولة في الوقت الحالي.

 

زيرو صفقات

 

أيام قليلة تفصلنا عن فتح باب الانتقالات الشتوية، المقرر له في الأول من شهر يناير المقبل، وفقًا لما تم تحديده من قبل لجنة شؤون اللاعبين بالاتحاد المصري لكرة القدم، طبقًا لقواعد الاتحاد الدولي "فيفا".

 

ولم يبرم النادي الإسماعيلي، أي صفقة حتى الآن قبل انتقالات يناير، الأمر الذي ينذر بصدام جديد مع جماهير الإسماعيلي، التي ترى بأن الفريق يحتاج إلى تدعيم في بعض المراكز من أجل المنافسة في دوري أبطال أفريقيا، وكذلك البطولات الأخرى.

 

وتحتاج إدارة الدراويش، إلى مواصلة البحث سريعًا عن صفقة من أجل ضمها في المرحلة المقبلة، قبل تراكم الأزمات على المجلس الحالي بشكل أكبر من ذلك.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان