رئيس التحرير: عادل صبري 02:30 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عامر عامر.. صراع ساخن ينتظر الأهلي والزمالك في الشتاء

عامر عامر.. صراع ساخن ينتظر الأهلي والزمالك في الشتاء

تحقيقات وحوارات

عامر عامر حار س مرمى الإنتاج

عامر عامر.. صراع ساخن ينتظر الأهلي والزمالك في الشتاء

محمد علاء 13 أكتوبر 2018 14:20

 

 أصبح عامر عامر، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بفريق الإنتاج الحربي، هو حديث الصباح والمساء في الدوري المصري، خلال الأيام القليلة الماضية، بعد تألقه اللافت للنظر مع فريقه العسكري في مباريات الدوري الممتاز.

 

وسيكون هناك صراعًا ساخنًا خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، بين الأهلي والزمالك، من أجل الظفر بخدمات حارس الإنتاج، في ظل رغبة كل منهما، في دعم مركز حراسة المرمى، وذلك بسبب المنافسة في العديد من البطولات.

 

واستقر نادي الإنتاج الحربي بقيادة أشرف عامر، على فتح المزاد في الميركاتو الشتوي، للاستغناء عن حارسه المتألق عامر عامر، بحثًا عن الاستفادة المادية، قبل انتهاء تعاقد الحارس ورحيله في نهاية الموسم، دون أن تحصل إدارة الفريق على أي مقابل مادي.

 

 

وينتهي تعاقد عامر عامر مع الانتاج بنهاية الموسم الجاري، وشارك مع الفريق العسكري في الموسم الحالي في 11 مباراة، استقبل خلالهم ثمانية أهداف وخرج بشباك نظيفة في خمس مباريات.

 

رغبة الزمالك

 

يرغب مجلس إدارة نادي الزمالك، في الحصول على خدمات الحارس خلال الفترة المقبلة، باعتبار أن الفريق يشارك في أكثر من بطولة سواء الدوري أو الكأس أو الكونفدرالية الأفريقية أو البطولة العربية.

 

ويمتلك الزمالك في الوقت الحالي، ثلاثة حراس، وهم محمود جنش وعماد السيد وعمر صلاح، إلا أن هناك تفكير في إعارة الأخير إلى أي فريق آخر خلال الفترة المقبلة، حتى يكتسب بعض الخبرات، ومن ثم يعود للفريق مجددًا.

 

وأعلن حارس الإنتاج الحربي في  وقت سابق خلال تصريحات تلفزيونية رغبته في الانتقال إلى الزمالك كما كشف عن دخول الأخير في  مفاوضات معه خلال الفترة الأخيرة. 

 

 

ويعتبر عامر عامر، هو هدف الزمالك القادم، خصوصًا وأن قائمة الفريق مدججة بالنجوم، ولا يوجد أي مكان شاغر من أجل ضم لاعبين جدد، وإن كان الإضافة تتعلق بحراسة المرمى، في ظل وجود نية لإعارة عمر صلاح فقط حتى الآن.

 

وينتظر مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، استطلاع رأي الجهاز الفني للفريق بقيادة السويسري كريستيان جروس، من أجل البدأ في المفاوضات مع إدارة ناديه، وتحديد المبلغ الذي يتم على أساسه الاستغناء عن اللاعب.

 

 

تفكير الأهلي

 

أصبح مركز حراسة المرمى، يمثل صداع كبير لمجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، وكذلك الجهاز الفني للفريق بقيادة الفرنسي باتريس كارتيرون، بعد المستوى الذي ظهر عليه علي لطفي، الحارس البديل في اللقاءات السابقة.

 

وتولى لطفي حماية العرين الأحمر في لقاء الاتحاد السكندري الذي أقيم الأحد الماضي ضمن الجولة العاشرة للدوري، والذي انتهى بخسارة قاسية للأهلي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.

 

وبعدها بنحو 3 أيام منح كارتيرون علي لطفي الفرصة مرة أخرى في لقاء الترسانة بدور الـ32 لبطولة كأس مصر، وهو اللقاء الذي انتهى بفوز الأهلي بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ليصبح مجموع الأهداف التي سكنت شباك لطفي في هاتين المباراتين 6 أهداف.

 

لذلك، تبادر إلى أذهان لجنة الكرة بالفريق الأحمر، إلى التعاقد مع حارس آخر، ليدعم الفريق في البطولات المختلفة، على أن يتم إعارة علي لطفي إلى أي فريق يكتسب فيه خبرات من خلال مشاركته بشكل أساسي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان