رئيس التحرير: عادل صبري 12:00 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

3 عوامل تُصعب مواجهة «الذئاب» على كتيبة «الزمالك»

3 عوامل تُصعب مواجهة «الذئاب» على كتيبة «الزمالك»

تحقيقات وحوارات

مواجهة سابقة بين الزمالك والمقاولون

3 عوامل تُصعب مواجهة «الذئاب» على كتيبة «الزمالك»

أكرم نوار 23 سبتمبر 2018 15:00

 

 يتواصل العد التنازلي للمواجهة التي ستجمع فريق الكرة الأول بنادي الزمالك مساء اليوم مع نظيره بنادي المقاولون العرب على ملعب بتروسبورت، والتي تأتي في إطار منافسات الجولة الثامنة لبطولة الدوري الممتاز لكرة القدم.

 

ورغم الفارق الكبير بين فريقي الزمالك والمقاولون العرب من الناحية النظرية، إلا أن هوية الفائز في مواجهة الليلة لا يمكن التكهن بها، حيث تظهر في الأفق عدة عوامل تزيد صعوبة المباراة على فريق الزمالك.

 

رغبة التصحيح

 

وستكون الضغوط مضاعفة على فريق الزمالك في مواجهة الليلة، في ظل مساعي الفريق الأبيض لتصحيح مساره وطي صفحة تعادله المخيب في الجولة الماضية أمام سموحه.

 

وتسبب هذا التعادل في تفويت فرصة الانفراد بصدارة ترتيب الدوري على فريق الزمالك، والذي يحتل حاليًا المركز الثاني برصيد 14 نقطة متأخرًا بفارق نقطة واحدة خلف فريق بيراميدز متصدر الترتيب.

 

ويضع لاعبو الزمالك وجهازهم الفني نقاط اللقاء الثلاث نصب أعينهم، خصوصًا وأن الظفر بها سيضمن للفريق اعتلاء صدارة الدوري في ظل تأجيل لقاء بيراميدز والأهلي الذي كان مقررًا اليوم ضمن الجولة ذاتها.

 

سيف الإدارة

 

كذلك تبرز إدارة نادي الزمالك وبالأخص رئيسها مرتضى منصور باعتباره عاملًا رئيسيًا يزيد صعوبة مواجهة الليلة على فريق الزمالك وبالأكثر على الجهاز الفني للفريق بقيادة المدرب السويسري كريستيان جروس.

 

وانفجر مرتضى منصور غاضبًا بعد تعادل الزمالك في الجولة الماضية أمام سموحه، محملًا مسئولية هذا التعثر للمدرب جروس، وعاد رئيس القلعة البيضاء من جديد ليطالب المدرب بضرورة الاعتماد على بعض العناصر التي لم تحصل على فرصة تحت قيادته منذ بداية الموسم.

 

وسيكون تحفز مرتضى منصور تجاه جروس مُضاعف قبل مواجهة الليلة، خصوصًا وأن المدرب السويسري ضرب عرض الحائط بطلبات رئيس النادي واكتفى بضم لاعب وحيد لقائمة المباراة من أصل 6 لاعبين دعا منصور أكثر من مرة لضرورة منحهم الفرصة.

 

ولن يكون لاعبي الفريق والجهاز الفني بأمن من غضب رئيس النادي إذا ما تعثر الفريق في لقاء الليلة، حيث سبق وقرر منصور تغريم كل لاعب مبلغ 100 ألف جنيه من كل لاعب وخصم راتب نصف شهر من الجهاز الفني بعد التعادل مع سموحه، وهو ما قد يتكرر ولكن بشكل أقسى إذا لم يوفق الفريق لتحقيق الفوز في لقاء الليلة على "ذئاب الجبل".

 

انتفاضة محتملة

 

أيضًا تبرز تطلعات فريق المقاولون نفسه باعتبارها أحد العقبات التي قد تقف في طريق الزمالك بلقاء الليلة، حيث يخوض "ذئاب الجبل" المباراة وهم طامعين في إحراج الكتيبة البيضاء وتحقيق نتيجة إيجابية معهم.

 

ويسعى فريق المقاولون هو الآخر لاستعادة ذاكرة الانتصارات التي غابت عنه في الجولة الماضية، والتي شهدت سقوطه بهدف نظيف أمام بيراميدز في مباراة أحاطها الكثير من اللغط.

 

لذلك من المتوقع أن يخوض علاء نبيل مدرب المقاولون مواجهة الليلة بتكتيك متوازن يسعى من خلاله لتأمين الخط الخلفي لفريقه، ومحاولة مباغتة الزمالك بهدف قاتل يربك حسابات الكتيبة البيضاء.

 

وسيحاول لاعبو "ذئاب الجبل" وجهازهم الفني تفادي الخروج من اللقاء خاليي الوفاض، حيث يطمع الفريق في تحقيق التعادل على الأقل لتحسين موقعه بجدول بطولة الدوري ولو بشكل طفيف، ويتواجد فريق المقاولون حاليًا في المركز الـ13 بجدول المسابقة برصيد 7 نقاط حصدهم الفرق على مدار 7 جولات مرت من عمر المسابقة بواقع انتصارين وتعادل وحيد و4 هزائم.

 

  

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان