رئيس التحرير: عادل صبري 06:55 مساءً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

رحلة السعودية.. حلقة جديدة في صراع «مرتضى» مع «اللجنة الأولمبية»

رحلة السعودية.. حلقة جديدة في صراع «مرتضى» مع «اللجنة الأولمبية»

تحقيقات وحوارات

مرتضى منصور

رحلة السعودية.. حلقة جديدة في صراع «مرتضى» مع «اللجنة الأولمبية»

أكرم نوار 04 أكتوبر 2018 13:55

يستعد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك لمغادرة القاهرة غدًا على رأس وفد كبير متجهًا إلى السعودية، لحضور لقاء كأس السوبر المصري السعودي الذي سيجمع فريق الزمالك مع الهلال السعودي يوم السبت المقبل.

 

ولم تكن الأجواء المحيطة بهذه الرحلة بعيدة عن الأزمة القائمة بين رئيس الزمالك ومجلس إدارة اللجنة الأولمبية، والذي سبق وأصدر قرارًا بتجميد مرتضى منصور لحين التحقيق معه بشأن ما يعتبره أعضاء مجلس إدارة اللجنة الأولمبية تجاوزات صدرت من رئيس الزمالك بحقهم.

 

طلب استبعاد

 

وكانت اللجنة الأولمبية قد أرسلت خطابًا رسميًا إلى وزارة الشباب والرياضة أمس، أكدت فيه على قيامها برفع أسم مرتضى منصور من قائمة الأسماء المصاحبة لبعثة الزمالك في رحلتها إلى السعودية.

 

وبررت اللجنة الأولمبية رفع اسم رئيس الزمالك من القائمة إلى صدور قرار إيقاف بحقه من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، فضلًا عن قرار مماثل من اللجنة الأولمبية المصرية.

 

 

عناد مقابل

 

في المقابل كرر مرتضى منصور تأكيده على نيته التوجه إلى السعودية للتواجد على رأس بعثة نادي الزمالك في لقاء السوبر المصري السعودي المنتظر.

 

وضرب رئيس الزمالك بخطاب اللجنة الأولمبية الأخير عرض الحائط، وذلك في إطار المناوشات المستمرة بين الطرفين منذ ما يزيد عن شهر.

 

 

 

 

حفاوة مرتقبة

 

ومن المتوقع أن تلقى بعثة نادي الزمالك سواء فريق الكرة أو الوفد المرافق الذي سيلحق بلاعبي الفريق غدًا حفاوة كبيرة من الجانب السعودي.

 

وتكتسب تلك المباراة أهمية لدى الجانب السعودي والذي يحرص بخروجها بالشكل الأمثل، كنوع من الكيد للنادي الأهلي والذي كان مقررًا أن يشارك في اللقاء قبل أن تحدث أزمة بسبب تقاعس إدارته في تأكيد مشاركتهم باللقاء ليحل فريق الزمالك بدلًا منه.

 

 

تكريم ومكايدة

 

ومن المتوقع أن يستغل مرتضى منصور التكريم الذي سيلقاه على هامش المباراة، لتوجيه عدة رسائل إلى الجهات المختلفة معه وفي مقدمتها اللجنة الأولمبية.

 

ويساعد مرتضى في ذلك حالة التجاهل التي يواجه بها الجانب السعودي اللغط الدائر حول رئيس الزمالك في الفترة الأخيرة، حيث سبق وأعلن رئيس هيئة الرياضة في المملكة تركي آل الشيخ عن وقوفه في صف رئيس القلعة البيضاء في أزمته مع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم واللجنة الأولمبية.

 

 

وفي الوقت ذاته يبقى من غير المعلوم طبيعة الإجراءات التي ستتخذها اللجنة الأولمبية ردًا على السفر المنتظر لرئيس الزمالك على رأس بعثة فريق ناديه للقاء السوبر المصري السعودي، خصوصًا وأن ذلك يخالف القرار الصادر من اللجنة نفسها والذي تم إبلاغ وزارة الشباب والرياضة به بشكل رسمي، وهو ما قد يضع رئيس الزمالك في مواجهة مع الأخيرة.

 

اعلان