رئيس التحرير: عادل صبري 10:37 مساءً | الأحد 09 ديسمبر 2018 م | 30 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

فيديو| إنهاء تجربة بيراميدز «مناورة» أم قرار نهائي من «آل الشيخ» ؟

فيديو| إنهاء تجربة بيراميدز «مناورة» أم قرار نهائي من «آل الشيخ» ؟

تحقيقات وحوارات

تركي آل الشيخ

فيديو| إنهاء تجربة بيراميدز «مناورة» أم قرار نهائي من «آل الشيخ» ؟

أكرم نوار 25 سبتمبر 2018 11:00

لا حديث للشارع الرياضي والرأي العام في مصر إلا عن القنبلة التي فجرها تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية في وقت مبكر من صباح اليوم، بإعلانه التفكير في الانسحاب من الاستثمار الرياضي في مصر وبالتبعية إنهاء تجربة بيراميدز سواء على مستوى النادي أو القناة التليفزيونية.

 

مفاجأة صادمة

 

قرار انسحاب آل الشيخ من الاستثمار في الرياضة المصرية لم تكن له أي مقدمات، سوى من تعليق نشره رئيس هيئة الرياضة السعودية عبر حسابه الرسمي على فيسبوك قبل إعلان الخبر بساعات قليلة.

 

 

بعدها انتقل الحديث عن إنهاء تجربة بيراميدز إلى شاشة القناة الخاصة بالنادي، إلى أن انتهى الأمر بإعلان الإعلامي مدحت شلبي القرار منوهًا أنه قرار رسمي ونهائي.

 

تعهدات وتطمينات  

 

وتضمن منطوق القرار الذي تلاه مدحت شلبي على متابعي القناة، تعهد آل الشيخ بتوفير عقود خارجية للاعبين المميزين بصفوف فريق بيراميدز، إلى جانب إبقاء إدارة شئون النادي والفريق في يد الثلاثي حسام البدري وأحمد حسن وهادي خشبة.

 

وبالنسبة للقناة التليفزيونية تعهد آل الشيخ بحفظ حقوق كافة العاملين بها والوفاء بالالتزامات المالية تجاههم لحين توفير فرص بديلة لهم في قنوات أخرى، ونوه إلى نيته عقد اجتماع مع من أسماهم "رموز" القناة.

 

متهم وحيد

 

ومنذ الإعلان عن نبأ انسحاب آل الشيخ وإسداله الستار على تجربة بيراميدز، تحولت بوصلة قناة النادي التليفزيونية صوب النادي الأهلي وإدارته والتي تم تحميلها مسئولية ذلك القرار.

 

ومن خلال شاشة بيراميدز تم توجيه الاتهام إلى الإدارة الحمراء أو بعض مسئوليها بالاتفاق مع بعض الأشخاص ومنحهم أموالًا من أجل دفع الجماهير لتوجيه السباب إلى تركي آل الشيخ خلال مباراة الفريق الأحمر الأخيرة أمام حوريا الغيني.

 

دفاع ومساندة

 

لكن ما قد يثير الشكوك حول وجود نية حقيقية لدى آل الشيخ لتنفيذ قرار انسحابه على أرض الواقع هو السيناريو الذي شهدته شاشة قناة بيراميدز بمجرد بدء الحديث عن إنهاء تلك التجربة.

 

حيث أجرت عدة شخصيات مقربة من آل الشيخ مداخلات ركزت جميعها على الحديث عن حالة الحزن والغضب التي يعيشها المسئول السعودي بسبب ما لاقاه من جماهير الأهلي، وركز أصحاب تلك المداخلات على جزئية الخسارة التي ستلحق بالكرة المصرية جراء هذا الانسحاب.

 

وكانت بداية سلسلة المداخلات برئيس نادي الشباب السعودي خالد البلطان والذي تم تداول تسريب صوتي له يتحدث فيه عن إنهاء تجربة بيراميدز وذلك قبل ساعات من إعلان الخبر، كذلك كان لمرتضى منصور رئيس نادي الزمالك تعليق غاضب على تلك الأزمة.

 

 

أيضًا أجرى الإعلامي الرياضي السعودي الشهير بتال القوس مداخلة أدان فيها ما لاقاه آل الشيخ من جماهير الأهلي والمعروف أن القوس هو من الشخصيات الإعلامية المقربة جدًا من آل الشيخ في المملكة، ولم يفوت بعض المنتسبين لنادي بيراميدز الفرصة دون المشاركة في تلك المداخلات مثل أحمد حسن المشرف على الكرة بالنادي وأحمد الشناوي حارس مرمى الفريق.

 

 

ربط وارد

 

ورغم أن قرار الانسحاب والأسباب التي دفعت تركي آل الشيخ تبدو رياضية بحتة، إلا أن البعض لم يفوت الفرصة دون ربط هذا القرار بالأزمة الدائرة بين المستشار في الديوان الملكي السعودي والمطربة آمال ماهر، والتي يتردد منذ فترة أنها كانت على علاقة زواج مع آل الشيخ قبل أن يدخلا في وصلة من الأزمات انتهت بالانفصال.

 

الغريب أن إعلان آل الشيخ بتفكيره إنهاء استثماراته الرياضية في مصر جاء بعد نحو ساعتين فقط من منشور كتبته آمال ماهر على حسابها الرسمي بموقع "فيسبوك" اشتكت فيه صراحة من حملة تنكيل تتعرض لها هي وأسرتها كانت آخر صورها إغلاق أستوديو الصوت الخاص بها وإغلاق الصيدلية الخاصة بشقيقها، إلى جانب تهديدات وشتائم تصلها وأسرتها عبر هواتفهم الشخصية.

 

 

ومن غير المستبعد أن يكون إعلان آل الشيخ انسحابه من مصر إنما جاء كنوع من المناورة هدفها صرف النظر عما كتبته آمال ماهر، خصوصًا وأن ما كشفته الأخيرة يوحي بشكل واضح عن مساندة جهات في الدولة لمحاولات التضييق التي يقوم بها آل الشيخ على المطربة الشابة.

 

 

والمؤكد أن الساعات القادمة ستكشف بشكل أوضح حقيقة قرار الانسحاب الذي أعلنه آل الشيخ، وما إذا كان قرارًا فعليًا سينفذه على أرض الواقع، أم هو مجرد زوبعة ستنتهي وسيخرج منها الرجل معلنًا استمرار استثماراته في مصر بعد حملة ضغوط منتظرة لإثنائه عن هذا القرار.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان