رئيس التحرير: عادل صبري 07:54 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

«سُكْر المدربين».. أحدث معركة في حرب «جماهير القطبين»

«سُكْر المدربين».. أحدث معركة في حرب «جماهير القطبين»

تحقيقات وحوارات

جماهير القطبين

«سُكْر المدربين».. أحدث معركة في حرب «جماهير القطبين»

أكرم نوار 13 أكتوبر 2018 22:20

دائمًا يبقى التحفز هو الشعور القائم لدى كل طرف من جماهير قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك تجاه الطرف الآخر، وكثيرًا ما يدخل عشاق الناديين في مناوشات إلكترونية قد يمتد بعضها لأيام طويلة بسبب المسائل الخلافية وتعارض وجهات النظر بين كلا الطرفين.

 

واقعة جديدة

 

وخلال الساعات القليلة الماضية تزايدت حدة الجدل والمناوشات بين جماهير الأهلي والزمالك على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، بعد تداول صورة يظهر فيها السويسري كريستيان جروس مدرب الزمالك وهو جالس بأحد المطاعم وأمامه زجاجة تشبه زجاجات الخمور.

 

وفي المقابل ردت جماهير الزمالك على تلك الصورة بنشر صورة لمدرب الأهلي الفرنسي باتريس كارتيرون وهو يجلس برفقة بعض الأشخاص وأمامهم كئوس بها مشروب يشبه النبيذ.

 

 

معايرة متبادلة

 

الغريب أن كل طرف من جماهير القطبين أخد يعاير الآخر بصورة مدربه، ويتهمه بأنه "سكير" و"خمورجي" دون الأخذ في الاعتبار أن مسألة تناول المشروبات الكحولية تظل أمرًا عاديًا بالنسبة لأي من المدربين كونهما غير مسلمين أصلًا.

 

فيما اعتبر آخرون نشر تلك الصور شكل من أشكال التدخل في الحياة الشخصية لمدربي الأهلي والزمالك، خصوصًا وأن أماكن التقاط هاتين الصورتين كانت خارج مقر عمل أي منهما وبعيدة عن أي نشاط يخص عملهما كمدربين.

 

 

تصرف مغاير

 

الغريب أن الجدل والهجوم الذي أثاره كل طرف من جماهير القطبين تجاه مدرب الفريق الآخر، تزامن مع لفتة طيبة بين مشجعي الأهلي والزمالك تكررت أكثر من مرة في الفترة الأخيرة.

 

حيث حرصت جماهير الأهلي على تحية شهداء الزمالك الذين سقطوا في حادثة إستاد الدفاع الجوي من خلال إضاءة مصابيح هواتفهم في الدقيقة 20 أثناء مباريات الفريق الأحمر الأخيرة في إشارة إلى عدد من سقطوا في تلك الحادثة.

 

كذلك حرصت جماهير الزمالك على تحية شهداء الأهلي في مذبحة بورسعيد الشهيرة، خلال لقاء السوبر المصري السعودي وأيضًا خلال لقاء فريقهم أمام منية سمنود في كأس مصر بإضاءة مصابيح هواتفهم في الدقيقة 74 وهو عدد من سقطوا في تلك المذبحة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان