رئيس التحرير: عادل صبري 02:46 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

صلاح يقلق جهاز الفراعنة قبل مواجهتي «سوازيلاند»

صلاح يقلق جهاز الفراعنة قبل مواجهتي «سوازيلاند»

أكرم نوار 04 أكتوبر 2018 10:56

مع اقتراب موعد المباراتين الهامتين اللتين سيخوضهما منتخب مصر أمام منتخب سوازيلاند يومي 12 و 16 أكتوبر الجاري ضمن تصفيات أمم إفريقيا، بدأ القلق يتسرب إلى الجهاز الفني للفراعنة بسبب محمد صلاح نجم المنتخب المحترف في صفوف فريق ليفربول الإنجليزي.

 

تألق غائب

 

ولا يمر صلاح بأفضل حالاته منذ انطلاق الموسم الكروي الحالي، حيث لم يوفق اللاعب حتى الآن في تقديم أي لمحات من التألق الأسطوري الذي ظهر به في الموسم الماضي والذي كلله بالتتويج بجائزة أفضل لاعب في إنجلترا وأفضل لاعب إفريقي، فضلًا عن دخوله المرحلة النهائية في المنافسة على جائزتي أفضل لاعب في أوروبا والعالم.

 

وكان لقاء ليفربول أمس أمام نابولي الإيطالي بمسابقة دوري أبطال أوروبا، واحدًا من المباريات التي لم يظهر صلاح فيها بالشكل المطلوب، إذ بدا تائهًا داخل الملعب ولم ينجح في صناعة أو تسجيل أي هدف، حيث اكتفى فقط بتسديد الكرة مرتين طوال زمن المباراة التي انتهت بخسارة فريقه بهدف نظيف في اللحظات الأخيرة.

 

أرقام غير مبشرة

 

وخلافًا لانطلاقته الصاروخية في الموسم الماضي لم تكن بداية صلاح هذا الموسم موفقة على الإطلاق، وهو ما عكسه معدل اللاعب التهديفي في اللقاءات التي خاضها حتى الآن مع "الريدز" منذ بداية الموسم الحالي.

 

وخاض صلاح 10 مباريات رسمية حتى الآن مع ليفربول منذ بداية الموسم الحالي بمختلف البطولات، اكتفى خلالهم بتسجيل 3 أهداف وصناعة هدفين آخرين.

 

وصام الفرعون المصري عن التهديف مع الفريق الإنجليزي منذ ما يزيد عن 10 أيام، حيث لم ينجح في زيارة شباك المنافسين في آخر 3  مباريات خاضها الليفر، وكان آخر هدف له هو المسجل في شباك ساوثمبتون في المباراة التي جمعت الفريقين يوم 22 سبتمبر الماضي ضمن منافسات الدوري الإنجليزي.

 

مخاوف قائمة

 

في تلك الأثناء تسيطر هواجس عديدة على جهاز المنتخب الوطني بقيادة المكسيكي خافيير أجيري، والذي يتخوف من أن تنتقل عدوى تراجع مستوى صلاح إلى ما يقدمه مع الفراعنة.

 

ولا شك أن توقف الماكينة التهديفية لصلاح مع المنتخب سيضع جهاز الفراعنة في ورطة كبيرة، خصوصًا وأن نجم ليفربول يبقى هو الرهان الأول دائمًا لمدرب المنتخب في كافة المباريات الرسمية للفراعنة.

 

وكان صلاح قد سجل هدفين في الانتصار العريض الذي حققه الفراعنة الشهر الماضي على منتخب النيجر بسداسية نظيفة، في إطار الجولة الثانية للتصفيات المؤهلة لنهائيات أمم أفريقيا 2019، وهو الانتصار الذي قاد المنتخب لمغادرة قاع مجموعته واحتلال المركز الثاني فيها برصيد 3 نقاط خلف منتخب تونس المتصدر برصيد 6 نقاط.

 

شحن مُنتظر

 

ومن المتوقع أن يحاول الجهاز الفني للمنتخب إخراج صلاح من حالة الإحباط المسيطرة عليه في الفترة الأخيرة، من خلال عقد جلسة ودية معه لشحن معنوياته وحثه على إنهاء حالة عدم التوفيق التي تلازمه في الفترة الأخيرة من خلال التألق مع المنتخب في لقائي سوازيلاند.

 

وستكون أنظار جهاز المنتخب موجهة صوب صلاح في آخر لقاء سيخوضه مع ليفربول قبل الانضمام لمعسكر المنتخب، إذ يستعد لمواجهة مانشستر سيتي يوم الأحد المقبل في الجولة الثامنة للدوري الإنجليزي، ويأمل جهاز الفراعنة أن ينهي صلاح صيامه التهديفي على حساب شباك السيتيزنز، في هذا اللقاء الصعب الذي يجمع الليفر مع حامل لقب البريميرليج ومتصدر ترتيب البطولة حاليًا بالتساوي مع الريدز.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان