رئيس التحرير: عادل صبري 04:44 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

أزمات رياضية على مكتب الوزير.. متى يتم حلها؟

أزمات رياضية على مكتب الوزير.. متى يتم حلها؟

تحقيقات وحوارات

وزير الرياضة الدكتور أشرف صبحي

أزمات رياضية على مكتب الوزير.. متى يتم حلها؟

محمد علاء 30 سبتمبر 2018 22:19

 

 يومًا بعد الآخر، ينكشف أن وزارة الرياضة لا تزال تجسد مسرحية «شاهد ما شفش حاجة»، بحسب ما وصفها البعض، خصوصًا في ظل الأزمات التي تلاحق الرياضة المصرية بشكل عام، الأمر الذي جعل الوزير أشرف صبحي، يقف مكتوف الأيدي أمام تلك الأزمات.

 

الأزمات المتلاحقة، تتعلق بكافة مجالات الرياضة المصرية وليس على مستوى لعبة بعينها، وإن كان الأمر يتجلى مع كرة القدم، باعتبارها اللعبة الشعبية الأولى في العالم التي تستقطب أكبر عدد من متابعين الرياضة بشكل عام.

 

وهناك العديد والعديد من الأزمات التي تدخل فيها وزير الرياضة ولم يحسمها حتى الآن، إضافة إلى الأزمات الأخرى التي لم يتدخل فيها نهائيًا، ويقف عاجز أمام إيجاد أي حلول لها.

 

أزمة صلاح

 

يعتبر أزمة محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، هي الأبرز على الساحة الرياضية في الوقت الحالي، والخاصة بأزمة الرعاة بينه وبين اتحاد كرة القدم المصري برئاسة هاني أبوريدة، والتي استمرت لمدة اقتربت من 5 شهور حتى الآن.

 

واكتفى وزير الرياضة، بإجراء اتصالات هاتفية مع صلاح وأبوريدة قبل معسكر النيجر الأخير، إلا أن الأزمة بدأت تطفو على السطح، مع اقتراب معسكر المنتخب المصري، استعدادًا لمواجهة سوازيلاند في شهر أكتوبر المقبل ذهابًا وإيابًا.

 

 

وعلى الرغم من حضور وزير الرياضة، لإحدى تدريبات المنتخب الأخيرة وسط تواجد أبوريدة وصلاح، إلا أنه لم يتبادر إلى ذهنه عمل اجتماع مغلق بين الطرفين من أجل إنهاء الأزمة وإسدال الستار بشأن هذا الأمر.

 

صراع مرتضى والعتال

 

منذ إجراء انتخابات نادي الزمالك الماضية ونجاح مرتضى منصور في منصب الرئيس، وهاني العتال في منصب النائب، إلا وهناك صراعات بين الطرفين، حيث يستنكر الأول تواجد الثاني في هذا المنصب حتى الآن، على الرغم من مرور ما يقرب من عام كامل على الانتخابات.

 

وعندما تمت تغييرات وزارية، أدرك الجميع حينها، بأن وزير الرياضة الجديد، سيكون صاحب الكلمة الأولى والأخيرة في أي أزمات تتعلق بالرياضة المصرية، حتى يشعر الجمميع بوجود تغييرات فعلية بين وزير وآخر، وليس الأمر فقط أشبه بلعبة الشطرنج باختلاف الأسماء فحسب.

 

 

واستمرت أزمة مرتضى منصور وهاني العتال، دون أي تدخلات من وزير الرياضة، ليبقى الحال على ما هو عليه، ويظل يتبادل الثنائي تراشق بالألفاظ لبعضهم البعض سواء في وسائل الإعلام أو داخل أروقة نادي الزمالك.

 

تذاكر اللاعبين

 

قرر اتحاد الكرة حجز تذاكر بزنس كلاس للاعبين المحترفين الذين وقع عليهم الاختيار في المنتخب لمباراتي سوازيلاند، كما حدث قبل مباراة النيجر، رغم تأخر وزارة الرياضة فى الرد على خطاب اتحاد الكرة بشأن تعديل اللائحة الخاصة بتذاكر البزنس للاعبين، خاصة وأن اللائحة تنص على الحجز للاعبي المنتخب في الدرجة الإقتصادية.

 

وتكمن الأزمة الحقيقة، في تجاهل رد وزارة الرياضة على خطابات اتحاد الكرة سواء بالموافقة أو الرفض، حيث اكتفت الوزارة بوضع الخطابات على قائمة الانتظار، دون النظر بعين الاعتبار، بأن هناك معسكر للفراعنة في شهر أكتوبر المقبل.

 

ويعلم وزير الرياضة، أن الجهاز الفني للمنتخب المصري، وقع اختياره على 12 محترفًا، ومن المفترض أن يتم إنهاء حجوزات الطيران، تجنبًا للوقوع في أي أخطاء إدارية تساهم بدورها على استعدادات الفراعنة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان