رئيس التحرير: عادل صبري 03:40 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

فسخ عقد «سبورتا» حلقة جديدة في معركة «آل الشيخ» ومجلس الأهلي

فسخ عقد «سبورتا» حلقة جديدة في معركة «آل الشيخ» ومجلس الأهلي

تحقيقات وحوارات

تركي آل الشيخ ومحمود الخطـيب

فسخ عقد «سبورتا» حلقة جديدة في معركة «آل الشيخ» ومجلس الأهلي

أكرم نوار 26 سبتمبر 2018 20:55

يبدو أن المناوشات بين تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية وبين مجلس إدارة النادي الأهلي لن تتوقف، بل ستزداد حدتها في الفترة المقبلة على خلفية الهجوم العنيف الذي شنته جماهير القلعة الحمراء على المسئول السعودي خلال مباراة الشياطين الحمر الأخيرة أمام حوريا الغيني بدوري أبطال أفريقيا.

 

وفي أعقاب وصلة السباب التي وجهتها جماهير الأهلي لآل الشيخ أعلن الأخير عن نيته سحب استثماراته الرياضية من مصر، وهو القرار الذي أحدث ضجة كبيرة ما تزال تبعاتها تتولى حتى الآن.

 

تهديد وتنفيذ

 

ويبدو أن التهديد المبطن الذي أطلقه آل الشيخ أمس عبر حسابه على "فيسبوك" والذي أشار فيه إلى نيته إظهار الوجه الثاني لمن أساءوا إليه، قد بدأ تنفيذه على أرض الواقع.

 

وخلال الساعات الماضية تناقلت وسائل إعلام سعودية نبأ قيام شركة سبورتا راعية ملابس النادي الأهلي بفسخ تعاقدها مع الشياطين الحمر، على خلفية الأزمة القائمة بين آل الشيخ ومجلس إدارة القلعة الحمراء.

 

وقدمت الشركة السعودية اعتذارها لآل الشيخ عن الإساءات التي تعرض لها من جماهير الأهلي، والتي وصفتها الشركة بالمنافية لمبادئ وأخلاق الرياضة.

 

سيناريو مكرر

 

وهذه ليست المرة الأولى التي تعلن فيها شركة سعودية فسخ تعاقد يربطها مع النادي الأهلي، حيث سبق وأعلنت شركة صلة الراعية للنادي الأهلي عدم استكمال تعاقدها مع النادي بعد رفض مجلس إدارة النادي برئاسة محمود الخطيب التجاوب مع مبادرة أطلقها وقتها آل الشيخ لإنهاء الخلافات بين الطرفين.

 

لكن شركة صلة عادت وتراجعت عن قرار فسخ تعاقدها بعدما اتضح لمسئوليها أن شركتهم ستتورط في سداد كامل قيمة عقد الرعاية للأهلي، وفقًا لبند منصوص عليه في التعاقد بين الطرفين.

 

تضييق متعمد

 

لكن هذه المرة يبدو أن شركة سبورتا قد درست الموقف من الناحية القانونية بشكل جيد قبل إصدار قرار بفسخ تعاقدها مع الأهلي، وهي الخطوة التي ستربك حسابات المجلس الأحمر بعض الشيء وستضعه في سباق مع الزمن للاتفاق مع شركة جديدة للتولى رعاية قمصان الفرق الرياضية للنادي.

 

ويبدو أن تلك الخطوة ستكون مقدمة لمسلسل طويل من الضربات سيحاول آل الشيخ توجيهها لمجلس الأهلي، بعدما بوصول الخلاف بين الطرفين مرحلة غير مسبوقة بدخول الجماهير على خط المواجهة مع المستشار في الديوان الملكي السعودي.

  

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان